دعوه لاجراء الاستفتاء على الشخصيه الاسوأ هذا العام على مستوى فلسطين

0
332

الاسوء هذا العامكتب هشام ساق الله – اثار موقع دنيا الوطن كثير من التساؤلات حول الاستفتاء الذي قام بنشره على صفحاته حول افضل شخصيه على كل المستويات والتقسيمات التي تم وضعها ولكن انا ادعو المواقع الزعلانه والي غيرانه من خطوه دنيا الوطن وماحققه ان يتم الاستفتاء على الشخصيه الاسوأ هذا العام على كل المستويات في داخل الوطن وخارجه والتنظيمات واداء التنظيمات الفلسطينيه السيئه والقاده الاسوء على مستوى الشباب والمراه والنقابات والرياضيين .

دعونا نرى الجزء الاخر للنجاح ونعرف القاده الفشله والسيئين على كل المستويات ونحدد الجانب العكسي والمكمل للافضل هذه الشخصيات اعرف ان الوضع صعب وسيصاحبه ردة فعل قويه اكثر مما تم في موقع دنيا الوطن واعتراض الكثير من القيادات التي ثبت ان وزنها وحضورها ايضا طلع بالاخر صفر .

دعونا نحدد هؤلاء السيئين الذين لم يقوموا بدورهم وواجبهم ولم يحققوا شيء ويعتقدوا انهم كبار وشخصيات كبيره ومش قابضين حد بالشارع الفلسطيني ويعتقدوا انهم مقطوع وصفهم وبالاخر لو رشح الواحد منهم نفسه لنقابة حارتهم لما اختاره احد .

هؤلاء الذين يعتقدوا انهم مهمين امام زوجاتهم المشجعات لهم وامام دائرة الهزيزه المنافقين و المحيطه بهم والذين يكبروا وينافقهوهم حتى اصبحت اعناقهم تطاول السماء ويعيشوا حاله من الانفصام في الشخصيه تدعوهم لان يكونوا اكبر من الموجودين ويصرحوا هنا وهناك ويظهروا بالندوات والاجتماعات والتجمعات التي يتواجد فيها مصورين ويبداوا بالحراك يمينا وشمالا ويقفوا امام هذه الكاميرات وخلفها لارضاء غرورهم .

وربما بعضهم يريد ان تراه زوجته وتشعر بان زوجها صلاة النبي عليه مهم جدا وظهر بالخلفيه ولم يتم اجراء مقابله معه كيف وان تم اجراء مقابله معه وتحدث حتى ولو ثانيه واحده اكيد سيشعر انه رامبوا وانه اهم من كل القيادات ويبدا بالنظر الى المراه ليكتشف جماله وقدراته الخارقه التي لاتشعر فيها الا زوجته المسكينه المنضطره لان تكون المشجعه الاولى والاخيره له في الاوقات والازمان مسكينه نصيبها هيك كان الله في عونها .

هل نجد موقع شجاع يقوم باختيار الشخصيه الافشل على مستوى الوطن في الرجال والنساء والشباب والكتاب والصحافيين والسياسيين في مختلف التنظيمات والاكثر كرها وبغضا وحقدا من الجمهور عليها .

اكيد هذا الموقع سيحظى ان قام بتحديد الاسئله وترك المجال لكل واحد ان يسجل الاسوء في كل الاختيارات فسنخرج بشخصيات كثيره ومتنوعه ويتم الاعلان عن فشلهم وكره الشارع الفلسطيني لهم عسى ان يصحوا ويشعروا بحجومهم واماكنهم ويتركوا هذا الذي هم فيه ويجلسوا في بيوتهم ليعيشوا الواقع المر والسيء ويتركوا هذا المرض الذي يعانوا منه .

انا متاكد ان جزء من الشخصيات التي تنافس على الافضل ستكون ضمن الشخصيات الاسوأ على مستوى الوطن ومستوى هذا الاستفتاء وسنستطيع ان نعرف ونفهم كيف كانوا في الافضل وكيف سيصيروا بالاسوء ويتم تحديث الاسوء ثم الاسوء ثم الاكثر سوء وبالنهايه سيتم الاعلان عن السيئين جميعا .

وهذا الاقتراح ليس بالجديد فمسابقة افلام اوسكار او هوليود هناك مهرجان لاخيتار الفيلم والممثل والسنياريو وكل الاماكن التي يتم التنافس عليها ويتم اختيار الاسوء في تلك الافلام والممثلين وهي جائزه عالميه ويتنافس عليها ايضا الكثيرين من الوسط الفني .