كلاشنكوف خلي رصاصك بالعالي بالعالي

0
345

كلاشنكوفكتب هشام ساق الله – مات كلاشنكوف مخترع السلاح الذي حمله كل ثوار العالم وكانوا يعتزوا فيه نظرا لانه كان مكافىء للاسلاحه الغربيه وخاصه السلام الامريكي واقوى منه ويستطيع ان يطلق رصاصه بكفاءه عاليه وبكل الظروف هذا السلاح الذي حمله المقاتل الفلسطيني وكان دائما يعتز بحمله كل الثوار والمقاتلين في كل مواقعهم سواء داخل الوطن وخارجه .

هذا السلاح الذي تم تطويره باكثر من مرحله وتم انتاجه بمصانع دول الاتحاد السوفيتي سواء بروسيا او بتشيكزلافيا او بدول مختلفه وتم تطويره واضافة الكثير من التحسينات ليكون افضل سلاح بالعالم وافضل من كل الاسلحه الغربيه التي انتجتها الة الحرب الاستعماريه .

المقاتل الفلسطيني اكثر من حمل هذا السلاح واعتز بحمله وغنى له الثوار وتم عمل اغاني وطنيه تمجد بهذا السلاح المتقدم وتتغنى برصاصاته المنطلقه في صدر الكيان الصهيوني فهو سلاح شخصي وسلاح هجومي يقوم باداء المهام الملقاه عليه بشكل ممتاز .

في الحادي والعشرين من تموز (يوليو) الماضي، أعلنت وفاة ميخائيل كلاشنيكوف، مخترع البندقية الأشهر في العالم، إلا أنه كان كما القطة بسبع أرواح، وعاد إلى الحياة، ليموت نهائيًا اليوم الإثنين، عن خمسة وتسعين عامًا، وفق فيكتور تشولكوف، الناطق باسم رئيس جمهورية أودمورتيا الروسية، الذي كتب على صفحته في موقع فايسبوك: “اليوم 23 كانون الأول (ديسمبر) وصلنا خبر محزن، توفي عن عمر يناهز 95 عامًا، وبعد مرض خطر وطويل، المصمم البارز للأسلحة النارية الخفيفة ميخائيل تيموفييفيتش كلاشنيكوف”.

وكلاشنيكوف مولود في 10 تشرين الثاني (نوفمبر) 1919 في ألطاي في الاتحاد السوفياتي السابق، تجند في الجيش الأحمر في العام 1936 سائقاً لدبابة بفوج الدبابات في أوكرانيا الغربية. وفي العام 1945، بدأ العمل على تصميم سلاح آلي يستخدم طلقات من عيار 7.62 مم، وفي العام 1947 فاز سلاحه بمسابقة الأسلحة الخفيفة.

في العام 1947، كان في طور النقاهة من إصابة لحقت به في الحرب العالمية الثانية، حين بدأ تصميم بندقيته، التي صنع منها لاحقًا العديد من النماذج. وينتج هذه البندقية الشهيرة مصنع ايجماش السابق في مدينة ايجيفسك، ولا تزال هذه الشركة أحد اهم منتجي الاسلحة الروسية.
وكلاشنيكوف أحد أشهر الروس في العالم، وواحد من الذين حصلوا على اكبر عدد من الاوسمة في بلاده، علمًا أنه لم يجن أي مال من بيع ملايين البنادق التي تحمل اسمه، وتستخدمها جيوش اكثر من 100 دولة.