جديد جوال يا هلا بلاس برنامج سرقه من أوله لأخره

0
281

لا لجوال
كتب هشام ساق الله – اخر ما توصلت اليه شياطين الجن والانس وعباقرة النصب والاحتيال في شركة جوال هو برنامج يا هلا بلاس والمشترك فيه مباشره سيكتشف الخازوق الكبير الذي يقعوا فيه بمجرد ان يبداوا بالاتصال فيه وسيشعر فيها مع اول فاتوره سيتلقاها ولن يستطيع ان يتراجع الى برنامجه السابق الذي تعود عليه فقد وقع على عقد مع شركة جوال يضره الى البقاء في برنامج ياهلا بلاس الحرامي بكل مكوناته .

ارسل الي احد قراء مدونتي رساله هذا نصها ” للأسف أن كل الكلام يلي اتكلم فيه الأخ هشام مزبوط 100% بالإضافة لحسبة الدقائق بالوحدات أي كل 60 ثانية وحدة وليس بالثواني كما كان الحال في البرنامج الأول، أنا عن نفسي باين أني تكلمت 2040 دقيقة حتى أخر الشهر مع العلم أنني كنت أتكلم في الأشهر السابقة أكثر من هذا الشهر وبالكاد يصل عداد مكالماتي ل 1200- 1250 دقيقة… الله لا يسامحهم …” .

سرقوه في الدقائق الزياده على خطوط شركة جوال باحتساب كل وحده 60 ثانيه بعد ان كان يتم احتساب مكالماته على حسب مايتحدث وهو تعود وهيا نفسه على هذا النظام فقد شعر بالخساره الكبيره وتضاعفت مكالماته ويشعر بخازوق ياهلا بلاس كما ان المكالمات الدوليه التي يتم منحها للزبون ليست باتجاه المكالمات الدوليه بل المكالمه على خط الاتصالات الارضي وشبكة بال تل مكالمه دوليه والمكالمه باتجاه الوطنيه مكالمه دوليه واحسب قديش الخساره الكبيره والكذب والتلاعب على المواطن .

موظفوا جوال يحذروا أصدقائهم من استعمال الانترنت في برنامج يا هلا بلاس ويطالبوهم بعدم فتح أي صفحه على الانترنت والحزمه الممنوحه يمكن ان تذهب بفتحه واحده لموقع عليه صور ويمكن ان يبدا العد لمصيبه قادمه باستعمال الانترنت وشبكة جوال البلوعه وحينها سيكتشف المصيبه الكبرى في الفاتوره وتكلفتها العاليه جدا .

قال لي صديقي الصحافي العزيز ساهر الاقرع الحاح ومحاولات مدراء شركة جوال بالالتقاء فيه وافق على ان يجلس معهم و اجتمع مع ثلاثه منهم لمناقشة المقالات التي كتبها هذا الصحافي الالمعي ضد شركة جوال واثناء جلوسهم معا قال لهم الصحافي ساهر يوجد بحسابي مبلغ من المال واريد ان اريكم حجم الخصم على فتح صفحة واحده ولتكن صفحتي على الفيس بوك على شبكة شركة جوال .

وقام الاخ ساهر بفتح صفحته الشخصيه على الفيس بوك وبعدها عاد لفحص حسابه واكتشف ان شركة جوال خصمت 13 شيكل فقط لفتح صفحة الفيس بوك وحينها قال مدراء جوال ان جهازك ربما يقوم بتحديث برامج اخرى الى جانب فتحك لصفحة الفيس بوك وقال لهم هاتوا جوال اخر واحضروا له جوال اخر وقام بوضع شريحته وفتح صفحته على الفيس بوك من الجوال الجديد وفوجئ الجميع بخصم مبلغ اكبر عن نفس الفتحه وقال له مدراء جوال ان صفحته يوجد بها صور وتحتاج الى وقت لتحميلها لذلك يكون الخصم كبير .

ساهر قال لهم افتحوا صفحة أي منكم وسنرى وقام احدهم بفتح صفحته الخاصه وتم خصم مبلغ كبير مثل سابقيه وهنا سكت مدراء جوال وكان الطير على رؤوسهم لم يستطيعوا ان يردوا باي كلمه وروى لي عدد كبير من مستخدمي برنامج ياهلا بلاس انهم تلقوا تحذيرات من اصدقاء لهم في شركة جوال تحذرهم من استخدام الانترنت على شبكة جوال .

لانه كل يوم جديد في شركة جوال فاحدث برامج السرقه والنصب والتوريط لزبائن شركة جوال هو برنامج ياهلا بلاس الجديد بفئاته المختلفه والسرقه فيه على ابو ودنه وشغاله الله ينور اذا بدك تتخوزق وتتورط وتضاعف مصاريف الاتصالات لديك ادخل الى برنامج ياهلا بلاس .

مساكين المتورطين ببرنامج ياهلا بلاس بيعطوهم كيس كبير جميل عليه شعار جوال وبداخله كاسه كبيره باسف الكيس كتشجيع له على دخول هذا البرنامج ويمكن ان يعطوه اكم من ورقه وقلم وهدايا من هدايا جوال للخداع والترضيه .

وناشدني عدد كبير من زبائن شركة جوال من الاصدقاء ومتابعي مدونتي ان اتحدث على موضوع النقاط حيث تاتيهم رسائل من جوال بدل نقاطك قبل نهاية السنه ويشكوا هؤلاء من ان الجوائز المقدمه من جوال كلها لا يحتاجونها وانها اشياء موجوده لديهم مثل مكوايه ومكينات خاصه بالنساء واشياء كثيره لايحتاجونها وان عروض جوال كلها من اجل سرقة النقاط .

وقال لي احدهم ان كل الخرده وزبالة السوق من الاجهزه الكهربائيه والهدايا المقدمه من جوال يتم توريدها من اجل تبديل نقاط المواطنين ومن تكلفهم جوال بهذه المهمه لا يهدفوا الا للربح واكتساب نقاط كثيره بدون ان يقدموا ثمنها الحقيقي .

للاسف لا يوجد سلطه اقصد وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بفرعيها النائمين بغزه او بالضفه الغربيه او حماية المستهلك او أي جمعيه من مؤسسات المجتمع المحلي تراقب عمل واداء شركة جوال وموزعيها الرئيسين تجاه هذه القضيه ولايوجد حمايه للمواطن وزبائن جوال فالنقاط هذه لها ثمن مادي يفترض ان يتم تحويلها بثمنها الحقيقي وليس هكذا حتى لاتضيع على الزبون ويتم تهديده بانتهاء مفعولها ببداية السنه او غيره .

http://hskalla.wordpress.com/2013/11/09/احذروا-السرقة-جهارا-نهارا-من-برامج-هلا/