البيان الصادر عن الهيئة القيادية العليا لحركة فتح في قطاع غزه هماله بالمجلس الثوري

0
263


كتب هشام ساق الله – أعمال المجلس الثوري مجمده بسبب انشغال أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح الاخ امين مقبول بانتخابات بلدية نابلس فهو مرشح الحركه لرئاستها ترك مهامه ومشغول بالانتخابات البلديه ولن يرد او ينتصر لزميل هوجم على وسائل الاعلام ببيان رسمي صادر عن الهيئة القياديه لحركة فتح مستخدمه الفاظا ومصطلحات مستوحاه من اسلوب وبيانات حركة حماس .

الهيئه القياديه العليا نسيت المستويات التنظيميه الاعلى منها وهاجمت عضو بالمجلس الثوري هو الاخ توفيق ابوخوصه علنا عبر وسائل الاعلام ببيان رسمي يحمل توقيعها وكانها فصيل اخر في حركة فتح لا يحترم المراتب التنظيميه ولا التسلسل الرسمي الذي ينبغي ان يتم الامر من خلاله قبل الوصول على وسائل الاعلام .

القصه انهم شعروا انهم اقوياء بعد ان استطاعوا ان ينفذوا التطهير العرقي وانتهوا من اخر فصول الاقصاء في اقليم رفح لذالك نسيوا انفسهم ولم يعودوا يروا كل المؤسسات الحركيه الرسميه وبمقدمتها اللجنه المركزيه لحركة فتح والمجلس الثوري للحركه الذي هو توفيق ابوخوصه عضو منتخب فيه .

ان اقول لاعضاء المجلس الثوري لحركة فتح بغض النظر عن الاصفافات الموجوده واين يقف الاخ توفيق من تلك الاصطفافات فما جرى هو ضربه كبيره توجه لكم جميعا فتوفيق لازال عضو ويمكن محاكمته ومراجعته وهو تحت النظام وليس فوقه .

يتوجب عليكم الانتصار لعضو المجلس الثوري امام عنترية اعضاء الهيئه القياديه العليا لحركة فتح المنفلتين والذين لايكبحهم قائدهم الذي اصبح لايملك أي سلطات عليهم ولايستطيع مراجعه احد او يكش دبانه من على وجهه في قطاع غزه وان هناك من يصفي خلافات في داخل الحركه عبر وسائل الاعلام بدون الرجوع لمرجعياتهم التنظيميه الرسميه .

او ان مرجعيتهم الي تحت الطاوله والغير عضو بالمجلس الثوري والمتواجد في مدينة رام الله والذي يقود حركة فتح نيابه عن القائد نبيل شعث يريد ان يصفي خلافاته القديمه جدا في قطاع غزه لذا اشار لهم باصدار البيان ظانا ا ن الموضوع سيمر بدون أي مراجعه او مسائله بسبب انشغال امين سر المجلس الثوري بانتخابات بلدية نابلس وصمت اعضاء المجلس الثوري .

كان على من اصدر البيان ان لا يستخدم مصطلحات الهاربين الى رام الله وهي مصطلحات حماس التي استخدمتها بحق كل ابناء حركة فتح وكان عليه ان لا ينشر غسيلنا الوسخ على وسائل الاعلام بغض النظر عن المقال الذي كتبه الاخ توفيق والذي اتفق معه او اختلف معه فهذا حقه وكان يمكن ان يرد عليه القائد المسئول والمفوه مسئول التنظيم في قطاع غزه وهو كاتب عمود يومي ويفنط ماكتبه ابوخوصه ويرد عليه .

المطالبه بتجميد أي كادر تنظيمي ينبغي ان يتم بشكوى رسميه توجه من الهيئه القياديه لحركة فتح الى الاخ كمال الشيخ مفوض الرقابه الحركيه وحماية العضويه وقبلها رساله موجهه للجنه المركزيه يتم تحريك شكوى وتحقيق رسمي بحق عضو المجلس الثوري لحركة فتح وحينها يتم اتباع النظام الاساسي للحركه بالفصل والتجميد والعقوبه .

يبدوا ان حركة فتح تركت الاعراف الديمقراطيه التي تمتعت فيها ونسينا الراي والراي الاخر وديمقراطية غابة البنادق والديمقراطيه السكر زياده واصبحنا نمارس الديكتاتوريه وننتظر فرمانات وبيانات وقرارات فصل اخرى بعيدا عن النظام الاساسي للحركه وليبقى المجلس الثوري بكامل اعضائه نائما في سبات عميق لا يكش الدبانه عن وجهه ولا ينتصر لزملائه في ظل التخبط التنظيمي الواقع .