لاشيء رسمي في تشكيلة قيادة حركة فتح بقطاع غزه المنشوره بوسائل الاعلام

0
233


كتب هشام ساق الله – نشرت مواقع الانترنت تشكيلة جديده للهيئه القياديه لحركة فتح في قطاع غزه وباتصال سريع مع عدد ممن نشرت أسمائهم قالوا انهم سمعوا الأمر فقط من وسائل الاعلام ولاشيء رسمي حتى الان بانتظار عودة الرئيس القائد العام لحركة فتح الاخ محمود عباس ابومازن من جولته التي يقوم فيها .

الاسماء المطروحه للتشكيل ليس لديهم أجندات خاصة في الاطر التنظيميه الادنى سواء بالاقاليم او المناطق التنظيميه وطريقة تعاملهم جربت بالسابق وهي محترمه اكثر ممن قاموا بعكس خلافاتهم التنظيميه الشخصيه على أقاليمهم بالتشكيلات التي تم تسميتها بكل الاقاليم والذي برز بشكل واضح وكل واحد منهم كلف في اقليمه لينتقم وياتي بجماعته ويقول بالنهايه انها قرار تنظيمي وافقت عليه القياده .

يمكن وقار السن والشبيبه والتاريخ النضالي لدى ممن تم اختيار اسمائهم ليكونوا قيادة التنيظم المقترحه تلقى ارتياح واحترام اكثرفي القواعد التنظيميه من القيادات الشبابه الذين صالوا وجالوا وعكسوا ازماتهم الشخصيه ولم يحترموا اختيارهم ليعكسوا واقع ايجابي لدور الشباب في الاطار التنظيمي .

تمنينا ان يؤدي الشباب دور ويتركوا انطباع ايجابي لدور ومكانة الشباب في توليهم هذه المواقع التنظيميه المتقدمه والهامه ولكن كل واحد منهم عكس عقد الماضي لديه وقام باختيار جماعته واستزلم حتى جعلوا من الاقاليم واقع لايطاق وخلقوا ازمات تحتاج الى وقت طويل لكي يتم جبرها وتجاوزها .

كما تدين تدان سواء نفو او كدوا فان القياده الموجودة تلقت خبر التشكيله الجديده من وسائل الاعلام ولم يبلغهم احد باي شيء كما حدث معهم حين تولوا المهمه التنظيميه والقياده المقترحه ايضا ستتلقى خبر إقالتها بعد حين من وسائل الاعلام هكذا يريدها اعضاء اللجنه المركزيه الذين لا يخطئوا والذين يضعون أنفسهم في مكانه انهم فوق الجميع وفوق النقد والخلل الرئيسي يكمن فيهم وبادائهم وباختياراتهم وعدم وجود خطه وبرنامج لديهم يتم محاسبة الاخرين وفق نجاحه او فشله .

أي كانت القياده التي سيتم تكليفها بالمهام التنظيميه في قطاع غزه فهي قياده لتمريرالوقت ووقف الاحتجاجات التنظيميه الداخليه ولن تقدم او تؤخر بالواقع التنظيمي وتستنهضه وتدفعه الى الامام لان هناك قرار متخذ في اللجنه المركزيه بوضع قطاع غزه ادنى اولويات القياده الفلسطينيه ولن يستطيع احد ان يعيد راتب موظف مقطوع او حلا المشاكل المكدسه والتي تحتاج الى حل سواء بمجلس الوزراء الفلسطيني كمشكلة 2005 او البطاله او مشاكل الموظفين في الترقفيات وغيرها.

الحل يكمن الذي نقترحه على القياده ان صح تشكيلها ان تحضر للانتخابات التنظيميه الداخليه والجميع يرضى بافرازات تلك الانتخاتبات أي كانت كل الاقاليم والمكاتب الحركيه خلال فتره زمنيه قصيره من اجل ترتيب اوضاع الاقاليم وضخ اموال كثيره من اجل تنظيم فعاليات توحد القاعده الفتحاويه في قطاع غزه واجراء مصالحه داخليه وزيادة فعاليات العمل الاجتماعي التطوعي حتى يتم تحقيق الوفاق الفلسطيني الداخلي والمصالحة .

ومهمة هذه القياده اعادة الاعتبار لحركة فتح وعودة المحبه الى صفوفها ومعالجة ما ارتكبته القياده الحاليه من اقصاءات تنظيميه وتصنيف الكادر الفتحاوي على قاعدة فرق تسد ورص الصفوف والاستعداد لاي انتخابات قادمه تشريعيه ورئاسيه او انتخابات محليه .

وتفعيل اذرع الحركه سواء الشبيبه النائمه منذ اكثر من سنتين وهي تدخل بخلاف وتخرج الى خلاف اخر وكذلك المراه التي لم تحظى باي عنايه او اهتمام من قبل حركة فتح حتى بعد ان اضيفت امراه لعضوية اللجنه المركزيه وتفعيل دور العمال والاهتمام بقضاياه وتفعيل المكاتب الحركيه المختلفه .

واعادة مكانة ودور حركة فتح مع التنظيمات الفلسطينيه المختلفه على ساحة العمل التنظيمي في قطاع غزه وفتح حوارات لتعزيز الوحده الوطنيه وانهاء الانقسام الفلسطيني الداخلي وكذلك فتح قنوات اتصال مع مؤسسات المجتمع المحلي وتنسيق المواقف معها في ظل اقدام السلطه الفلسطينه على مواقف سياسيه مهمه وهامه خلال الفتره القادمه .

وكانت أكدت مصادر مطلعة عن تكليف ابراهيم ابو النجا رئيساً للهيئة القيادية العليا لحركة فتح في قطاع غزة وأكد المصدر أن تكليف ابو النجا تم فعلاً وصدر وتم ابلاغ جميع المكلفين , ولكن لا زالت هناك مشكلة واحدة وهي تحديد المفوّض العام للتنظيم من اللجنة المركزية حيث ان نبيل شعث هو المفوض الحالي .

وهذه هي اسماء التشكيله المقترحه والتي تنتظر توقيع الرئيس واصدار قرار فيها اسماء الهيئة القيادية إبراهيم ابو النجا ‘رئيساً’ و د.عبد الله أبو سمهدانة و هشام عبد الرازق و أحمد نصر و د.اسامة الفرا و د.فيصل ابو شهلا و د.عبد الرحمن حمد و دياب اللوح و يحيى رباح و نهى البحيصي و اسماعيل مطر و نبراس بسيسو و تيسير البرديني

ونفى الدكتور عاطف ابو سيف ، عضو الهيئة القيادية العليا لحركة فتح في قطاع غزة ، أن تكون مفوضية التعبئة والتنظيم ومركزية فتح قد انتهت من ترتيب الاوضاع التنظيمية في قطاع غزة ، وأنه لا شيء رسمي حتى اليوم على تشكيلة جديدة للقيادية العليا .

وقال ابو سيف بإتصال مع (أمد) أن التسريبات التي تنسرها بعض وسائل الاعلام غير دقيقة ، وماورد أمس عن أنه تم تعين الأخ ابراهيم ابو النجا أميناً للسر في الهيئة القيادية العليا خلفاً ليزيد الحويحي ، لم يخرج بعد من اطار المشاورات وتبادل وجها النظر والاختبارات التنظيمية ، وفي حال الخروج بشكل نهائي لمجمل الاتفاق على الهيئة سيتم الاعلان عنها بشكل رسمي .