قطاع غزه حاكورته الخاصه ويولى ادارتها من يريد وحركة فتح اخر همهم

0
230


كتب هشام ساق الله – لقد سرقت حركة فتح من ابنائها الحقيقيين ومنحت عطيه ما من وراها جزيه لمتولي القطاع ومسؤوله وسيجت حدودها وله الحق في تعيين كادرها التنظيمي وهو صاحب الحق الوحيد بالتصرف فيها واختيار من يريدهم لادارته تحت امرته بتفويض واضح من اللجنه المركزيه .

لم تفلح المساعي الحميده الذي خاضها اعضاء المجلس الثوري واعضاء باللجنه المركزيه لتاجيل صدور القرارات التنظيميه التي تم تجميدها لاعادة دراستها وطبق نظام الاقصاء والاستبعاد بشكل تعسفي وعوقب من رفعت بهم تقارير من انهم جماعة دحلان وتم استبعادهم وجلب مندوبين لكل اعضاء اللجنه المركزيه وتم تطبيق ارادة المرافقين ومورس الثالثوث التنظيمي الاستحمار التنظيمي والترقيع والاستزلام .

قام اليوم اعضاء الهيئة القياديه العليا في قطاع غزه بتوزيع كتب التكاليف التنظيميه الجديده وتم توزيع كتب الاقاله لاعضاء لجان الاقاليم في قطاع غزه حيث حضر عدد من اعضاء الهيئه القياديه بعد ان قاموا بتقسيم انفسهم على كل اقاليم القطاع ووزعوا الفرمانات العسكريه الصادره على راس الحاكوره الخاصه والي عاجبه عاجبه والي مش عاجبه يضرب راسه بالحيط .

القضيه تنفيذ قرارات واجراء التغير والتبديل والاقصاء من اجل تنفيذ توجه واضح يتناقض مع تاكيد الرئيس محمود عباس القائد الاعلى لحركة فتح انه لن يتم استبعاد احد بسبب علاقاته بمحمد دحلان عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح المفصول لقد تم اجراء كل التعديلات في كل الاقاليم وفق هذه الحقيقه التي تعاقبت عليها قيادتين لحركة فتح وتم تنفيذ تعليمات والي الحاكوره والمتصرف فيها هو دون غيره .

صحيح ان القرارات الجديده تم استثناء جزء من الذين تم اختيارهم المره الماضيه ولكنهم اصروا على بعض الاسماء على ان يتم استبعادهم وانا اتحدى ان يكون اي احد منهم على علاقه بمحمد دحلان او اتصل فيه او لديه اي نوع من التواصل معه ولكن القضيه تكمن بتطبيق احقاد وليكونوا ملكيين اكثر من الملك .

القضيه ليست قضية اصلاح واستنهاض حركة فتح ودفعها الى الامام ولا الالتصاق بالجماهير والاستفاده من اخطاء حماس وتحسين شعبية حركة فتح وزيادة عدد المؤيدين والانتصار بالانتخابات التشريعيه القادمه ولكن مايجري هو تمشية قرارات وتنفيذ تعليمات اصدرت داخل هذه البياره التي يديرها القائد وحده ولا احد معه وهو صاحب الكلمه الاولى والاخيره فيها .

لتهنىء حركة حماس بعد ان غربلة الاسماء التنظيميه في قطاع غزه واحد واحد وتم اختيار القيادات التنظيميه الجديده وفق نصائحهم واراءهم حتى لا يزعلوا بالتشكليات وكل شيء تم بمعرفتهم وايدوا كل الاسماء التي تستثني من عذبوا من اجهزة الامن في غزه وكذلك العائلات التي تضررت منها واستشهد ابنائهم وعذبوا تم واستبعاد كل الاسماء التي تحفظت عليها حركة حماس حتى لايزعل ضباط الارتباط بين الجهتين .

شكرا لجهودكم اعضاء المجلس الثوري لحركة فتح لقد ضاعت جهودكم كلها سدى امام رغبة اللجنه المركزيه لحركة فتح بعدم المساس بمن استاجر واعطي قطاع غزه لكي يديرها هو ومن يريد والذي تم تكليفه بالمهمه وان جهودهم ونصائحهم اخذت ولكن لن يتم تطبيقها وترجمتها الى الواقع بسبب معارضة المرافقين وتحفظهم عليها .

اقول الذين تم استبعادهم اكظموا غيظكم لقد اراحوكم ويكفيكم فخرا وشرفا انكم كنتم محط اجتماعات اللجنه المركزيه خلال اسبوعين متواصلين وعلى مدار الساعه ولكن هكذا تم الامر عودوا للعمل بالقواعد التنظيميه كعناصر واثبتوا انكم اكبر من تلك الاحقاد واكظموا غيظكم ومرروا الامر حتى يفرح المنتصرون الذين انتصروا على ابناء تنظيمهم وكان لهم ما ارادوا .

سنعلق لكل واحد منهم نجوم الانتصارات وسنعطي قائدهم عصاة الجنرال حتى يستطيع ان يدون هذا النصر على كوادر حركة فتح الذين تم لفظهم على قارعة الطريق وانتصروا وكانوا عند حسن ظن المرافقين والمحيطين ومن ثم القائد صاحب الولاياه على البياره .