لا تسمحوا للفصائل الصغيرة بفرض اجندتها بتخريب الفعاليات الوطنيه المشتركه

0
177


كتب هشام ساق الله – انسحبت فصائل منظمة التحرير الفلسطينيه اليوم من المسيره الجماهيريه التي كانت مقرر ان تنطلق من ساحة الجندي المجهول في مدينة غزه باتجاه الامم المتحده والتي دعت لها القوى الوطنيه والاسلاميه اليوم تضامنا مع الاسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الصهيوني وبمناسبة ذكرى النكبه الفلسطينيه الخامسه والاربعين .

تم الاتفاق بالاجتماعات التحضيريه برفع فقط العلم الفلسطيني في هذه المسيره وصور الاسرى المعتقلين داخل الكيان الصهيوني الا ان بعض الفصائل الصغير تخرب تلك الفعاليات الوطنيه فقد حضر فصيلين محسوبين على حركة حماس وتحت عبائتها التنظيميه ضمن مايسمى بفصائل الممانعه الفلسطينيه .

اصر هؤلاء على رفع اعلامهم التنظيميه وعدم الالتزام فيما اتفقت عليه الفصائل الفلسطييه جميعا بما فيها حركتي حماس والجهاد الاسلامي بعدم رفع الاعلام التنظيميه والاكتفاء فقط في رفع الاعلام الفلسطينيه في تلك المسيره .

انسحبت حركة فتح ومعها كافة فصائل منظمة التحرير الفلسطينيه الملتزمين بما تم الاتفاق عليه في اجتماع القوى الوطنيه والاسلاميه والذي حدد خطوط سير المسيره وماينبغي الالتزام فيه لضمان نجاح مثل هذه المسيرات التضامنيه مع الاسرى داخل سجون الاحتلال الفلسطينيه .

الذي يتحمل مسؤولية هذا الانسحاب هو حركة حماس لعدم الزامها لتلك التنظيمات المواليه لها بما تم الاتفاق عليه في الجلسات التحضيريه لهذه المسيره فكان ينبغي ان يتم انجاح الخطوات المسانده والمؤيده لهؤلاء الاسرى في سجون الاحتلال وعدم السماح برفع تلك الاعلام والرايات التي تخرب مثل هذه المواقف الجامعه لكل التنظيمات الفلطسينيه .

ينبغي اخراج الاسرى وقضيتهم العادله من تلك المناكفات الفصائليه وان تكون كافة المسيرات عامل تجميع لشعبنا وقواه المناضله حتى نستطيع ان نساند وندعم هؤلاء الابطال في سجون الاحتلال الصهيوني واعلاء اصواتهم على وسائل الاعلام .

وكانت قد أكدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر, أنها لم تبلغ ولم يصل إليها حتى الآن أي إشارة أو طلب أو دعوة من الجانب الإسرائيلي لبدء تنفيذ برنامج زيارات أهالي المعتقلين الفلسطينيين من قطاع غزة في السجون الإسرائيلية.

وقال أيمن شهابي الناطق باسم اللجنة الدولية في غزة في حديث مع وكالة قدس نت للأنباء “نحن كصليب أحمر دولي مستعدين وجاهزين لتنفيذ برنامج الزيارات لأهالي المعتقلين الفلسطينيين بزيارة أبنائهم في السجون الإسرائيلية”.

وأضاف أن الصليب الأحمر يقوم بزيارة المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية للتأكد على وضعهم العام ووضعهم الصحي بشكل خاص ومراجعة ومقابلة السلطات الإسرائيلية لإطلاعهم بنتائج هذه الزيارات.

وأوضح نهرو الحداد أمين سر اقليم شرق غزة، أنه تم الاتفاق مع جميع القوى والفصائل الوطنية والاسلامية، على أن يتم رفع علم فلسطين فقط في هذه المناسبة وعدم رفع اية رايات حزبية أخرى ، الا اننا تفاجئنا، بالبعض يرفع راياته الخاصة ويرفض الانصياع للاتفاق مما حدا بحركة فتح والفصائل الوطنية الى ابقاء تجمعهم في الجندي المجهول فقط وعدم الذهاب الى الامم المتحدة.

وأشار الحداد الى أن حشود أبناء حركة فتح الذين حملوا اعلام فلسطين رفضت المضي بالمسيرة تحت أية راية حزبية مهما كانت .

وأكد شهود عيان ان الوية الناصر صلاح الدين وحركة الاحرار رفضتا انزال راياتهما كشرط لاكمال مشاركة الجميع بالمسيرة.