تعزية بوفاة المرحوم الحاج مصباح جوده يوسف الشيخ رحمة الله واسكنه فسيح جنانه

0
218

أتقدم بالتعازي الحارة من الأصدقاء ال الشيخ جميعا واخص ابناءه الأعزاء الصقر المطارد إيهاب وشقيقته الأخت الاسيرة المحرره نسرين بوفاة والدهم المرحوم الحاج مصباح جوده يوسف الشيخ رحمة الله واسكنه فسيح جنانه مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا انا لله وانا الية راجعون تم تشيعه جثمانه اليوم بعد صلاة الظهر.

الأخت الاسيرة المحرره نسرين الشيخ اعتقلت من قبل قوات الاحتلال عام 1991 لمدة عام واطلق سراحها بعد توقيع اتفاقية اوسلوا بتحرير الاخوات من السجون وكانت محكمة الاحتلال قد حكمت عليها بالسجن لمدة 8 سنوات .

الأخت نسرين عملت في اللجنة الحركية العليا لحركة فتح مع الأخ السفير دياب اللوح ثم عملت في جمعة الاسرى حسام وتزوجت  وائل قطاش  وسافروا للعيش بالأردن .

الأخ المناضل الأسير المحرر والصقر المطارد إيهاب اعتقلته قوات الاحتلال عام 1991 وأصيب إصابات خطيره بقي 55 يوم في مستشفى برزلاي الصهيوني وتم اطلاق سراحة فقد فقدوا الامل في نجاته وتم تحويلة بعد الافراج عنه الى مركز خليل ابوريا في رام الله وانا حضرت تلك الأيام التي حضر فيها إيهاب للتأهيل هناك وشاهدت بام عيني فترة فطامة من المخدر والمواد المسكنة التي كانوا يعطوها إياه في مستشفيات الكيان الصهيوني وشاهدت كيف تعذب وصمد حتى فطم نفسه بصبر وقوه وشاهدت فترة تاهيلة على الكرسي المتحرك الذي اصبح فيما بعد يلعب لعبة كرة السلة على الكرسي المتحرك .

إيهاب سافر الى السويد وهناك لازال يتلقى العلاج الطبي والتأهيلي.

المرحوم والده رحمة الله من قرية برير مواليد عام 1956عمل عامل في مصانع غزه واخر أيامه عانى كثيرا من المرض رحمه الله واسكنه فسيح جنانه .