تعزية للأصدقاء ال بعلوشة وانسبائه الكرام بوافة اللواء زكريا إبراهيم بعلوشة ابومحمد رحمة الله واسكنه فسيح جنانه

0
394

أتقدم باحر التعازي للاخ الصديق العزيز الشيخ العميد سامي بعلوشة واشقاءه وعموم عائلة بعلوشة الكرام كل باسمة ولقبة وصفته وانسبائه واخص صديقي العزيز علاء البورنو زوجة كريمته وزوجته ونجاة محمد وكريماته وازواجهم وانسبائهم بوفاة المرحوم اللواء المناضل زكريا إبراهيم إبراهيم بعلوشة الذي توفي رحمة الله في مدينة رام الله وتم الصلاة علية اليوم وتشيعة الى رحمة الله انا لله وانا الية راجعون .

سيقام بيت عزاء له ليوم واحد في ديوان ال الطريفي برام الله وفي غزه في بيت شقيقة العميد الشيخ سامي بعلوشة  بابراج المخابرات رحمة الله .

اللواء زكريا بعلوشة هو من مواليد مدينة المجدل المحتلة عام 1944 هاجرت عائلته الى مدينة خانيونس بداية النكبة ثم استقرت في مدينة غزه وتلقى رحمة الله تعليمة في مدارسها وحصل على  الثانوية العامة والتحق بجامعة أسيوط كلية الهندسة الزراعية وكان من أوائل من شكلوا خلية أسيوط في حركة فتح مع كوكبة من أبناء حركة فتح .

حدثني عن تلك الفترة صديقي الدكتور ذهني الوحيدي با يوسف رحمهما الله وحدثني عن اللواء زكريا بعلوشة والمجموعة التي كانت آنذاك بمصر وخاصة بمدينة أسيوط حديثا طويلا وعلاقتهم مع تنظيم حركة فتح آنذاك بالقاهرة بقيادة الشهيد القائد هايل عبد الحميد .

التحق المناضل زكريا بعلوشة بحكة فتح في الأردن وعمل في الجهاز الغربي وعمل مع الشهيد هايل عبد الحميد في جهاز امن حركة فتح واسس عام 1976 جهاز الامن الوقائي لحماية حركة فتح امن امن فتح وتولى مسئولية الامن الخارجي مع الأخ ابوالهول في جهاز امن فتح وتولى مهام امنية في مصر وكان همزة الصلة مع الشهيد ياسر عرفات وكل الأجهزة الأمنية في الثورة .

بداية السلطة عاد الى ارض الوطن وتولى مسئولية في الارتباط العسكري كمسئول عن ادخال القوات الفلسطينية من الناحية الأمنية .

عين نائب لرئيس جهاز المخابرات العامه مسئول الشئون العربية ونقل للعمل كمستشار في وزارة الشئون الاجتماعية الفلسطينية وأحيل الى التقاعد عام 2006 برتبة لواء .

هو خبير بالشئون الصهيونية والشان الفلسطيني ووخبير في الناحية الأمنية ويمكن ان يقال انه ذاكرة لاحداث امنية جرت ووقعة وكان طرف بقصص وقضايا كثيره و كان ذاكرة تاريخية مشهود له عاش في اخر سنوات عمره بمدينة رام الله وتوفي هناك رحمة الله .