المثل الغزاوي بيقول ماطرح ماخري شنقوه وهكذا اللجنة المركزية لحركة فتح جلبت كل المتناقضات في مكتب التعبئة والتنظيم المقترح

0
409

كتب هشام ساق الله – ارسل لي صديق عزيز مطلع رسالة بأسماء أعضاء مكتب التعبئة والتنظيم المقترح من اللجنة المركزية لحركة فتح من اجل تصحيح التنظيم واستنهاضة بحبة زرقاء وقد جلب لنا هذا المقترح كل المتناقضات وعومل الفشل باللجنة المركزية والمجلس الثوري من اجل ان يتم رفع كل مشاكل التنظيم من راس الأخ الرئيس محمود عباس وتحويلها الى الضعفاء من أعضاء اللجنة المركزية أسباب الفشل التنظيمي والذين هم سبب عدم الاستنهاض الفتحاوي والذين لا يريدوا ان تكون حركة فتح قوية .

الأخ الرئيس محمود عباس استبعد كل مشاكل التنظيم في مكتب واحد للتعبئة والتنظيم حتى يريح راسة من كل القصص والحكايات ويحول اجتماع اللجنة المركزية لحركة الى صالون سياسي يتم الحديث فيها عن السياسة بعيدا عن حركة فتح واشكالياتها ووضع الملف بين ايدي لجنة تجتمع وتقول وتسافر وتغرق في مشاكل حركة فتح .

انا باطلاعي على الأسماء التي ورد في اللجنة المركزية جلبوا تناقضات مكاتب التعبئة والتنظيم الفرعية وجمعوها في مكتب واحد بقيادة الأخ محمود العالول مسئول مكتب التعبئة والتنظيم العام ونائب الأخ الرئيس في حركة فتح وأضافوا اليه عضو اللجنة المركزية الوحيده الأخت دلال سلامة باختصار كل واحد بموقعه الأخ سمير الرفاعي مسئول الأقاليم الخارجية والاخ جمال المحيسن مسئول مكتب التعبئة والتنظيم في الضفة والاخ احمد حلس مسئول مكتب التعبئة في قطاع غزه وأضافوا اليهم الأخ نبيل ابوردينة المسافر على طول والذي ليس له علاقة من قريب وبعيد في الاعلام ومفوضية الاعلام في حركة فتح .

للأسف لم يحلوا أي شيء وجمعوا الجميع في لجنة ستكون ضعيفة جدا لان من يقودها ضعيف وغير حاسم في امر من الأمور وللأسف الشديد ستكون اللجنة ضعيفة جدا اكثر بسبب لا يوجد مسئول قوي بداخلها مثل الأخ الرئيس محمود عباس او الفريق جبريل الرجوب او الدكتور محمد اشتية المفوض المالي ورئيس الوزراء .

مكتب التعبئة والتنظيم المقترح طريقة أخرى ليس لاستنهاض التنظيم في حركة فتح وسيكون عباره عن لجان فرعية لن يتغير أي شيء الإضافة الوحيدة التي جرت إضافة المنظمات الشعبية والمكاتب الحركية وشخص اللواء توفيق الطيراوي الإشكالية في هذه اللجنة التي لن تعمل بالشكل الذي كان يقودة الأخ ابوماهر غنيم قبل التحول الى مكاتب تعبئة وتنظيم في المحافظات والعالم.

إضافة 10 من أعضاء المجلس الثوري هو إضافة ستكون من رؤساء اللجان في المجلس الثوري التي لا تعمل أصلا ومعهم مكتب المجلس الثوري لحركة فتح وللأسف امام تغول اللجنة المركزية لن يكون احد فعال وله صوت وسيكون رجلين كراسي ليس اكثر واضافة أعضاء ثلاثة من المجلس الاستشاري زي السلطة من اجل التلوين فقط .

شدي حيلك يا حركتنا يافتح ستبقى المشاكل والمشكلة في الحركة وستظل جماهير الحركة وقياداتها المستبعده من كل مسئولية او حضور او مشاركة طالما بقي الأمور في يد اللجنة المركزية لحركة فتح التي تستحوذ على كل شيء واخر هما حركة فتح وايتهاصها وتصحيح مسيرتها وسيبق الوضع على ماهو علية وكما يقول المثل الغزاوي ماطرح ماخري شنقوه .

 

مكتب التعبئة والتنظيم

  1. الأخ محمود العالول مفوض التعبئة والتنظيم
  2. الأخ سمير الرفاعي
  3. الأخ جمال محيسن
  4. الأخ أحمد حلس
  5. الأخ توفيق الطيراوي مفوض المنظمات الشعبية والمكاتب الحركية
  6. الأخ نبيل أبو ردينة مفوض الاعلام
  7. الأخت دلال سلامة مفوضية المؤسسات والمنظمات الغير حكومية

10أعضاء مجلس ثوري

3 أعضاء مجلس استشاري

كل صاحب ملف سيساعده عدد من أعضاء المجلس الثوري والاستشاري.