لا نريد أحد من قطاع غزه مسئول في السلطة طالما لا احد يطالبنا بحقنا بالمساواه وينهي التمييز الجغرافي ويصحح المسيرة

0
472

كتب هشام ساق الله – حين أقول ان كل المسئولين من قطاع غزه هم أعداء قطاع غزه ويتامروا علينا ولا احد منهم يطالب بحقوقنا ويتم اسقاطهم جميعا من لحظة وصولهم للموقع القيادي ويصبحوا مسئولين يتم تشغيل أبنائهم ويفتحوا لهم باب الامتيازات ويتم اخضاعهم وكسر اعينهم حتى لا احد منهم يطالب بحقوق قطاع غزه ويطالب بوقف الظلم والتمييز الإقليمي بحقنا في قطاع غزه .

باختصار لا نريد احد مسئول من قطاع غزه لا في اللجنة المركزية لحركة فتح ولا باللجنة التنفيذية ولا احد في مجلس الوزراء الفلسطيني ولا نريد احد في المجلس الثوري ولا المجلس الوطني لا نريد احد باي موقع مسئولية فهؤلاء حين يصلوا الى تلك المواقع يتم اسقاطهم واسكاتهم وخصيهم ويصبحوا جميعا رجلين كراسي ولا احد منهم يطالب بحقوقنا .

المجلس الثوري لم يضع موضوع غزه على طاولته ولم يناقش أي شيء يخصنا وسمعنا انهم شكلوا لجنة كم مره تم تشكيل لجان الاعمي والاخرس يعرف مشاكل قطاع غزه والظلم الذي تعرضنا له لماذا يتم تشكيل لجان ولماذا هذا التسويف وهذا الإلغاء كان بإمكان مندوبين حركة فتح من قطاع غزه ان ينسحبوا من الجلسة ويعودوا الى غزه بدل ان يتم ضرب الحائط مطالب الأقاليم والجماهير.

نحن لم نكن ولن نكون حمل زائد على السلطة الفلسطينية وكما يحلوا للاخ الرئيس محمود عباس ان يقول لا دولة بدون غزه واهل غزه هم وقود هذه الثورة وهم من يعطوا ويضحوا ولكن للأسف هذا التمييز الإقليمي البغيض وهذه القرارات الظالمة التي اتخذت يتحملها فقط هم المحسوبين علينا قادة في كل المواقع القيادية ولا احد منهم يتحدث او يعترض او يهش عن وجهه ذبابة .

انا أتساءل بعد خذلاننا في المجلس الثوري لم نسمع صوت الهيئة القيادية العليا وقيادة التنظيم لم نسمع احد منهم تفوه بكلمة او قال عباره او اعلن انه مع الجماهير الفتحاوية الهادرة ضد التمييز الإقليمي الجغرافي الذي ينتهج ضدنا من 4 سنوات واكثر اين صوت هؤلاء المحسوبين علينا قادة سكتوا وانخرسوا ولا احد منهم يتكلم او يتفوه بكلمة فهم يتامروا على من خاض الحملة وشارك فيها .

خذلنا المجلس الثوري وخذلنا مجلس الوزراء وخذلتنا اللجنة المركزية وخذلتنا اللجنة التنفيذية وخذلنا كل المؤسسات القيادية بصمتها القاتل وخرسها وسكوتها عن الظلم لهم جميعا العار والخزي من جماهير شعبنا ولهم منا الغضب جميعا وانا أقول للاخ الرئيس محمود عباس لا تختار احد من غزه في أي موقع قيادية يكفيك الضفة ورجالها اما من يتم اختيارهم فهم من يتامروا على شعبنا وهم يجنوا مكاسب الموقع وجميعهم رجلين كراسي واقل من هذا بكثير ومراحل .