اشتراكات العضوية مره أخرى وأخرى وأخرى

0
288


كتب هشام ساق الله – حاله من التخبط تسود قيادة حركة فتح بشان جمع اشتراكات العضوية فقد وصل أقاليم القطاع بعد مسيرة 10 ايام من صدور التعليمات العسكريه الواضحه والصادره عن مفوض عام التعبئه والتنظيم في المحافظات الجنوبيه الدكتور نبيل شعث قرار تنظيمي يلزم كوادر الحركه جميعا نفذ ثم ناقش بشان اشتراكات العضويه

قرار رقم 2 لسنة 2012

بناء على مقتضيات المصلحه العامه ووفقا للنظام الداخلي فقد تقرر بشان اشتراكات العضويه مايلي

اولا يعمل باستمارات اشتراكات العضويه بخصم 1 % على جميع أبناء الحركة بما يزيد راتبه عن ثلاثة الاف شيكل فقط .

ثانيا يتم يتم دفع 10 شيكل فقط لجميع الاعضاء مادون الثلاثة الاف شيكل بحيث تجمع هذه المبالغ من خلال الاقاليم والمناطق والشعب وفقا للنظام.

وانها لثوره حتى النصر

الدكتور نبيل شعث
مفوض عام التعبئة والتنظيم للمحافظات الجنوبيه
15/5/2012

هذا القرار يلغي قرار سابق بان يتم جباية كل الاشتراكات عن طريق البنوك في قطاع غزه لحساب الحركه المركزي وتم تعبة استمارات وارسالها الى البنوك وما عانى منه كوادر حركة فتح المكلفين بالمهام التنظيميه من ردات فعل الشباب بالقواعد التنظيميه والرد على تساؤلاتهم الكثيره وكل واحد منهم يسال عن استحقاقاته واموال الحركه القديمه وليش بدكم الاشتراكات الان هل تعاني الان حركة فتح من حاله من الفقر حتى تجمعوا الاشتراكات وروحوا جيبوا الاموال الي سرقوها كبار الحركه وشردوا فيها الى الخارج وين ترقياتنا واستحقاقاتنا الوظيفيه واشياء كثيره جدا .

تعب هؤلاء الكوادر بالرد والسؤال ورفعوا هذه الاستفسارات جميعا الى قيادة الحركه سواء الى لجنة الإقليم او الهيئة القيادية السابقة وهناك زعل وحرد كبير وخاصة من العسكريين الذين لا يتم اعتبارهم أعضاء في حركة فتح فلا يتم اختيارهم ضمن لجان الأقاليم ولا قيادات المناطق او الشعب او أي مستوى تنظيمي ويطلب منهم ان يدفعوا اشتراكات العضويه .

اما القادة الكبار في الحركة وخاصة الرتب التنظيمية العليا فقد احتجوا على إرسال شباب صغار في السن ليطالبوهم باشتراك العضوية حتى ان الكثير منهم قال هذا مستوانا التنظيمي ان يتم مطالبتنا من شباب صغار مع احترامنا للجميع كان ينبغي ان ياتي الى بيوتنا ويزورونا قيادات الحركه الذين نسمع باسمائهم الان ونسوا تاريخنا ودورنا وكانوا عناصر عندنا بيوم من الايام ويطالبونا بالاشتراكات وان يتم العامل معنا باحترام .

وبالاخر يصدر الاخ عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح هذا القرار ويصدره الى الاقاليم وعلى الجميع ان ينفذ ومن ثم يناقش هذا القرار وكانه يتعامل مع الموضوع بمنطق القائد العسكري بدون ان يوضع اليات او شروحات لردود القاعده والمستويات التنظيميه المختلفه .

نعلم انه وفق النظام الاساسي ان اشتراكات العضويه هو اساس العضويه في حركة فتح ولكن بعد انقطاع عن تطبيق هذا القرار سنوات طويله ينبغي ان يفهم الناس ويعرفوا حقوقهم وواجباتهم حتى تكون عملية الدفع برغبه صافيه ولا يتم الامر بشكل اوامر وهم على هامش الحدث ولا يعرفون حقوقهم ولا احد يحترمهم او يحترم مكانتهم وتاريخهم النضالي .

ايش يعني بدهم يصيروا اعضاء لجان الاقاليم وقيادات المناطق والشعب جابين لل 10 شيكل من قطاع كبير في داخل الحركه ويقوموا بالعمل لهذا الغرض وسماع كلام بينسمع وكلام بينسمعش من اناس غاضبين على قيادة الحركه ابتداء من اللجنه المركزيه حتى ادنى مرتبه .

ينبغي جمع تلك الاشتراكات من كوادر حركة فتح وفق قوائم معدة وواضحة ووجود نظام مالي ووصولات دفع واشياء كثيره حتى لاتصبح الحركه همها الاول والاخير ونشاطها الذي يسود هو جمع الاشتراكات من الاقل من ثلاثة الاف شيكل وين بدكم تدوروا عليهم زي مابتدورا على الابره في كوم قش .

متى كان للحركة كشوف وقوائم بأعضائها حتى نستطيع ان نقوم بالذهاب الىهم حسب عناوينهم والطلب منهم بدفع اشتراكات العضويه هل فقط باصدار تعليمات وقرارات من رام الله ويتم الانصياع لها وتطبيقها وبعدين نناقش تلك القرارات في اول فرصه وكوادر فتح كلهم مسجله على الثلج ولايوجد لهم اسماء بكشوفات الحركه الكشوفات فقد كانت ولازالت وستظل فقط للعائدين من الخارج اما كادر الاراضي المحتله فهم جميعا قطاع غربي لا احد يعلم اسمائهم ولايوجد لهم سجلات .

كان ينبغي ان يتم اصدار القرار من الهيئه القياديه العليا في القطاع وان يتم وضع اليات للاقاليم والمناطق والشعب وان يتجند الجميع لتنفيذ هذا القرار ويشارك اعضاء الهيئه القياديه العليا كل حسب موقعه ومكانته الساميه بالتوجه الى الكادر التنظيمي لجمع تلك الاشتراكات .

الحمله الاجتماعيه التي قامت بها بعض مناطق التنظيمي في قطاع غزه بداية الانقسام الفلسطيني الداخلي قبل خمسة سنوات كانت حمله ناجحه فالكل قام بدفع ما يستطيعه كل في منطقته التنظيميه وتم توزيع تلك الاموال التي جمعت على عناصر ومؤيدي الحركه الفقراء كمساعده من حركة فتح هذا الجهد لم تعرف به اللجنه المركزيه ولا الهيئه القياديه السابقه بل كان جهود من كوادر وقيادات خيرين بالحركه .

ونريد ان نعرف ماهو القرار الاول الذي اصدره القائد للمحافظات الجنوبيه حتى لا يفوتنا فوته من قراراته ولماذا تاخر القرار 10 ايام نامل ان تكون الحواجز العسكريه الصهيونيه على الطريق الفضائي للانترنت المانع وفي كل تاخيره خيره المهم ان القرار وصل والتعليمات واضحة بضرورة التطبيق .

يتم التعامل مع تنظيم حركة فتح على انه تنظيم لا يخضع لمراقبة الاجهزه الامنيه في حكومة غزه فهناك حقيقه يتوجب ان يعرفها الجميع ان تنظيم حركة فتح في قطاع غزه هو تنظيم شبه محظور شاء من شاء وابى من ابى صحيح ان القيادات التنظيميه العليا شبه محميه من مسائلات الاجهزه الامنيه لحماس ولكن القيادات التنظيميه المتوسطه مثل اعضاء لجان الاقاليم واعضاء قيادات المناطق والشعب يتم استدعاءهم بين الفترة والاخره وصلبهم على بوابات الاجهزه الامنيه منذ ساعات الصباح الاولى حتى نهاية النهار تحت حرارة الشمس وبرد الشتاء القارص .

يتوجب ان يتم باي قرار يصدر عن القائد العام للتنظيم بالمحافظات الجنوبيه ان يحسب حساب هاذ الامروعدم التعامل من منطق الجالس في مطعم وفندق المتحف تحت كاميرات التصوير والمكيفات ويبادل قيادات حماس الابتسامات والقبلات وهناك من يتعرض للصلب والمعاناه والمطارده والمداهمه حتى يطبق القرار بقوه بعد ان قطعت الحركه ايديها وصارت بدها مساعدة الاعضاء والعناصر الفقراء بالمستويات التنظيميه الاخرى حتى توفر موازنات القطاع لبنود ترفيهيه اخرى تقوم بها اللجنه المركزيه وكبار وعلية القاده في الحركه .