هناك اخرين تعرضوا للخطر من قطاع غزه يوم محاولة اغتيال الحمد الله وفرج

0
347

كتب هشام ساق الله – طالعتنا مواقع الانترنت بان الأخ الرئيس القائد العام محمود عباس قام بتكريم ومكافئة من جرحوا اثناء عملية الاغتيال التي حدثت قبل أيام والتي استهدفت الأخ رامي الحمد الله رئيس الوزراء والاخ ماجد فرج رئيس جهاز المخابرات العامه وتم مكافئة من جرحوا مبلغ 5000 دينار اردني هناك اخرين قاموا بدورهم بشكل رائع كان ينبغي ان يتم تكريمهم أيضا.

 

في الموكب كان هناك شباب من عناصر الاجهزه الامنيه من شباب قطاع غزه من جهاز المخابرات العامة قاموا بدور محترم وكبير وكان يمكن ان يكونوا ضمن الجرحى والمصابين لولا عناية الله ينبغي ان يتم مكافئتهم وتكريمهم أيضا ومنحهم مثل زملائهم مكافئات لا يجوز التفريق بين أبناء الوطن الواحد.

 

لك الله يا غزه انت محرومه من رحمة القادة والمسئولين وأبناء الوطن الواحد يتم التمييز بينهم أولاد الجديدة واولاد القديمة عيب ما يجري ينبغي التعامل بمنطق واحد ووطني فالجمع أبناء الوطن وأبناء رجل واحد.