الوثيقة الأصلية عن حرب غزة قد حُرفت من قبل الخصوم السياسيين ترجمة : هالة أبو سليم

0
228

بقلم : رئيس تحرير صحيفة الجروزولم بوست الإسرائيلية -6-5-2016

ذكر مصدر مُقرب من رئيس الوزراء  الاسرائيليى نتنياهو بأن التفاصيل المُسربة لتقرير مراقب الدولة حول أداء الحكومة أثناء حرب غزة 2014 لم يعكس النص الأصلي للوثيقة  وأضاف مساعد  نتنياهو” لايوجد أي تشابه بين ما ذكر فى وسائل الإعلام و بين الوثيقة الأصلية ، بالتأكيد الوثيقة قد تم تشويها بعد تلقى مراقب الدولة لاجابات حول ماهية ماكتب فى الوثيقة ” .
معسكر نتنياهو يبرر ذلك بقولة ان التقرير قد تنبأ بالتهديد الذي الناتج عن أنفاق حماس من قبل الحرب على غزة فى العام 2014 وأضاف المصدر “لقد طالب التقرير السلطات الإسرائيلية  بالتحرك ضد هذا التهديد و ان النسخة الاصليه للتقرير قد حُرفت من قبل سياسيين لا يتمتعون بحس المسئولية من أحزاب أخري وهم أعضاء فى الكابينيت الاسرائيليى فى نفس الوقت
وأضاف نفس المصدر ” ان عمليه الجرف الصامد قد أوجعت حركة حماس وتلقت ضربات قويه منذ تأسيسها والان الحدود الاسرائيليه مع قطاع غزة أكثر فترة هدوء منذ العام 2000
القناة الإسرائيلية الثانية و صحيفة هأرتس نشرت على صفحاتها  يوم الخميس ” بان التقرير يتضمن انتقادات حادة   لثلاث شخصيات ، هؤلاء ممن شاهدوا مضمون التقرير يشبه تقرير فينو غراد (لجنة فينوغراد) التى تشكلت عقب حرب لبنان فى العام 2006  . وقامت بالتحقيق مع يهود أولمرت بهذا الخصوص .
تقرير مراقب الدولة وجه انتقادات لنتنياهو و موشيه يعلون حول فشلهم فى إدارة الصراع مع حركة حماس و التهديد الذي تسببه شبكة الأنفاق ، قبل ان تؤول الأحداث إلى عملية الجرف الصامد ووجه التقرير أصابع الاتهام لفشل حكومة نتنياهو فى معالجة  التهديد الناتج عن شبكة الأنفاق التي تبنيها حركة حماس .