كذبة نيسان اثبتت ان شعبنا الفلسطيني تواق للاصلاح واقالة كل الفسده

0
502

كتب هشام ساق الله – اثار مقالي الذي كتبته امس بعنوان تغييرات كبيره وواسعه وقرارات مصيريه ستتخذها القياده الفلسطينيه الليله ” الكثيرين فقد قراه الاف القراء على صفحتي الخاصه وكذلك بالمواقع الالكترونيه التي قامت مشكوره بنشره وسالني الكثيرين من ابناء شعبنا الفلسطيني من الوزراء الاربعه الذين سيتم اقالتهم وماحكاية اللجنه السريه ومن هم المحافظين الاربعه ومن هم القاده الامنيين الاربعه .

 

ادركت وادرك معي الكثير ممن قراوا المقال بان شعبنا تواق لخلع هؤلاء المسيئين لشعبنا الفلسطيني والذين يعتقدوا انهم خارقين حارقين ومقطوع وصفهم اضافه الى ان البعض يعتبر نفسه اعلى من الناس ومن القانون بسبب انهم مدعومين من شخصيات متنفذه تتستر علي سوئهم وفسادهم .

 

اقول للاخ الرئيس محمود عباس رئيس السلطه الفلسطينيه ان يقيل كل الفسده في السلطه ومن يقصر بموقعه ومكانه وان يقوم بعمل مجزرة اقالات في السفارات الفلسطينيه في الخارج وكذلك بمن يستفيدوا من مواقعهم وان يجعل حركة الاقاله حركة دائمه ومستمره وان يشكل لجان سريه تقوم بتقصي الاوضاع وان يتدخل بعمل مجلس الوزراء فكثير من الوزراء يبحثوا فقط عن الاعلام والشهره ولا يقوموا بعملهم .

 

لماذا لايقوم الاخ الرئيس محمود عباس بحملة تصحيح في السلطه الفلسطنييه يكفينا ما تحملناه من سوء اداء المسيئين في السلطه ويكفينا حماية هؤلاء الغير مؤهلين لقيادة شعبنا المناضل التواق للافضل وايقافهم عن اعمالهم وتجديد شباب السلطه وادائها بوضع الرجل المناسب في المكان المناسب .

 

كم تلقيت اسئله على هذا المقال الذي كتبته وكنت اتمنى ان يقوم الاخ الرئيس بمجزرة اقالات لهؤلاء الذين يسيئوا للسلطه الفلسطينيه ولشعبنا الفلسطيني ويقيل كل المقصرين كل بمكانه وموقعه واسمه يكفينا تحمل سوء اداء هؤلاء .

 

http://hosh.ps/?p=307574