الشهيد ماجد ابوشرار صاحب فكر وليس صاحب ملايين باسم تيار الاصلاحي الانشقاقي

0
356

كتب هشام ساق الله – الشهيد ماجد ابوشرار قاد تيار بداخل الحركه من الكادر النوعي بحركة فتح المقاوم والابطال المناضلين لم يكن صاحب ملايين ناضل داخل حركة فتح كي يغير الواقع الموجود وكان الامر في حياة الشهيد القائد المناضل ياسر عرفات ولم يكن صاحب تيار اصلاحي انشقاقي لكي يحافظ على الملايين التي جمعها والتي سيتورثها من بعده ابناءه .

 

الشهيد ماجد ابوشرار ظل طوال الوقت بداخل حركة فتح يظهر بداخلها الاجواء الاخويه لم يفتت عضد الحركه ولم يعمل مع دول ويستقوي باموال دول كي يطرح نفسه ويحافظ على ملايينه المسروقه من ابناء شعبنا الفلسطيني ولم يعمل مع دولة الامارات العربيه يستقوي باموالها كان يعيش كل تفاصيل الحركه ولم يكن يطل علينا كما يطل غيره بمناسبه هنا او هناك ويسيء بمواقعه الالكترونيه لتاريخ حركة شهداءها واسراها وابطالها  .

 

الشهيد القائد ماجد ابوشرار لم يسيء الى حركة فتح باي يوم من الايام ولا لقيادتها ولا لاحد منهم كان منضبط في صفوف الحركه يناضل من وسطها وليس مفصول من حركة فتح ويستقوي عليها ويسي اليها باعلامه باسم الاصلاح انظروا الى مواقعه الاعلاميه لتعرفوا حجم الاساءه والتعامل بردات فعل مع الاحداث والوقائع في ظل معركه شخصيه يخوضها من اجل الحفاظ على ملايينه وعن طريق اطعام الارزقيه ممن يحملوا تيار الاصلاح .

 

الشهيد ماجد ابوشرار لم يكن بيوم من الايام يفكر بالخروج عن حركة فتح ولم يقم بعمل اقاليم موازيه لتنظيم حركة فتح ولم يقم بعمل شله حوله يهتفوا لاشخاص ويعملوا من اجل اشخاص بل عمل طوال الوقت الذي اتفق واختلف فيه لصالح حركة فتح والاخرين يحضروا لانشقاق في صفوف حركة فتح وشقها اجلا ام عاجلا خدمه لمصالح دول الخليج العربي ولمن يدفع .

 

لن اقارن احد بالشهيد القائد ماجد ابوشرار هذا العملاق امام هؤلاء الباحثين عن دور بدون عمل ونضالا لشخوص باسمها وحفاظا على الملايين المسروقه من ابناء شعبنا كي يتم شرعنتها وتبيضها وبالنهايه لم يعمل الشهيد ماجد ابوشرار موظف في بلاط الامراء في دولة الامارات العربيه وابقى من يناضلوا ويرفعوا اسمه كي يظل في صورة الحدث وقائد على الورق الفلسطيني باسم التصحيح بحركة فتح .

 

كيف اقارن بين الشهيد ماجد ابوشرار الشاعر والمثقف والاديب والمقاتل والمناضل والسياسي البارع وبين هؤلاء الذين لايمتلكوا رؤيه ولا موقف ويبحثوا فقط عن رزقه اخر الشهر ويبحثوا عن دور كذاب وجمع الملايين من الكمسيون الذي يتلقوه كيف اقارن بين بطل ومناضل ومثقف وباحث عن الملايين يحميها باي طريقه واسلوب .

 

انا بعذر كل الارزقيه الذين يحافظوا على مصالحهم وعلى مكاسبهم وبقاء اقامتهم بالامارات العربيه وحفاظا على الرزقه والفتات الذي يلقيه سيدهم لهم كي يبقوا يمدحوا سجاياه ودوره ومواقفه وفي نقس الوقت يسيئوا له ولحركة فتح باسم الاصلاح والتغيير الذي خدعنا به من قبل من حركة فحماس واليوم يخرجوا علينا بتيار الاصلاح بحركة فتح أي اصلاح هذا الذي يتحدثوا عنه .

 

اما هذا الذي كتب اسمي بمقال وتحدى ان ارد عليه فلن ارد عليه ليس ضعفا بي ولا قلة في ردي فهو بالنهايه يريد ان يضع راسه براسي وهو مدعي وانا لن انجس قلمي وارد عليه وهو بالنهايه لا يعرف القراءه جدير به ان يقرا صحفات مدونتي الشخصيه ويقرا مواقفي وكم مقال كتبته وانصفت ابناء حركة فتح بعيدا عن التجنح وبعيدا عن الولاءات لاشخاص أي كانوا .

 

لن اذكر اسم هذا البواق الذي بيوم من الايام كتبت عنه واتحدي ان يكون هذا النكره ان يدافع ويتحدث باسم المناضلين فهو يعمل بمنطق دسني مطرح ماتحسين على راي المثل الشعب لن انساق خلفه واضع راسي براسه فهو لايستحق ان اوسخ قلمي ومقالاتي باسمه دع الكلاب تنبح والقافله تسير .

 

عذرا شهيدنا القائد ماجد ابوشرار اني قارنتك بهؤلاء المدعين عذرا شهيدنا ان جمعتك وهؤلاء بمقال واحد فانت اجل من ان تقارن بهم ..