والد الصحافي محمود اللوح يوجه نداء لنقابة الصحافيين والمعنيين لعلاج ابنه

0
706

كتب هشام ساق الله – وجه والد الصحافي الجريح محمود اللوح الذي اصيب بعيار ناري من قوات الاحتلال الصهيوني رساله الى نائب نقيب الصحافيين الدكتور تحسين الاسطل والاخ الصحافي زكريا التلمس بالاسراع بعلاج ابنه والحصول على تحويله له باحدى مستشفيات القدس المحتل نشرها الاخ زكريا التلمس على صفحته على الفيس بوك .

 

اضم صوتي الى صوت والد الصحافي الجريح محمود اللوح واطالب الاخوه في نقابة الصحافيين وكل الجهات المعنيه المسارعه بتحويل هذا الشاب الى مستشفى متخصص حتى يتم علاجه بشكل صحيح ليعود لممارسة عمله باسرع وقت .

 

اطالب نقيب الصحافيين الاخ ناصر ابوبكر بالعمل لدى الجهات المعنيه في الضفه الغربيه فالامر بقطاع غزه مش بايدنا والقرار الطبي والسياسي والتحويله هناك ان يتحرك بشكل سريع لانقاذ هذا الشاب الجريح وعلاجه حتى لا تتطور اوضاعه الصحيه اكثر .

 

نداء الي الاخوة في نقابة الصحفيين الفلسطينيين وعلي رأسهم الاخ الفاضل د.تحسين الاسطل والأخ الفاضل زكريا التلمس

 

تحية الوطن وبعد:

 

أنتم تعلمون جيدآ ماحصل وبالتفصيل مع ابني الصحفي الجريح محمود اللوح والذي أصيب بطلق ناري من قبل الجيش الاسرائيلي أثناء تغطيته الاعلامية لأحداث انتفاضة القدس ولصالح إذاعة صوت الشعب قبل 3 شهور علما بانه تم نقل محمود لحظة اصابته الي مستشفي شهداء الاقصي وهو مستشفي حكومي ولدية اثباتات بذلك وفي اليوم الثاني تم نقله الي مستشفي العودة التابع للجان العمل الصحي لاستكمال العلاج وقد أوضحت ومن خلال صفحتي وعنواني علي الفيسبوك بعض التفاصيل للتذكير بها عملآ بقول الله عز وجل” فذكر ان الذكري تنفع المؤمنين ”

 

((( 1- بعد اصابته بطلق ناري في ساقة اليمني قبل 3 شهور تقريبآ صار عنده مضاعفات في رجله واضطر الطبيب في مستشفي العودة التابع للجان العمل الصحي لعمل عملية لمحمود بتخدير كامل قبل أسبوعين تقريبآ لاستئصال صديد بجانب فتحة مدخل الرصاصة ومن ثم تم اغلاق الجرح بعمل غرز.

2- بعد ذلك صارت مضاعفات جديدة في مكان ثاني قريبأ من فتحة مخرج الرصاصة بعد العملية الأولي واضطر الطبيب لعمل عملية ثانية ومزدوجة المهام وبتخدير كامل يوم الخميس الماضي أيضا لاستئصال صديد جديد وفتح ورم جديد في الساق اليمني الا ان محمود بعد هذة العملية اصبح لايستطيع تحريك اصابع رجله وفقد اعصاب حركة القدم.

3- بعد العملية الثانية ويوم السبت الماضي تحديدآ أفاد الطبيب الجراح بأنه حصل تهيج في عضلة الساق وهذا ماجعل محمود لايستطيع تحريك أصابع رجله ولكنه أفاد بأن محمود ربما يستطيع تحريك أصابعه ثاني يوم العملية الا ان ذلك لم يحصل !

4- يوم السبت الماضي جاء الطبيب وقرر اعادة فتح الجرح وبعملية جديدة من خلال تخدير نصفي حيث قام طبيب البنج بوضع الحقنة في العمود الفقري وهنا صرخ محمود ولم يستطع طبيب البنج اكمال مهمته وارتفعت حرارة محمود وانتابه تصبب العرق فتوقف الطبيب وقرر تأجيل العملية للمساء.

5- الساعة 5:45 مساء يوم السبت تم ادخال محمود الي غرفة العمليات وبتخدير كامل حيث قام الطبيب باعادة فتح الجرح من جديد وبعد أن فاق محمود من البنج استطاع تحريك اصابع رجلة قليلآ وكان بصعوبه بالغة !

6- في تقديري أن هناك خطأ طبي قد حصل مع محمود واليوم الاثنين خرج محمود من المستشفي بناء علي ورقة خروج رسمية علي ان يعود لهم يوم الاربعاء القادم علما بانه بحاجه ماسه الي علاجات وريدية ومحاليل ومسكنات ولازال يعاني كثيرآ من آثار الابرة في العمود الفقري !! )

———————-

لذا اطالب حضراتكم وبصفتي والد الصحفي الجريح محمود اللوح أن تساعدونا بصفتكم الاعتبارية في عمل تحويلة طبية لمحمود للعلاج بالخارج لانقاذ وضع ابني وحرصآ علي سلامته علمآ بأننا طلبنا تقرير طبي من مستشفي العودة ووعدونا يوم الأربعاء ولا ادري لماذا الاربعاء تحديدا !!

 

وفقكم الله

 

أبوباسم

 

#الشفاء_العاجل_للصحفي_محمود_اللوح