غزه تودع احد رجالاتها الوطنيين المناضل الكبير موسى عيسى سابا

0
383

كتب هشام ساق الله – فقدت مدينة غزه وفلسطين احد رجالات الثقافه والرياضه والعمل السياسي الوطني المرحوم المرحوم موسى عيسى سابا ابوعيسى يوم امس تم الصلاه علي جثمانه في كنيسة القديس برفيريوس وتم دفنه بمقبرة الكنيسه بحضور وطني وشعبي من ابناء الشعب الفلسطيني فابوعيسى محبوب للجميع ووطني من طراز فريد .

 

ابن المرحوم ابوعيسى عدد من الشخصيات الوطنيه في قطاع غزه الاخ المناضل فريح ابومدين ابومصطفى وزير العدل ونقيب المحامين سابقا والشخصيه الوطنيه المتميزه حيث نعى فيها الصديق المناضل والقائد الوطني موسى عيسى سابا تحدث فيها اعن صعب يومين مروا بحياته الاول حرق مكتبة الهلال الاحمر الفلسطيني عام 1980 وحرق مكتبة جمعية الشبان المسيحيه .

 

ونعاه ايضا النائب بالمجلس التشريعي الرفيق المناضل جميل المجدلاوي القيادي بالجبهه الشعبيه والرفيق محمد الناقه احد قيادات حزب الشعب الفلسطيني تحدثوا عن مناقب الرجل المناضل وتحدثوا عن تجاربهم معه ودوره الوطني خلال مسيرة نضاله وحياته خلال 90 عام قضاها في حب فلسطين .

 

المناضل ابوعيسى هو من مواليد مدينة بئر السبع عام 1926 تلقى تعليمه في مدارس مدينة بئر السبع وانتقل للدراسه في مدينة رام الله في مدرسة الفرندز على يد الاستاذ شفيق ترزي والاستاذ طوطح وحصل على ماترك فلسطين فمن كان يحصل على هذه الشهاده فهو حاصل على شهاده اعلى من الجامعه تؤهله للعمل كمدرس او أي مهنه اخرى .

 

والده تاجر ذهب وهو الوحيد الذي عمل بهذه التجاره في بئر السبع وعمل ابوعيسى في احصاء اهالي النقب وبئر السبع فقد قام باحصاء العشائر والعائلات في القرى والمضارب البدويه قام بزيارتهم بنفسه وكان يدون ويسجل ووصل الى ان عدد السكان الحقيقي هو مايقارب ال 93 الف مواطن فلسطيني ودحض الاعلام الصهيوني الذي كان يتحدث عن اعداد اقل بكثير .

 

هاجرت عائلته الى مدينة غزه اثر احتلال بئر السبع وعمل في وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين وفي البوليس الحربي كضابط ارتباط مع القوات الدوليه والفلسطينين وعمل مدير للعلاقات العامه في جريدة اخبار فلسطين مع الاستاذ المرحوم الصحافي الرائع استاذن ببداية الانتفاضه الاولى محمد ال رضوان والاستاذ المحامي والصحافي الكبير زهير ال رضوان وظل يمارس العمل الوطني فقد اعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني حين احتلت مدينة غزه عام 1956 وحين انسحب  الكيان الصهيوني فجاه خرج وهو وجميع الاسرى المعتقلين في سجن غزه المركزي انذاك وقاد مظاهره ضد التوطين مطالب بعودة الاداره المصريه ورفض كل مشاريع التوطين انذاك .

 

اعتقلته الاداره المصريه عام 1959 مع نشطاء الحركه الوطنيه الفلسطينيه والاخوان المسلمين وتم نقله الى سجن الواحات مع اصدقائه الشاعر معين بسيسو وعدد كبير من قادة الحركه الوطنيه انذاك بقي فيها لفتره معتقل ومنفي حتى عاد الى قطاع غزه من جديد يمارس العمل الوطني والثقافه والفكر .

 

عام 1967 احتل الكيان الصهيوني قطاع غزه وكل فلسطين والتحق المناضل ابوعيسى ضمن مجموعات جيش التحرير الشعبي الفلسطيني وكان مسئول سياسي حيث تم اعتقاله والحكم عليه بالسجن لمدة ثلاث سنوات عام 1972 وكنت قد نشرت العام الماضي نبذه بعد ارسل لي ابنه الاخ عيسى سابا ابوموسى صوره وتحدثت انذاك عن من يتواجوا في الصوره داخل المحكه العسكريه الصهيونيه .

 

اعادة قوات الاحتلال الصهيوني اعتقال المناضل ابوعيسى مره اخرى عام 1976 مره اخرى لمدة 6شهور بتهمة نشاطه بدعم رؤساء البلديات الوطنيين من انصار منظمة التحرير الفلسطينيه الذين فازوا بالانتخابات في الضفه الغربيه وقيادتهم موجة المظاهرات الشعبيه الفلسطينيه .

 

عمل في جمعية الشبان المسيحيه كمدير تنفيذي لها وحولها لتصبح صرحا وطنيا وملتقى قيادات الحركه الوطنيه وساهم في تشجيع الانشطه الثقافيه والاجتماعيه والرياضيه وشجع رياضة التنس الارضي وكان يشاهد دائما يلعب مع المرحوم الدكتور حيدر عبد الشافي القائد الوطني الكبير والمرحوم الدكتور جورج رشماوي .

 

يكتب للمرحوم ابوعيسى انه علم جيل في داخل سجون الاحتلال الصهيوني اثناء اعتقاله لعبة الشطرنج ولازالت هذه اللعبه الفكريه الهامه والمصنفه في الاولمبيات الدوليه كلعبة رسميه حتى الان في جمعية الشبان المسيحيه وهي ملتقى قيادات سجون الاحتلال فدائما يذهب هناك الاخ الاسير المحرر المناضل هشام عبد الرازق وموسى عبد النبي وكثير من محبي هذه اللعبه وترى دائما ابوعيسى يتمشى في بذلته الرياضيه في شوارع مدينة غزه يذهب الى مقر عمله في جمعية الشبان المسيحيه وصولا الى بيته ذهابا وعوده فالرجل نشيط جدا .

 

ترك المناضل ابوعيسى  زوجته ام عيسى هدى فايز منصور بنت خاله ورفيقة عمره فهو متزوج منذ 60 سنه وانجب ابنه الناشط المجتمعي المتميز ودرب القيادات الشابه الاستاذ عيسى سابا سكرتير جمعية الشبان المسيحيه والمدير التنفيذي فيه والان هو  مدير التجمع الفلسطيني للتربيه من اجل التنميه – معهد كنعان التربوي .

 

والاستاذ المحاسب عماد موسى سابا وهو يعمل مدير الحسابات في المستشفى الاهلي العربي بمدينة غزه والاستاذه مربية الاجيال السيده نجلاء موسى سابا وتعمل في مدارس وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين ومتزوجه من السيد سهيل ترزي وهو صاحب موقع  باليست على شبكة الانترنت .

والسيده سوزان موسى سابا وهي زوجة المهندس داود ترزي المدير العام في بلدية غزه وصديقنا وجارنا في حي الزيتون سابقا والسيده سناء موسى سابا متزوجه سامي المعصراوي مدير حسابات في الولايات المتحده .

 

تعازينا للحركه الوطنيه الفلسطينيه ولكل من عرفوا هذا الرجل المناضل والوطني موسى عيسى سابا ابوعيسى ولزوجته وصديقي الاخ عيسى سابا ابوموسى وشقيقه عماد والى كريماته وانسبائه وعموم ال سابا وصديقي الحبيب ماجد الترزي القائد الكشف واللاعب في نادي غزه الرياضي وصديقنا واخونا في حركة فتح والى كل من يعرف الرجل .

 

تقبل التعازي في بيته بمحيط بيت الاخ الرئيس القائد محمود عباس ابومازن

 

وارسل لي صديقي الاعلامي المتميز زياد عوض تصوير فيديو لمراسيم تشييع جثمان المناضل “موسى عيسى سابا ”