الثلاثي فتوح الأحمد والهبّاش في القاهرة لبحث موضوع المصالحه مع دحلان

0
241

كتب هشام ساق الله – الثلاثي روحي فتوح وعزام الاحمد ومحمود الهباش يزوروا القاهره لا من اجل بحث أي موضوع يتعلق في العلاقات الفلسطينيه المصريه سوى موضوع واحد وحيد هو بحث موضوع المصالحه مع المفصول محمد دحلان من خلال مفاوضات ستجري مع المخابرات المصريه وفريق محمد دحلان من اجل وحدة حركة فتح قبل انعقاد المؤتمر السابع لحركة فتح .

سيبحث موضوع فتح معبر رفح على هامش الاجتماعات فقد سبق ان اعلن الاخ عزام الاحمد عن التوصل الى اتفاق لتشغيل معبر رفح وكان اعلانه فقط من اجل التغطيه على موضوع اثير خلال الزياره الاخيره للرئيس الفلسطيني وهو موضوع دحلان الا ان الامور فشلت بسبب خروج الناطق باسم حركة فتح وادلائه بالتصريح الذي اثار سخط المصريين وكان التصريح لصالح اعضاء باللجنه المركزيه لحركة فتح يرفضوا المصالحه مع محمد دحلان .

مصر تشترط فتح معبر رفح بالمصالحه الفتحاويه الداخليه وبضرورة عودة محمد دحلان الى حركة فتح وعودته الى الضفه الغربيه وحضور اجتماع المؤتمر العام السابع لحركة فتح وحضور اجتماع المجلس الوطني الفلسطيني وزيارة الوفد القريب جدا من الاخ الرئيس محمود عباس لوضع خارطة طريق للمصالحه مع دحلان والاعلان في نفس الوقت للتوصل الى اتفاق لفتح معبر رفح للتغطيه على المصالحه التي سيتم رسم خطوطها .

يمكن للناطقين باسم الرئاسه الفلسطينيه او حركة فتح ان ينفوا وقوع هذه اللقاءات ومضمونها ويمكن لاعضاء اللجنة المركزيه لحركة فتح ان يدلوا بتصريحاتهم المخصيه تجاه هدف زيارة الوفد المبعوث من الرئاسه الفلسطينيه ولكن هناك حوار حقيقي سيجري في القاهره بين دحلان وبين الوفد الممثل عن الاخ الرئيس محمود دحلان بواسطة المخابرات المصريه ووسيط مشرف على هذا الحوار .

مصر حظى بدعم من دولة الامارات العربيه والمملكه العربيه السعوديه بالضغط لانهاء موضوع دحلان المفصول من حركة فتح وانهاء مشكلته مع الاخ الرئيس محمود عباس كشرط للدعم خلال المرحله القادمه وقيل للاخ الرئيس ابومازن اثناء زيارته الاخيره الى السعوديه بضرورة انهاء هذا الملف والتجاوب مع الوسيط المصري .

وكان موقع دنيا الوطن تحدث عن زياره يقوم بها وفد ثلاثي رفيع المستوى يضم كلا من الرئيس السابق روحي فتوح وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الاحمد ومستشار الرئيس ابو مازن للشؤون الدينية محمود الهباش .

واجرى الوفد عدة اجتماعات في القاهرة مع مؤسسات وجهات مصرية كما التقى بعدة فعاليات فلسطينية.

وزار عزام الاحمد مقر اقليم حركة فتح والتقى بالنشطاء الفتحاويين هناك .

ولم ترشح أي معلومات عن اهداف الزيارة رفيعة المستوى وما ان كانت بخصوص اتفاق معبر رفح الذي اعلن عنه عزام الاحمد سابقاً .