غرامه ماليه 1000 شيكل لمن يحلق لشجرة بالشارع العام

0
289

كتب هشام ساق الله – حلاقة الشجر بالشوارع العامه تهمة يعاقب عليها القانون ويتم فرض غرامه ماليه مقدارها 1000 شيكل على كل من تثبت قيامه بهذه الفعله الاجراميه هذا ماتقوم بفعله بلدية غزه الموقره لكل من يقوم بتقليم الاشجار امام بيته يتم اصدار الحكم على المواطن المتهم ولا يحق له الاعتراض او حضور وقائع المحكمه .

 

هذا ماحدث مع صديقنا في شارع طارق بن زياد الذي يؤدي الى ستاد فلسطين الرياضي حيث قام بترتيب الشجره الكبيره امام بيته وقام بحلاقة اغصانها حتى تظهر بمظهر جميل وخاصه انها تزداد تفرعا وتطول اغصانها .

 

وقال لي الصديق مستغربا حضرت قوات شرطه الى البيت ودقوا الباب كاني متهم ومجرم وحين سالتهم عن سبب حضورهم قالوا لي وقع على هذا الورق ورفضت ان اوقع عليه وسالتهم لماذا اوقع وقرات الورقه واذا بحكم محكمة البلديه غيابي علي والتهمه اني قلمت شجره امام بيتي وحين سالت الشرطه هل هذا ممنوع قالوا لي نعم والتهمه امنيه .

 

الرجل يقول الشجر مثل الانسان تطول اظافر يديه وارجله ويطول شعره ويقوم الانسان بحلاقة شعره وتقليم اظافره فهذا الامر يحدث مع الشجر ايضا وطالما ان بلدية غزه لاتقوم بدورها ولاتقوم بهذه المهمه فانا قمت بها وقمت بتقليم الشجره وترتيبها حتى تبدو جميله يوم العيد وخففت من اغصانها ووضعت المخلفات في صندوق القمام المركزي القريب من البيت اصبحت بالنهايه مجرم .

 

بلدية غزه مثلها مثل وزارات ومؤسسات السلطه الفلسطينيه اصيبوا بالصرع ويحاولوا ان يملئوا صناديقهم بالمال على حساب المواطن بغض النظر عن الطريقه والوسيله والتهمه المهم ان يصرفوا ويجدوا اموال لرواتب موظفينهم ولا يهم كيف ولماذا وكل هذه الاسئله المهمه .

 

انا اتحدث عن الشجر وغرامه حلاقتها ولا اتحدث عن الجبايه التي تجبى من اصحاب البيوت المدمره حيث يتم دفع دولار امريكي عن كل متر يتم ترخيصه لمن سبق له الترخيص قبل قصف بيته و4 دولارات الى 9 في بيوت يتم الان ترخيصها لم تكن بالسابق مرخصه اضافه الى حالة من البريقراطيه والتعب الذي يعاني منه المواطن قبل  ان يتلقى أي مبلغ كتعويض لبيته للاسف الاجراءات البيرقراطيه دبحتنا وهلكتنا وكل شيء يتم الجبايه فيه بدون أي رحمه ولا أي شفقه  .