يا جماعه وين الحمد الله والاحمد وابومرزوق والمستقلين والمخاتير مش سامعين صوتهم بدنا حل

0
411

الرقص السياسيكتب هشام ساق الله – اسئله يتساءلها كل ابناء شعبنا وخاصه ابناء قطاع غزه اين الدكتور رامي الحمد الله رئيس حكومة الوفاق الوطني الفلسطيني واين الاخ ميسي فتح عزام الاحمد الفريق المتكامل الذي فاوض حماس واتفق معها واين الدكتور موسى ابومرزوق لم نسمع لهم أي صوت لم يخرجوا علينا ليقولوا ماذا يحدث اين اخرين كثير وين اسماعيل هنيه ابوالعبد الذي بيده كل الصلاحيات في قطاع غزه والمسئول التنظيمي والحزبي في قطاع غزه ووين وزراء حكومة رامي الحمد الله الجدد الي مش راح يتهنوا ولا يفرحوا على مايبدو واين الوسطاء وين المستقلين ومستقلين المستقلين .

الازمه تزيد يوم بعد يوم وهي اول ازمه تواجهها حكومة الوفاق الوطني ولازالت البنوك مغلقه ولازالت الرواتب موجوده في البنوك والموظفين يتلوا من الفقر والدين واصحاب الديون يطالبوهم بدفع ما عليهم من التزامات لا احد يصدق ان الموظف لم يتلقى راتبه والكل يريد امواله وحساباته والوضع كرب مش على الموظف فقط بل على التاجر وكل قطاعات شعبنا الكل ينتظر الرواتب .

هذا الصمت المطبق وهذه التصريحات التي يتم الادلاء بها من غير المعنيين بالامر من خارج دائرة التفاوض واليوم كان اخرها خروج الدكتور خليل الحيه بمؤتمر صحافي اوضح لم نفهم ماذا يريد كنا نتوقع ان يخرج مثلا الدكتور موسى ابومرزوق ويحدثنا عن الاتفاق وماجرى الاتفاق عليه واين يكمن الخلل للاسف هو فقط حمل السلطه مسئولية ماجرى فقط لاغير .

وين المستقلين الي كل 5 دقائق بصدروا تصريح وبيتوقعوا وبيقولوا ليس ولا واحد منهم حاول ان يقوم بدور الوسيط بما يجري ويحل المشلكه اين المخاتير واين رجال العائلات مايحدث في قطاع غزه يحتاج الى جاهه كبيره للضغط على اطراف الخلاف واخد عطوه كبيره حتى يتقاضى كل الموظفين من كل الجهات والتنظيمات رواتبهم فشعبنا اصبح كله مرتبط بالرواتب والقبضه .

نعلم ان مهام اللاعب الكبير ميسي فتح كبيره ومتعدده فهو ضمن الوفد المتوجه الى القاهره للمباركه للرئيس عبد الفتاح السيسي الذي انتخب لرئاسة مصر بنسبه كبيره وعاليه ولكن هل سنظل ننتظر حتى يفرغ من مهامه اخاف ان يشارك في كاس العالم في البرازيل بصفة معلق رياضي او لاعب لبلد اخر او أي شيء فهو دائما جاهز .

رئيس وزراء حكومة الوفاق الدكتور رامي الحمد الله هدد بسلاح خطير جدا قد جربه في بداية تكليفه كرئيس للحكومه خلفا للمنصرف الدكتور سلام فياض وقد حقق رقم قياسي في تولي رئاسة حكومه في فلسطين وحصل على رقم دولي في غينس بعد اقل من شهر وهاهو اليوم يهدد ايضا بتعديل الرقم القياسي والاتسقاله بعد اقل من اسبوعين على تولي مهام الحكومه .

والله حرام حرام حرام الوزراء لازالوا يتلقوا التهاني في الصحف ولازالت بوكيهات الورد الاستداركيه تصل الى بيوتهم باحجام البغل والحمار والنعش الطائر ومقاسات غريبه عجيبه ولازالت صدور البقلاوه والكنائف والكولا والمشروبات بكافة انواعه ولازال المهنئين يهنئوا بتولي مهامهم ووزراء غزه استلموا مهامهم فقط على الوراق على الا يمارسوا مهامهم الا بعد صرف الرواتب لموظفين حكومة غزه .

الحكومه على حطة ايدكم وقرات اليوم عدد من المقالات تتحدث عن حكومه سريه في غزه تقود الاوضاع وانا اقول انها ليست سريه بل هي علنيه يعرفها الجميع وفي مقدمة من يعرفوا الاخ الرئيس محمود عباس لان الوضع في قطاع غزه لم يتغير ابدا الكل على ماهو عليه فقط تغيرت مسمى الحكومه بالاعلام الرسمي من الحكومه المقاله الى حكومة الوفاق الوطني التي لاتمارس أي مهام في قطاع غزه .

الاجهزه الامنيه في قطاع غزه لاتزال تعتقل وتستدعي وترسل مقابلات وتداهم البيوت ولازال المعتقلين السياسيين معتقلين ولا احد يسال عنهم ونسمع اشياء كثيره بوسائل الاعلام المغرضه عن اشياء لانريد ان نرددها حتى لايقال اننا نحرض .

نريد فقط ان يجرى لقاء بين الاخ ميسي فتح عزام الاحمد والدكتور موسى ابومرزوق رئيس فريق حماس التفاوضي على محطه من محطات الاعلام ويشرحوا لنا ماجرى ونريد ان نتاكد ان هناك اتفاقيات سريه فاجئت الجميع لم يتحدث عنها احد لا لفتح ولا لحماس وهي سبب ماجرى بموضوع الرواتب في قطاع غزه واغلاق البنوك وهل يمكن تدارك الامر مستقبلا خلال الايام الجايه مثلا او ان الامر مستمر وطويل والاخ امين مقبول امين سر المجلس الثوري يضع حلول ان يتم العوده الى الرواتب بالشنطه او بطريقه سريه اخرى ستفاجىء الجميع خلال المرحله القادمه .

تساؤلاتي وتساؤلات كثيره من المنتظرين ان يتم الفرج عليهم سواء موظفين قطاع غزه او موظفين حكومة حماس الباقيه والمسيطره على زمان الامور ومقاليد كل شيء في قطاع غزه وتمارس نوم من لوي الايد والانفلات المنظم المسيطر عليه وفق تعليمات ووفق توازنات داخليه تعيشها حركة حماس وهي ليس بالمناسبه انشقاق او تمرد ولكنه كله ياتي ضمن تبادل الادوار .