شركة جوال تسرق النقاط عيني عينك من زبائنها

0
277

لا لجوالكتب هشام ساق الله – لان شركة جوال تهدف فقط للربح ولا شيء غير الربح لدرجة ان ارباحها هذا الفصل ارتفعت باكثر من 11 ونصف بالمائه من قيمة ارباحها عن الفصل السابق وكل هذا بسبب سرقة المواطنين عيني عينك ولعل قضية النقاط اكبر نقاط ضعف هذه الشركه وعدم وجود برنامج يضمن حق المواطن في الحفاظ على نقاطه وتداولها وتحويلها الى اشياء تفيده .

شركة جوال الفلسطينيه الوطنيه اكثر من كل الشعب الفلسطيني تقوم بالغاء النقاط لكل من لم يستخدم هذه النقاط نهاية العام رغم انها حق مشروع لكل صاحب نقاط وهي عباره عن مال حتى وان قله ثمنه فيجب ان تبقى وتظل يستعملها صاحبها كما يريد وبدون أي قيود عليها كثرت او قلت .

شركة جوال الرائده جدا في مجال النصب والسرقه والتلاعب بحقوق الناس بدون أي رقيب سواء وزارة الاتصالات وتكنولجيا المعلومات بغزه او الضفه الغربيه صلاة النبي الله معطينا وزارتين نايمين تبحثا عن الاموال التي تدفعها هذه الشركه لهم او مؤسسات المجتمع المدني الذين تقوم بشراء ذممهم ابتداء من مراكز حقوق الانسان وانتهاء باكبر شنب يقول لا ولديها سياسه ممنهجه بهذا الامر من اجل تسويف كل القضايا وغض الانظار عنها .

اتصل بي احد الاصدقاء قبل عدة ايام وقال لي انه حول كميه من النقاط الى صديقه وفوجىء بان شركة جوال تقوم بخصم 50 نقطه على التحويل والنقاط خرجت من حسابه وجاءته رساله ولكن لم تصل حتى الان الى حساب الشخص المرسله اليه وقام بالاتصال والمراجعه باختصار سرقوهم بالطريق .

اخر تقليعات شركة جوال انه لايحق لمن لديه اقل من 500 نقطه ان يقوم بتحويل نقاطه والاستفاده منه حتى يقوم بتعبئة كروت جديده ترفع عدد نقاطه الى اكثر من العدد المطلوب .

النقاط اكبر خلل في منظومة شركة جوال يجب ان يتم معالجته ويجب على وزارة الاتصالات التدخل سواء في قطاع غزه او الضفه الغربيه من اجل وقف تلاعب هذه الشركه بحقوق الناس ونقاطهم التي يجب ان يتم تحويلها الى مكافئات لهم حتى يستفيدوا منها وقتما يريدوا .

انا نهاية العام الماضي وصلتني رساله تطالبني باستخدام نقاطي باي شيء وكان هناك عرض بتحويل النقاط الى هدايا ولكني لاني اعرف ان هدايا جوال كلها ستوك أي خربانه وعلى الفاضي لم ارد تحويلها او الاستفاده منها باختصار انا مابدي استغل نقاطي باي شيء لاني لا اريد ان اتعامل مع هذه الشركه باي شيء .

ولكن المواطن الغلبان يجب ان يستفيد من نقاطه ويجب ان تقوم شركة جوال بتصحيح موضوع النقاط وفتح المجال امام الجميع وعدم وضع قيود على التحويل او الاستفاده من هذه النقاط ويجب دائما ان تقوم بتقديم عروض بموضوع النقاط حتى يتم تفعيل الامر وتداولها بدون ان تقوم بخصم أي شيء على المواطن كما تفعل وتسرق مع كل تحويله .

نعم سنظل ننبح ونكتب ونقول حتى تستيقظ شركة جوال وتخجل على نفسها وستظل شركة جوال تضاعف ارباحها بالسرقه والنصب واستغلال كل شيء حتى وان صغر من اجل ان تزيد ارباحها على حساب المواطنين الفقراء .

سيكتب التاريخ لم يتخاذل بموضوع فضح مخازي شركة جوال ويكشف فضائحها وخاصه من وسائل الاعلام التي تبيع مبادئها وقيمها من اجل اعلان هنا وهناك ومن اجل حفنه من المال او رشوه تقدم بتخفيض على سعر جوال او تقديم عرض بتخفيض اسعار الفاتوره او غيره .