ابناء واحفاد الشهيد البطل جمال سليم محمد عبد النبي اصبحوا 30 والله يزيد ويبارك

0
254

10009888_874880562537651_936365537_n جمال عبد النبيكتب هشام ساق الله – العام الماضي في مثل هذا اليوم كتبت عن حفيد الشهيد احمد ابوابطيحان من ناحية ابنته الوحيده ياسمين ويومها قال لي صديقي على الفيس بوك الاخ العزيز نبيل جمال عبد النبي متى ستكت عن احفاد ابي الشهيد جمال عبد النبي قلت له العام القادم ان شاء الله وامس طلبت منه ان يعد لي قائمه باسماء وابناء واحفاد والده البطل المناضل جمال سليم عبد النبي .

وكنت اتحدث عن هذا الرجل انا وصديق العزيز احمد ابوشريعه وذكرياتي وذكرياته مع هذا المناضل الحقيقي والبطل وتحدثنا عن ادب ابناءه واخلاقهم الرفيعه وتربيتهم الرائعه وترحمنا على والدهم البطل والمناضل الحقيقي الذي مضى شهيدا الى جنات الخلد وترك خلفه ابناء وبنات واحفاد نتمنى زيادتهم وان تستمر مسيرة نضال والدهم عبرهم ومن خلالهم وان شاء الله تزيد العائله اكثر واكثر .

هذه المراه الصابره زوجة الاخ المناضل جمال عبد النبي المناضله الحاجة أم رمزي ” معزوزة عبد اللطيف عبد النبي ” مواليد 1960 تزوجت من الشهيد عام 1976وصبرت على اعتقالاته المتكرره من قبل قوات الاحتلال وعانت الحرمان والفقر وكانت بمثابة الام والاب في فترات كثيره من اعتقال زوجها المناضل الشهيد جمال وباعت ذهبها كي يشتري به سلاح عدة مرات عن طيب خاطر وأنجبت 6 أولاد وبنت وهم رمزي ، رامز ، نبيل ، نضال ، سمير ،سليم ، حنين .

هذه المراه المناضله ام رمزي وقفت شجاعه مناضله صابره محتسبه فقدان زوجها والي خلف ما بيموت ربت ابنائها وبنتها الوحيده وزوجتهم وكانت هذه المراه الرائعه نموذج للنساء الصابرات المرابطات المناضلات الذين يجتازوا كل المحن والازمات وخرجت منها باسره رائعه رغم قلة الامكانيات و ربتهم على درب ومسيرة والدهم الشهيد البطل فاصبوا جميعا نموذج يحتذى ويشار لهم بالبنان فهم رجال اولاد رجل.

انا التقيت بالاخ نبيل ابن الشهيد جمال صدفه بعد ان كتبت عنه مقال يوما ولا اعرفه حين حصل على شهادة الماجستير من جامعة الازهر ووصلني يومها رساله بتخرجه على الايميل فيها اسم البحث ومعلومات عنه قمت فورا باستخدام الماده وربطت بينهما بمقال اعتز فيه ويوم التقاني صدفه عند الاخ الصديق محمد جوده النحال ابوجوده عضوالمجلس الثوري لحركة فتح تعانقنا وتذكرت يومها والده الرائع الذي كان مثالا للمناضل المحترم والشريف الذي يجب ان تعتز به كل حركة فتح من اولها لاخرها فهؤلاء كانوا عناوين للشرف والرجوله والنضال ضد الكيان الصهيوني .

حين استشهد القائد ابورمزي لم يكن قد تزوج احد من ابناءه وبناته وكلهم تزوجوا بعد ان تخرجوا من الجامعات وعملوا وهذه اسماء احفاده جميعا نوردها لكم ثم نكتب معلومات عن كل واحد من ابنائه الذين سيظلوا طوال العمر والوقت يفخروا ببطولة والدهم الشهيد البطل وجدهم الذي حمل السلاح ضد المحتلين الصهاينه واستشهد حتى اخر رصاصه كان يمتلكها.

أحفاد الشهيد 10 أولاد 13 بنت وهم جمال رمزي ومحمد رمزي وجمال رامز ومحمد رامز وجمال نبيل وسميح نبيل ورمزي نبيل وجمال نضال وجمال سمير وجمال ابن البنت الوحيدة حنين.

البنات هديل رمزي و هالة رمزي ورهف رمزي وروان رامز ورزان رامز وحلا رامز وايمان رامز وتالا رامز ولانا نضال ولما نضال وليان نضال وحنين سمير وجنا ابنة البنت الوحيدة للشهيد حنين.

وابناء الشهيد رمزي : مواليد 1976 يعمل في الشرطة برتبة مساعد اول لم يحصل على أي استحقاق يذكر وبالعكس خصموا عليه ثلاث سنوات من استحقاقه الطبيعي لانه كان يعتقد كونه ابن جمال عبد النبي سيتقيم تلقائي وبعد ثلاث سنوات منذ التحاقه بالشرطة عام 94 حصل على عريف.

وفي عام 2006 حصل على بكالوريوس خدمة اجتماعية من جامعة القدس المفتوحة ولم تغير عنده شيء لان الترقيات واقفة على ابناء غزة وهو متزوج عام 1997 وله ولدان جمال ومحمد وثلاث بنات هديل وهالة ورهف

الاخ رامز ابنه الثاني مواليد 1978 يعمل في جهاز ال17 برتبة ملازم متزوج عام 1999 وله ولدان جمال ومحمد وخمس بنات روان ورزان وايمان وحلا وتالا.

اما صديقي الاخ نبيل فهو مواليد 1981 يعمل في جهاز الأمن الوقائي برتبة نقيب وحاصل على شهادة الماجستير في الاقتصاد تزوج عام 2005 وأنجب ثلاثة أولاد وهم جمال وسميح ورمزي.

والابن الرابع نضال :مواليد 1983 يعمل في جهاز الأمن الوقائي برتبة مساعد تزوج عام 2004و أنجب ولد وثلاث بنات وهم جمال ولما ولانا وليان.

والابن الخامس سمير : مواليد 1984 ويعمل في جهاز الدفاع المدني على تفريغات 2005
تزوج عام 2010 وله ولد وبنت وهم جمال وحنين

وابنته الوحيده حنين مواليد 1992 طالبة في جامعة القدس المفتوحة ومتزوجة من ابن عمها ولها من الاطفال ولد وبنت وهم جميل وجنا .

اما الابن الاخير والذي لم يرى والده وولد بعد استشهاده سليم آخر العنقود مواليد 1994 أعزب لا يعمل نتمنى له ان يتزوج بالقريب العاجل وان نرى ابنائه ونضيفهم الى السجل .

الشهيد المناضل الاخ جمال سليم محمد عبد النبي ولد عام 1957 لعائله هاجرت من قرية سمسم وكان الثالث بين أخوته وتلقى تعليمه الابتدائي ووصل حتى الصف الثالث الإعدادي ولكن ضيق الحال وصعوبة الأوضاع الاقتصادية اضطرته لخروج والعمل مبكرا لمساعدة عائلته فعمل حارسا في مصنع أبو الخير لتغليف الحمضيات .

وكبر جمال على سماع قصص وحكايات بلده سمسم وكانت والدته دائمة الحديث عن استشهاد عمه حسين محمد احمد عبد النبي وابن عمه الشهيد فتحي سالم محمد عبد النبي وكبر جمال على حب فلسطين والتضحية من اجلها والثار لعمه وشهداء عائلة عبد النبي ونذر نفسه لكي يكون مشروع شهيد .

تزوج وهو في السادسة عشر من عمره رزق بأولاد ستة وبنت هم رمزي ورامز ونبيل ونضال وسمير وسليم وحنين.

واعتاد جمال على الذهاب إلى بئر السبع لزيارة شقيقته المتزوجة هناك ليشاهد جمال وروعة أرضنا الفلسطينية المحتلة وقد التحق جمال بصفوف حركة فتح على يد القائد فهد وقد زاره في بيته في منطقة الجرن بمخيم جباليا ليسلم فهد جمال السلاح والقنابل وقد كانت مهمة جمال نقل السلاح من داخل فلسطين التاريخية اضطره بعض الأحيان لاصطحاب زوجته معه لتغطي على عمله النضالي والوطني وفي احد المرات كان يصطحب زوجته وابنه الطفل الرضيع سمير وأوقفته احد دوريات الكيان الصهيوني وكانت أم رمزي تضع السلاح في داخل ملابسها .

وقام جمال بإيصال السلاح في كل مره حسب تعليمات القيادة إلى عناصر حركة فتح وإخوانه المقاتلين وقد قامت قوا الاحتلال الصهيوني باعتقال إخوته جميعا وتعذيبهم تعذيبا شديدا إلا انه رفض أن يسلم نفسه وبقي مطاردا وطورد لفترة طويلة تم إصدار الحكم بحق شقيقه الأصغر بتهمة الانتماء لحركة فتح .

وتم إلقاء القبض عليه ليتم اتهامه بتنفيذ سلسله من العمليات ضد الكيان الصهيوني وتم التحقيق معه لمدة شهرين كاملين في زنازين سجن غزه المركزي صمد صمود الأبطال فيها ليتم إصدار حكم عليه بالسجن لمدة سبع سنوات وتنقل في سجن غزه المركزي وعسقلان وشطه ونفحه وتعلم فيها أبو رمزي وأصبح من قادة الحركة الأسيرة .

وأصيب خلال اعتقاله بمرض القرحة وتحمل خلال اعتقاله الآم السجن والمرض وتم الإفراج عنه في الحادي عشر من كانون ثاني عام 1991 وبعد ثلاثة شهور من الإفراج عنه يعود أبو رمزي للممارسة الكفاح المسلح حيث شغل موقع عضو للجنة المركزية لقطاع غزه ومسئولا تنظيميا عن حركة فتح في شرقها وغربها وقام بتشكل اللجان الشعبية والخلايا المقاومة وعمل خلالها في جامعة الأزهر كإداري فيها .

وأبو رمزي لا يكل ولا يمل في العمل المتواصل والدءوب وشكل مجموعه اسماها الرد المباشر ومن هؤلاء كانت تلك المجموعة تتحرك لإسناد المطاردين من أبناء حركة فتح وغيرها من الفصائل الأخرى وفي التاسع ن ديسمبر كانون أول عام 1993 كانت قوه تحاصر احد البيوت توجه هو ومجموعته واشتبك مع قوات الاحتلال الصهيوني وأصيب إصابات خطيرة في عيار ناري في رقبته وعمل جاهدا لتهريب هؤلاء المقاتلين واعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني على أثرها مدة 45 يوما ذاق خلالها العذاب الشديد ونظرا لصموده وخطورة حالته تم إطلاق سراحه من قبل قوات الاحتلال الصهيوني .

وعاد جمال بعد تشافيه إلى زوجته ليطالبها بمصاغها حتى يبيعه ويشتري في سلاح ويعود من جديد لتشكيل الأجهزة العسكرية للحركة وعمل هو والأخ الشهيد احمد ابوبطيحان على إعادة ترميم مجموعات حركة فتح فقد كان الشهيد رحمه الله أيضا يحل كافة الإشكاليات العشائرية وقد حل العديد منها في داخل عائلة عبد النبي .

وقد حضر الخلاف الذي نشب بين حركتي فتح وحماس في الانتفاضة الأولى وعمل على راب الصدع وحل تلك الإشكاليات بدوره القيادي والذي يفهم طبيعة الصراع مع الكيان الصهيوني وإبقاء هذه التناقضات كما فهما في داخل قلاع الأسر كتناقضات ثانوية وان التناقض الرئيسي هو مع الكيان الصهيوني وان كل البنادق توجه فقط لصدور هؤلاء الصهاينة وقد أطلق يومها رصاصه من سلاحه في عزاء الشهيد فضل ريحان معلنا وقف الخلافات الداخلية .

رحم الله الشهيد البطل واسكنه فسيح جنانه مع النبيين والصالحين والشهداء وحسن اولئك رفيقا