مبروك خطبة الاسير المحرر المناضل رامي بربخ على عروسه دعاء عبد الله صالح الخضر

0
403

1960400_1466210513595207_959214259_n 1927018_1466210846928507_310996168_n 1624302_1466210823595176_1955931505_nكتب هشام ساق الله – بإعلان اشهار وخطوبه اسطوري وعلى صوت اغنية هلا بالفتحاوي دخل العريس المناضل الاسير المحرر رامي بربخ قاعة الاحتفال وهو يمسك يد والده ويصطف اخوته الثمانيه على سطرين وينثروا الزهور والورود وسط تصفيق حاد من الحضور الذين شاركوا عائلة بربخ فرحتهم بخطوبة ابنهم الذي امضى عشرين عاما في سجون الاحتلال على عروسه الانسه دعاء عبد الله صالح الخضر من محافظة طولكرم .

تليت ايات من الذكر الحكيم اعقبها عزف السلام الوطني الفلسطيني تم اعلان خطوبه وميلاد اسره فلسطينيه جديده للاسير المحرر المناضل رامي بربخ وسط زغاريت عاصفه ممن حضروا وحضور متميز لقيادة حركة فتح في قطاع غزه يتقدمهم الاخ الدكتور زكريا الاغا عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح وعضو اللجنه التنفيذيه لمنظمة التحرير والاخ ابراهيم ابوالنجا امين سر الهيئه القياديه العليا وعضو المجلس الثوري والاخ محمد جوده النحال عضو المجلس الثوري لحركة فتح والدكتور عبد الحميد المصري عضو المجلس الثوري لحركة فتح وامناء سر اقاليم قطاع غزه  واعضاء لجان الاقاليم وقيادات المناطق ولفيف من الفصائل الوطنيه والشخصيات الوطنيه في محافظة خانيونس .

اعلن عريف المهرجان شكره لمن ساهم بتسهيل هذه الخطوبه وخصو بالذكر عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح اللواء توفيق الطيراوي والاخ روحي فتوح مستشار الرئيس القائد محمود عباس والنائب عن المجلس التشريعي الاخ ماجد ابوشماله والنائب اشرف جمعه ولجنة اقليم طولكرم الذين قاموا بالتوجه لبيت العروس وطلب يدها من اهلها .

والجدير ذكره ان العروس دعاء عبد الله صالح الخضر من عائلة البلاونه من محافظة طولكرم وهي حاصله على بكالوريوس محاسبة وادارة اعمال وهي شقيقة اسير كان معتقل مع رامي في سجون الاحتلال وكانت تقوم بزيارته مع شقيقها واسرتها اثناء منع عائلته من القيادم بالزيارت .

و الاسير رامي بربخ من الاسرى القدامى الذين امضوا عشرين عاما في سجون الاحتلال الصهيوني وهو معتقل قبل اتفاقية اوسلوا عام 1993 وتم اطلاق سراحه ضمن الاسرى في الدفعه الثالثه وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت رامي وهو ابن الخامسه عشر عاما بتهمة قتل مستوطن صهيوني.

رامي كان شابا صغيرا عمره خمسة عشر عاما حين قام بعمليته الجريئه وقتل هذا الصهيوني وتم القاء القبض عليه والتحقيق معه بشراسه بشعه وتنقل في كافة سجون الاحتلال الصهيوني وكان طوال هذه الفتره مناضلا قويا شرسا ضد الكيان الصهيوني .

لم يعش هذا الشاب المناضل طفولته وشبابه بل امضاها كلها في سجون الاحتلال الصهيوني فهو معتقل منذ 18/10/1994 يشارك في كل الاضرابات التي خاضها الاسرى البواسل في سجون الاحتلال الصهيوني وهو عضو وملتزم في حركة فتح منذ ان اعتقل .

وام رامي هذه المراه الصابره المحتسبه استشهد احد ابناها سامي جودت بربخ بداية الانقسام الفلسطيني عام 2007 وكان متزوجا ولديه ابنه واحده حين قتل غدرا وكان احد نشطاء حركة فتح وضابط بجهاز الامن الوقائي .

واستشهد سامي جودت بربخ الابن الثاني لهذه المراه قبل 8 سنوات اثناء انتفاضة الاقصى حين قامت الطائرات الصهيونيه بقصفه بصاروخ وهو يقوم بواجبه النضالي .

الف مبروك للعريس رامي بربخ ونتمنى ان يتم الله فرحته بوصول العروس الى ارض الوطن الى محافظة خانيونس ان شاء الله خلال الشهر القادم انشاء الله ومبروك للاخ ابورامي بربخ والى المناضله ام رامي والى جميع اخوة رامي العشره والى عائلة بربخ المناضله .

http://hskalla.wordpress.com/2012/09/25/ملعون-هذا-الاحتلال-الصهيوني-البغيض-ال/
http://hskalla.wordpress.com/2012/05/14/الماجده-المضربة-عن-الطعام-ام-الاسير-ال/
http://hskalla.wordpress.com/2013/12/30/مبروك-للاخت-المناضله-رامي-بربخ-الافرا/