اين امراء السلفيه الجهادية في فلسطين من انقاذ شعبنا الفلسطيني في مخيم اليرموك

0
253

الجوعكتب هشام ساق الله – اين امراء وشيوخ السلفيه الجهاديه في فلسطين من توجيه نداء الى مايسمى بحركة داعش وجبهة النصره في مخيم اليرموك التي تمنع دخول الغذاء والشراب الي ابناء شعبنا الفلسطيني في مخيم اليرموك رغم كل التنسيق الذي يتم ورغم اتفاق كل الفصائل الفلسطينيه على ذلك .

مؤكد انهم باحدى الخلوات ولا يعرفوا مايجري في سوريا ولايوجد لديهم اتصال لا عبر الانترنت ولا عبر الجو ولا عبر البريد الزاجل وانهم لايهمهم ابناء شعبنهم الذين يموتوا كل يوم من الجوع وهذا الحصار وهذه المعاناه والمكابده وشاطرين بس يرسلوا مجاهدين للقتال هناك في سوريا .

هم مع جماعتهم ظالمين او مظلومين وعناصرهم التي تحاصر ابناء شعبنا الفلسطيني في مخيم اليرموك مؤكد على حق ويدعموا هذا الامر فالخلافه الاسلاميه تمر دائما عبر اجساد ابناء شعبنا الجياع والانتصار والنصره والوصول الى الدوله السوريه والعراقيه لاياتي الا عبر دماء شعبنا الفلسطيني وتهجير ابناء شعبنا كما فعلوا في فتح الاسلام حين هدموا مخيمي نهر البارد والبداوي قبل سنوات .

اين اسامه الظواهري واين كل قادة القاعده مما يجري من تجويع وموت ابناء شعبنا نعرف اننا شعب مرابط ومناضل وان الصبر هو مفتاح الفرج وان الجهاد يحتاج الى تضحيات ولكن ليس بهذا الامر لماذا لايخرج ويوجه نداء الى هذه الجماعات التي تمنع دخول الطعام والشراب الى ابناء شعبنا .

لدينا فصائل واشخاص موالين لكل الجماعات المتحاربه والمتقاتله في كل العالم لماذا لايصرخوا جميعا ويطالبوا برفع الحصار عن المحاصرين الذين يموتوا وياكلوا القطط والكلاب وياكلوا الشجر وكل شيء من الجوع معقول هم لايتابعوا مايجري ومعقول لايريدوا ان يحركوا ساكنا في انقاذ هؤلاء الجياع من التشتت والموت والحصار .

اين الدول التي تدعي انها اسلاميه وترتبط بعلاقات وتدعم هؤلاء المشايخ الذين لا اعتقد انهم يمتوا للاسلام بصله الا باللحى والشكل الخارجي والمسمى والمسلم اكول نكوح وهم بعيدن عن الاسلام السمح في حصارهم ومنعهم الاكل والشراب لهؤلاء الجياع في مخيم اليرموك .

وهكذا تعريف جبهة النصرة لأهل الشام في موسوعة ويكيبيديا هي منظمة تنتمي للفكر السلفي الجهادي ، وتم تشكيلها أواخر سنة 2011 خلال الأزمة السورية وسرعان ما نمت قدراتها لتصبح في غضون أشهر من أبرز قوى الثورة وأقساها على جيش نظام بشار الأسد لخبرة رجالها وتمرسهم على القتال. تبنت المنظمة عدة هجمات انتحارية في حلب ودمشق. لا يعرف بالضبط ما أصل هذه المنظمة غير أن تقارير استخبارية أمريكية ربطتها بتنظيم القاعدة في العراق دعت الجبهة في بيانها الأول الذي أصدرته في 24 يناير/كانون الثاني 2012 السوريين للجهاد وحمل السلاح في وجه النظام السوري.

الدولة الإسلامية في العراق والشام أو داعش تنظيم مسلح يُوصف بالإرهاب يتبنى الفكر السلفي الجهادي يهدف أعضاؤه إلى إعادة ما يسموه “الخلافة الإسلامية وتطبيق الشريعة”، يتخذ من العراق وسوريا مسرحا لعملياته. زعيم هذا التنظيم هو “أبو بكر البغدادي”

وكان قد أكد أحمد مجدلاني وزير العمل في حكومة رام الله وجود اتصالات مع جهات سورية وفلسطينية مسئولة، لإعادة إدخال مساعدات للاجئين الفلسطينيين في مخيم اليرموك.

وقال مجدلاني في تصريح لـ”الرسالة نت” صباح الثلاثاء إن اتصالات ولقاءات ستجري اليوم مع مسئولين سوريين وجهات فلسطينية متخصصة، لإدخال المساعدات والمواد التموينية للاجئين داخل مخيم.

وأوضح أن: “إدخال المساعدات للاجئين داخل المخيم أمر خطير جداً، ويحتاج لتنسيقات وترتيبات خاصة، لضمان لسكان المخيم الذين يعانون منذ شهور طويلة”.

واتهم وزير العمل في حكومة رام الله المسلحين من مجموعة “داعش” وجبهة النصرة” بتعطيل دخول شاحنة المساعدات بالأمس للمخيم، مطالبهم بعدم عرقلة إغاثة المخيم وإنقاذ أهله.

وتعرضت قافلة تحمل مساعدات أمس الاثنين، لإطلاق نار كثيف من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة، أجبرها على التراجع والحيلولة دون تنفيذ مهمتها الإنسانية لإغاثة لأهل المخيم.

وتكونت القافلة من ست شاحنات تتسع لـ 1650 سلة غذائية تزن السلة الواحدة 30 كغم وتكفي العائلة المكونة من 5 أفراد لـ 21 يوم.