المطلوب تكامل في تقدير اضرار المنخفض الجوي وتعويض عادل للمتضررين

0
212

منخفض جويكتب هشام ساق الله – الواضح ان كل واحد بيضرب على راسه وكل من ايده اله فالموضوع بالنسبه للاطراف المختلفه موضوع له علاقه ببيزنس واموال تدخل وتخرج من اجل تعزيز حضور تنظيمي وحزبي بالدرجه الاولى فلم اسمع عن خلية ازمه بكل التنظيمات الفلسطينيه ومؤسسات المجتمع لمدني للمشاركه في تقدير الاضرار التي احدثها المنخفض الجوي على المزارعين والمواطنين وكل قطاعات شعبنا المتضرره .

على الفور واول يوم انتهى المطر فيه خرج وزير من حكومة غزه وقام بتقدير الخسائر ب 64 مليون دولار اسرع من الصوت والصوره ربما هذا التقدير اقل او اكثر مما حدث وبدات الوزارات المختلفه والجهات التنظيميه بتقدير الاضرار وارسال تقاريرها للجهات المعنيه وكل واحد يغني على ليلاه ويقول مايحب .

الاوقاف اعلنت عن خسائرها من الاضرار التي لحقت بالمساجد والمدارس الدينيه وسلطة الطاقه اعلنت وشركة الكهرباء اعلنت وووو الكل يتسابق لكي يعلن عن الخسائر ويرفع تقارير وكل هذا الامر غير صحيح وغير عملي ويفتت الجهود ويضيع حقوق المتضررين الحقيقيين مما حدث .

الاغاثه الزراعيه اعلنت ان المنخفض دمر البنيه التحيه للمزارعين في القطاع بشكل كامل وهذا يعني ان هناك جهود لتعويض هؤلاء المزارعين من مؤسسات المجتمع المدني ومن الجهات الحكوميه سواء بقطاع غزه او الضفه الغربيه وهذا يحتاج الى موازنه كبيره ومعاناه كبيره لكل الشارع الغزاوي من غلاء اسعار الخضار والفواكهه .

الكيان الصهيوني ومراقب الدوله فيه سيفتح تحقيق حول الاضرار الذي احدثها المنخفض بعد ان قدرت خسائرها باكثر من 400 مليون شيكل هذا التحقيق سيشمل المشاريع التي تم تنفيذها من طرق وبنى تحتيه وشبكات كهرباء وعدم ملائمتها للمواصفات المطلوبه هل سنحذوا حذوهم ونفحص ماحدث بالشوارع الجديده والمشاريع المختلفه وناخذ العبر والعظات ونضع حلول لتجنب ماحدث من كوارث قادمه .

حركة فتح والجهاد الاسلامي وحركة حماس وتنظيمات اخرى سارعت لصرف وتوزيع كابونات على المتضررين واحيانا استفادت العائلات باكثر من كابونه وهناك جهود لمؤسسات المجتمع المدني بصرف فرشات وحرامات ومواد غذائيه كل الجهود مفتته وتضيع وبالنهايه المنكوب الحقيقي لايستفيد مما يجري .

متى سنستفيد ونوحد جهودنا في خلية ازمه تقوم بعمل افضل على الارض وتحدد الخسائر والاضرار بمنطق جماعي وبصوره حقيقيه وتعلن عن هذه الاضرار وتقوم بتجميع كل الامكانيات التي توفرت من اهل الخير ومن المجتمع المحلي ومن تلك التنظيمات من هبات رئاسيه وحكوميه .

موضوع تعويض المتضررين صفى مشروع بيزنس خاص للبعض للاستفاده من الموضوع او تعزيز دور اجتماعي وعلاقات عامه ا واثبات وجود وسيطره وقدره على التعاطي مع الازمات وقدره عاليه جدا على الشحته من الدول الاخرى وتدفق المساعدات لانقاذ الشعب المتضرر من المنخفض وتعويم الامر وتكبير قاعدة المتضررين حتى لايستفيد منها المتضررين الحقيقيين الذي فعلا خسروا اشياء كثيره من هذا المنخفض .

الله يستر من المنخفضات القادمه والشتاء لازال باوله وماحدث في منخفض اليكسا نتمنى ان يتم تدارك الاخطاء فيه بمنخفض نتاشا الذي يتم الحديث عنه والقادم ولانعلم متى سيكون وهل سيكون عميق ام لا فالارصاد الروسيه تقول ان هذا العام هو الاصعب والابرد منذ 100 عام ماضيه على منطقة الشام الذي نحن احدى حواضرها .