جوال تظهر سوق سوداء جديد في قطاع غزه لبيع النقاط

0
329


كتب هشام ساق الله – أدت حملة جوال لتحويل النقاط إلى هدايا لظهور سوق جديد وتبادل للنقاط بين الشباب بعضهم البعض لتحويل نقاطهم الى اجهزه حسب المواصفات ومتطلبات شركة جوال في حملتها الاخيره وتتم عملية تحويل النقاط بمقابل مادي يتفق عليه الشباب وتعتمده شركة جوال .

كثيرون هم من لا يستفيدوا في نظام النقاط اضطروا الى تحويل نقاطهم الى اخرين مقابل تحويل ارصده من هؤلاء الشباب او مقابل مادي حسب الاتفاق واصبحت هناك تسعيره يعرفها الشباب ويتبادلون مقابلها النقاط حتى يتمكن البعض منهم الى الحصول على الجوال الذي يحتاجه من خلال تلك النقاط .

شركة جوال الشاطره والنبيهة اوقفت التحويل المجاني للنقاط حسب ماكان متبع بالسابق وقامت بعمل نظام جديد لتحويل تلك النقاط تستفيد منه من خلال خصم 22 أغوره عن كل رسالة تحويل تتم فهي تربح من الهواء فما بالكم انها تربح من تلك التحويلات لكي تزيد أرباحها وتغطي حملتها على قاعدة من ذقنه وفتله .

الجميع يتسائل لماذا لم تقم شركة جوال بعمل نظام متكامل يستطيع كل صاحب نقاط بغض النظر عن نقاطه الاستفادة من برنامجها كل حسب نقاطه ولكنها ميزت وأعطت أصحاب النقاط الأعلى امكانية تحويل نقاطهم الى اجهزه وحسب الأنواع التي يريدها كل صحاب نقاط فجهاز أيفون أربعه محط أنظار حيتان سوق النقاط الجديد فهو يحتاج الى 100 الف نقطه لكي يحصلوا عليه

حملة جوال الأخير أصبحت مفضوحه ومعروف هدفها والتي صاحبها إغراق السوق الغزي بالشرائح المنخفضة الثمن وكل هذا سببه إغلاق الطريق على المشغل الثاني الذي سيعمل بداية العام القادم في قطاع غزه والذي يحضر بقوه وخطوات ثابتة والواضح والظاهر من خلال إعلاناته ألمنشوره في جريدة فلسطين الصحيفة الوحيدة التي تصدر في قطاع غزه ومش مهم بالنسبة لجوال ان تتعطل الشبكة ويصبح هناك مشاكل فيها بعملية الاتصال المهم ان تربح فقط .

ويشاهد أي زائر لمعارض شركة جوال الأعداد الكبيرة من المستفسرين على برنامج النقاط في جميع انحاء قطاع غزه والواضح ان ادارة جوال في قطاع غزه تورطت بالعملية بشكل كامل فهي تتخبط بالتعامل بهذا الموضوع والناس ستنفجر اذا لم يتم تحويل نقاطهم الى هدايا وسيتضح كذب هذه النقاط بسبب صدمة الناس من سوء نوعية الاجهزه المقدمه فشركة جوال اشترت زبالة السوق لكي توزعها على أصحاب النقاط .

والذي لا يعرفه المواطنين ان شركة جوال استدعت 15 شاب من قطاع غزه وطالبتهم بان يحضر كل واحد منهم مرافق له وتم الاتصال بهم واستضافتهم في مقر جوال الجديد بالقرب من بيت الرئيس محمود عباس والتقى بهم مدير عام جوال في قطاع غزه المهندس يونس ابوسمره حيث تناقش مع الشباب حول جوال ورؤيتهم للشركة .

والذي لم يتوقعه ابوسمره ان هؤلاء الشبان ناقشوه بسوء أداء شركة جوال وسقوط الشبكة وعدم القدرة على الاتصال وإغراق سوق قطاع غزه بالشرائح واختيار هذا التوقيت وخاصة مع بدء المشغل الثاني للعمل في قطاع غزه وهذا الشاب السيء الذي يظهر في إعلانات جوال والذي لا يعبر عن الشباب الفلسطيني من حيث هندامه ولبسه وعدم مسؤوليته كنموذج تقوم بطرحه شركة جوال بإعلاناتهم وأشياء كثيرة .

وتم دعوة الشباب الثلاثين لوجبة غذاء في كافتريه جوال الخاصة على الروف والذي يشرف عليها مطلعم معروف ومشهور في مدينة غزه وقدموا الهدايا والجوائز لهؤلاء الشباب وتم إجراء سحب على 5 أجهزة أي فون تم منحها لهؤلاء الشباب .

وأقول لإدارة جوال في كل مكان حين اكتب فانا اسأل وهناك آخرين يتصلون بي لكي يتحدثوا معي عما يجري معهم من سوء اداء شركه جوال فانا امثل كل الاجيال وأتحدث مع كل الفئات العمرية ولدي خزينه ممتازه من المعلومات أتواصل مع كل فئات الشارع واستقي معلوماتي من الناس ومن موقع الحدث .

وأتمنى عليكم ان تقارنوا بين النقاط والاجهزه في الضفه الغربيه وقطاع غزه لكي تعرفوا حجم التمييز ولماذا ظهرت سوق النقاط في قطاع غزه ولم تظهر بالضفه الغربيه وان تقارونوا بين نوعية الاجهزه المتاحه لاهالي قطاع غزه ما تم عرضه في الضفه الغربيه

سارع الآن وبدلها بجهاز من مجموعة من الأجهزة المميزة المتوفرة بمعارضنا.
توجه إلى أقرب معرض من معارض جوال واختر ما يناسبك!

الأجهزة المتوفرة بالضفة الغربية:
نوع الجهاز

عدد النقاط مقابل الجهاز
Motorola Wx181

2,000
LG C305

22,000
iPod

35,000
Nokia E5

35,000
iPad 1

50,000
iPhone 4

100,000

الأجهزة المتوفرة بقطاع غزة:
نوع الجهاز

عدد النقاط ضمن العرض
Nokia 5130

18,000
Nokia 7020

21,000
Nokia 6700s

33,000
iPhone 4

100,000

العرض ساري حتى انتهاء المخزون.

للاستفسار عزيزي المشترك عن رصيد نقاطك:

أرسل “P” إلى الرقم المختصر 37179
اتصل على الرقم المجاني 15123 واتبع الإرشادات.