الوكيل ألحصري للحج هذا العام هو الدكتور محمود الهباش وليس لدينا فروع اخرى

0
223

امير-مكة-يعلن-نجاح-موسم-الحج-لهذا-العام.aspx
كتب هشام ساق الله – المتتبع لبيانات وزير الاوقاف محمود الهباش في حكومة الدكتور رامي الحمد الله يشعر ان هناك حرب خفيه مشتعله ودائره وتزيد من توتير الساحه الفلسطينيه في قطاع غزه واصبح يشعر حجاج هذا العام ان الموسم مهدد ويمكن ان يتم الغاءه كما حدث قبل اعوام .

يبدو ان الهباش يريد ان يثبت بان حماس بعد ماحدث في مصر قد انتهت وان الامر اصبح بيده هو وحده ولايريد ان ينسق على غرار ماجرى بالاعوام الماضيه فكانت هناك لجنة للحج تتوافق على كل المواضيع ويتم بالنهايه نجاح موسم الحج وكل وزير يعطي لنفسه هاله انه كل شيء ولكن هذا العام الوكاله يبدوا انها حصريه ولايوجد فروع اخرى .

فهو من نسق خروج الحجاج مع السلطات المصريه وحدد موعد السفر على ثلاث دفعات وهو ايضا من قام بكل الحجوزات في الاراضي السعوديه ونسق الامر الغى عمل اللجان السابقه كلها التي كانت تنسق لحل كل الاشكاليات خلال السنوات الماضيه وحصر الامر في يده هو فقط ولا احد غيره .

هذا الامر جعل كثير من الحجاج التقيتهم يشعروا بحالة القلق والترقب ويتسائلوا هل هذا العام سنخرج للحج او لا في ظل مايتم نشره بوسائل الاعلام عن مثلا منع الجوازات من الخروج للتفيز في السفاره السعوديه في القاهره وبعد ذلك ياتي نفي من قبل وزارة الاوقاف في حكومة غزه ويقولوا بان الجوازات كلها خرجت .

وزارة الاوقاف في غزه تعلن نفس بيانات الهباش مع تغيير الذي يصدر التصريح وتؤكد على ما يتم التاكيد عليه ولكن هناك من يشعر ان هذا الصمت من خلفه قرارات يمكن ان تصدر وتعرقل موسم الحج في ظل التعنت الموجود وهذا يرفع درجات التوتر لدى الحجاج بشكل خاص .

الهباش لا يريد احد من قيادات وزارة الاوقاف فرع غزه وقيادات حماس من الخروج كما يتم كل عام ويريد ان يكون هو الوكيل الحصري لموسم الحج ولا فروع اخرى ويريد ان يضع كل الامور في يده متجاوزا اللجان المشكله كل عام ولايريد احد غيره ان ينسق بهذا الموضوع وهذا يرفع درجات التوتر ويؤدي الى نتائج قد تفشل موسم الحج هذا العام .

والذي سيزيد الطين بله قضية المنحه الملكيه لخادم الحرمين الملك عبد الله بن عبد العزيز حيث تم بشكل سافر حرمان الاسرى المحررين وذويهم من هذه المنحه السنويه والتي تم تقليصها الى الف هذا العام وكانت بكل الاعوام تشمل اسر الشهداء والاسرى ولكن هذا العام فقط لاسر الشهداء وللاسف وزير الاسرى الاخ عيسى قراقع لم يقاتل بما يكفي من اجل اقتسام هذه المنحه مع اسر الشهداء وهناك من ينتظر من الاسرى الجدد الذي تم تحريرهم او الاسرى الذين امضوا سنوات طويله في سجون الاحتلال هذه الفرصه لكي يؤدوا فريضة الحج وتم تجاوز ايضا مؤسسة اسرالشهداء واقتصر التعامل معها على تسمية اسماء اسر الشهداء فقط وفق المعايير التي حددها الهباش .

ومنحة خادم الحرمين الشريفين هذا العام تريد حركة حماس كما كل عام حصه خارج المعايير وحسب ماعلمت فقد طالبوا ب 50 حج وكذلك سيتم توزيع جزء من المكرمه على شهداء الشعب الفلسطيني بالاردن ومصر وسوريا وكذلك جزء منها سيتم توزيعهم خارج المعايير في الضفه الغربيه وكل يوم نرى مناشدات للرئيس محمود باس على المواقع من اسر شهداء يطالبوا بالحج .

موسم الحج هذا العام في مهب الريح اذا لم يتم تدارك كل هذه العنتريات واتخاذ القرارات الفرديه والتعامل بالوكالة الحصريه وعدم وجود فروع اخرى فملفات الانقسام باتت معروف حلها نتيجة تجارب السنوات الماضيه ويجب فتح حوار حول كافة المواضيع بشكل مباشر حتى لاتتم الازمه في اخر لحظه ويفشل هذا الموسم ويجب ان يتم تغيير اللجان الموجوده وتعيين لجان جديده بدلا عنها تستطيع ان تتوصل الى حلول .

قال وزير الاوقاف د. محمود الهباش ان شعار موسم الحج لهذا العام هو “فلسطين واحدة” ستجمع كافة ابناء الشعب الفلسطيني من كل مكان دون تمييز او تقسيم.

ورفض الهباش العقبات التي تحاول حركة حماس وضعها في قطاع غزة لإعاقة موسم الحج والتي كان اخرها منع ارسال نحو 300 جواز للبعثات الادارية والإرشادية والطبية التي يفترض أن ترافق حجاج قطاع غزة إلى القنصلية السعودية في القاهرة لوضع التأشيرات اللازمة عليها، الأمر الذي يضع مزيدا من الصعوبات أمام حجاج القطاع البالغ عددهم أكثر من 2000 حاج.

وأضاف الهباش خلال لقائه مع الوفد الاعلامي لبعثة الحج، اليوم الاثنين، في مقر وزارة الاوقاف برام الله بحضور وكيل وزارة الاعلام د. محمود خليفة، والوكيل المساعد لشؤون الحج والعمرة حسام ابو الرب، وعدد من الاعلاميين “ان حماس ارادت من خلال هذه الخطوة الضغط على وزارة الاوقاف لفرض اسماء معينة لبعض قياداتها”.