سلامات للمناضل والأسير المحرر العميد متقاعد ابونضال بدوي

0
324

عبد اللطيف بدوي
كتب هشام ساق الله – زرت اليوم العميد المتقاعد عبد اللطيف صالح بدوي عبد الله المعروف بابونضال بدوي في بيته للاطمئنان عليه بعد ان اجرى عملية جراحيه  بالغضروف وفتح قناة الاعصاب بصحبة صديقي العزيز الاخ عبد القادر العفيفي ابومحمد والاخ وائل عبدالواحد واستقبلنا في بيته العامر هو واخوه وابنائه في جباليا البلد .

المناضل والاسير المحرر ابونضال بدوي هذا الرجل الطيب الدمس الاخلاق الرائع الكريم المضياف والخجول الذي تعرفت عليه بداية وصوله الى ارض الوطن متاخرا بسبب منعه امنيا من قبل قوات الاحتلال الصهيوني ولم يتم اعطائه رقم وطني او هويه وجاء بتصريح زياره وبقي في الوطن ولم يغاده منذ وصله اليه .

عمل فور وصوله الى الوطن في جهاز المخابرات العامه وتولى مهام في محافظة الشمال وهو رجل معروف هناك وكان بيته في عمان الاردن بمثابة مضافه لكل من يزور الاردن من اهله واقاربه وسكان شمال قطاع غزه وخاصه جباليا البلد وكان دائما همزة الوصل بين القطاع الغربي ومجموعات حركة فتح فيها خلال سنوات طويله من العمل التنظيمي .

وتولى المناضل العميد ابونضال بدوي مسئولية القوة التنفيذيه في جهاز المخابرات العامه لفتره طويله وتولى بعد ذلك مسئولية التفتيش والمتابعه في الجهاز بالمحافظات الجنوبيه حتى تم احالته الى التقاعد حسب مرسوم الرئيس الفلسطيني محمودعباس عام 2008 برتبة عميد.

والمناضل ابونضال بدوي ولد في قرية جباليا البلد في الخامس من ايار مايو 1948 من عائله مزارعه تمتلك وتزرع ارضها وتلقى تعليمه في المرحله الاتبدائيه في مدرسة وكالة الغوث بالمخيم القريب لبيتهم ثم درس في مدرسة جباليا الاعداديه للبنين ثم في مدرسة الفالوجا الثانويه وحصل منها على التوجيهي .

غادر قطاع غزه مع الاحتلال الصهيوني لقطاع غزه عام 1967 متوجها الى الاردن والتحق في صفوف حركة فتح باكرا وتلقى دوره عسكريه في العراق عام 1967 وعاد الى الاغوار والتحق في معسكرات الحركه هناك وشارك بعدة عمليات انزال الى الارض المحتله برفقة مجموعه من كوادر حركة فتح وقياداتها .

اصيب اصابة بليغة في احراش جرش 1970 برجله اليسرى وبقي في الاردن يعمل مع القطاع الغربي المسئول عن العمليات العسكريه داخل الوطن المحتل وتم تكليفه بالتوجه الى الارض المحتله وحصل على تصريح دخول عام 1973 وخلال توجده قام بعده عمليات واتصل بمجموعات حركة فتح وتم اعتقاله من قبل قوات الاحتلال الصهيوني .

اعتقل في سجن غزه المركزي ومورس بحقه التعذيب الشديد وحكمته قوات الاحتلال بالسجن الفعلي 7 سنوات امضاها في معتقل عسقلان وتم ابعاده الى الاردن لانه لايحمل هويه ولم يتم احصائه من قبل قوات الاحتلال الصهيوني وعاد ليقيم في الاردن وممارسة نشاطه التنظيمي بالعمل مع الشهيد القائد خليل الوزير ابوجهاد وعزالدين الشريف والاخ هايل عبد الحميد والمناضل الفتحاوي عدنان جابر .

شارك في حرب بيروت الخالده حين انضم الى قوات العاصفه من الساحه الاردنيه وقاتل بشراسه ثم عاد الى الاردن مره اخرى ليواصل مهامه التنظيميه حتى عاد الى الوطن بعد عودة السلطه بتصريح زياره ولم يغادره حتى الان .

والمناضل ابونضال بدوي سليل عائله مناضله وكان عمه ووالد زوجته المناضل كامل بدوي الذي عمل مسئول شرطة حفظ النظام في قطاع غزه زمن الادارة المصريه وكانت قوه لايزيد عددها عن 36 شرطي قد فرضت الامن والنظام وهي قوه لازال اهالي قطاع غزه من كبار السن يتندرون فيها وبنشاطها وقدراتها العاليه على حفظ النظام والامن داخل قطاع غزه بدل كل المسميات السابقه للاجهزه الامنيه واللاحقه .

ولدى القائد ابونضال بدوي خمسه من الابناء وثلاث بنات ولديه كم كبير من الاحفاد ويعيش وسط ارض زراعيه مزروعه بالفواكه والخضار يتنسم عبق الارض وهوائها العليل وهو رجل اصلاح ويحظى باحترام اهله وجيرانه وعائلته وابناء جباليا البلد يشارك الجميع في افراحهم واتراحهم .

اطال الله في عمرك اخي المناضل ابونضال بدوي ونتمنى لك الشفاء العاجل وتجاوز هذه الازمه الصحيه التي تعاني منها وتعود الى من جديد لتشارك في كل المناسبات .

وامثال هذا المناضل الكبير لايسال عنه احد في جهازه المخابرات العامه الذي شارك في تاسيسه وعمل فيه لسنوات طويله في صفوف حركة فتح ولا احد يتصل به او يسال عنه هكذا نحن لايوجد لدينا وفاء لهؤلاء القاده والمسئولين والمناضلين .