إيقاف ايميل الشبكة الفلسطينيه للصحافه والاعلام للتوزيع من قبل شركة جوجل العالميه

0
118

6682217027098105888
كتب هشام ساق الله – من منا لم يستفد من خدمات الشبكه الفلسطينيه للصحافه والاعلام والتي يراسها الصحافي المعروف نصر ابوفول والتي تقوم بتوزيع وخدمة المؤسسات والوزارات والهيئات وعدد كبير من مؤسسات المجتمع المدني وحقوق الانسان واناس كثيرون يستخدما ايميل هذه المجموعه الكبيره الممتده طوال السنوات الماضيه .

وصدق حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم (من لا يشكر الناس لا يشكر الله)، يعني أن من كان من طبيعته وخلقه عدم شكر الناس على معروفهم وإحسانهم إليه فإنه لا يشكر الله؛ لسوء تصرفه ولجفائه، فإنه يغلب عليه في مثل هذه الحال أن لا يشكر الله.

فالذي ينبغي للمؤمن أن يشكر على المعروف من أحسن إليه من أقارب وغيرهم، كما يجب عليه شكر الله سبحانه وتعالى على ما أحسن إليه فعليه أن يشكر الناس أيضاً على معروفهم إليه وإحسانهم إليه، والله جل وعلا يحب من عباده أن يشكروا من أحسن إليهم، وأن يقابلوا المعروف بالمعروف، كما قال عليه الصلاة والسلام في الحديث الصحيح: (من صنع إليكم معروفاً فكافئوه، فإن لم تجدوا ما تكافئوه فادعوا له حتى تروا أنكم قد كافأتموه)؛ ولهذا يشرع للمؤمن أن يدعو لمن دعا له، وأن يقابل من أحسن إليه بالإحسان، وأن يثني عليه خيراً في مقابل إحسانه إليه، وبذل المعروف له، فهذا من مكارم الأخلاق ومحاسن الأعمال.

وهذه المجموعه الغراء التي خدمت هذا الكم الكبير من الناس ينبغي الوقوف الى جانبها ومساندتها ومطالبة شركة جوجل العالميه برفع الحظر عن هذا الايميل وهذه المجموعه الكبيره التي تصل ايميلاتها الى ملايين الاشخاص للتعريف بالقضيه الفلسطينيه والخبر الفلسطيني والتي يستفيد من خدماتها الكثيرون .

فهؤلاء الشباب الرائعين يخدموا مجانا منذ 5 سنوات وبدون ان يستفيدوا أي شيء مادي بل يدفعوا من جيوبهم ومن وقتهم ويسهروا على مدار الساعه لتوزيع الايميلات وايصال المعلومات الى من يطلبها ويساهموا بفضح الاحتلال الصهيوني وخدمة القضيه الفلسطينيه .

هذه الشركات العالميه دائما لان خدماتها مجانيا تلوح بسيف الوقف وانا اذكر حين اوقفت مدونة مكتوب التابعه لشركة ياهو العالميه خدماتها وضيعت تراث كبير على شبكة الانترنت لمدونين كثير ولم يقف احد لمساندة هؤلاء المدونين واليوم تقوم شركة جوجل بوقف هذا الايميل الهام دون ان يعاقبها احد او حتى يعارض هذه الفعله المنكره ويحتج عليها .

اطالب مؤسسات حقوق الانسان والمجتمع المدني وكل المستفيدين من خدمات هذه الشبكه ان يصدروا بيانات تايدا لها وان يتداعوا للتظاهر ضد شركة جوجل العالميه واصدار بيان تضامنا مع الشبكه الفلسطينيه للاعلام وان يتم عمل كل مايمكن عمله لعودة هذه الشبكه للعمل من جديد وبنفس اسلوب توزيعها القديم .

اليوم نحن بحاجه الى الوقوف الى جانب الصحافي نصر ابوفول ومجموعته الغراء الكريمه على وقفاتهم دائما الى جانب عدد كبير من الاشخاص والمؤسسات والمساهمه بنشر اخبارهم ومساندتهم على هذا الايقاف والمطالبه باعدة ايميلهم الموقف حتى تستمر خدماتهم .

وانا ادعوكم ان ترسلوا ايميلات الى شركة جوجل باللغه العربيه او الانجليزيه وتطالبوا باعدة تفعيل هذا الايميل من جديد وعودته باسرع وقت ممكن فالامر لايستغرق منكم سوى كتابة الرساله وازعاج طاقم شركة جوجل العالميه والمطالبه باعدة هذا الايميل .

هذا هو ايميل شركة جوجل dmca-agent@google.com الذي يمكن ان ترسلوا ايملاتكم عليه للاحتجاج لدى شركة جوجل ومطالبتها باعادة ايميل المجموعه وهو pressps@googlegroups.comباسرع وقت ممكن .

وكانت قد أوقفت شركة جوجل العالمية بريد الشبكة الفلسطينية للصحافة والإعلام , البريد والمصدر الإخباري الأول لفلسطين دون سابق إنذار أو تحذير .

وقالت جوجل فى سبب وقفها للبريد أن البريد قام بانتهاك بنود خدمة الشركة , دون إعطاء أي تفاصيل عن السبب أو البنود التي تم انتهاكها ولم ترد على إرسال الشبكة لها , خاصة أن الشبكة مرخصة ومعتمدة فى فلسطين وخارجها .

واتهمت الشبكة الفلسطينية شركة جوجل ” بالتأمر ” عليها فى وقت حققت فيها الشبكة خطا من التميز الإبداع ونقل الصحفيين والمؤسسات الإعلامية لمصدر الأخبار .

وأكد الأستاذ نصر أبو فول رئيس الشبكة الفلسطينية أن العمل ببريد بديل وأن خطة عمل طوارئ أقيمت فى مكتب الشبكة لإرسال واستقبال الأخبار والفعاليات كالمعتاد دون المساس بحقوق الغير , معتبرا وقف جوجل للبريد هو انتهاك واضح للقيم الإعلامية التي نصت عليها اتفاقية جنيف ومن قانون العمل الإعلامى وقانون الألفية .

وشدد أبو فول لـ ” الفلسطينية ” على قيام المهندسين بشتى الطرق لاسترجاع البريد ومن خلال التواصل مع الشركة , مبديا انزعاجه من هذا العمل الذى يسئ لشركة جوجل , ومؤكدا أن الشبكة قد حازت على رضي كبير بين الصحفيين والوسائل الإعلامية المختلفة فهي فتحت المجال لان تجعل من الإعلام الفلسطينى ذات أهمية فى الوسط الغربي والدولي.

ذكر أن الشبكة هي أكبر شبكة تهتم بالشأن الفلسطيني وأسرع شبكة في نقل الأخبار والأحداث , وتعتبر المصدر الرئيسي للإعلام الفلسطيني , تضم كافة المؤسسات الوطنية والحكومية والأهلية ومؤسسات حقوق الإنسان وكافة الصحفيين وكافة المؤسسات الإعلامية والأكاديمية والفصائل والأحزاب والجمعيات والاتحادات والنقابات الفلسطينية والعربية، إضافة إلى مراكز حقوق الإنسان ومراكز الأبحاث والدراسات الفلسطينية والعربية والعالمية، ونخبة كبيرة من إعلامي فلسطين في الوطن والشتات وصحفيى الدول العربية.

فهي شبكة إعلامية تصدر من فلسطين … تضم 5 مليون من العناوين الالكترونية لوكالات الأنباء الفلسطينية والعربية والدولية وصحفيين ولكتاب ومثقفين وقراء من جميع أنحاء العالم .. تتواصل مع القارئ عبر البريد الالكتروني والموقع الاخبارى وتوتير والفيس بوك والإذاعة الإلكترونية .

تم تأسيسها فى تاريخ 08 / 03 / 2008م لتكون الشبكة المميزة خلال أشهر من انطلاقها , وحصلت على المركز الأول بين الشبكات جميعها .