أبكتني هذه الطفلة الجزائرية بقصيدتها عن القدس

0
187

67567_10152767125540343_1585204199_n</a
حنضله يحمل بندقيه
كتب هشام ساق الله – امتنا العربيه من المحيط الى الخليج متضامنه مع شعبنا الفلسطيني بكل جماهيره واطفاله نسائه ورجاله لاتزال فلسطين بوصلتهم جميعا يغنون اغانيها في مدارسها هذه الطفله ابنت الخمسة سنوات الطالبه في رياض الاطفال تغني قصيده بليغه عن القدس تعلمتها من معلمتها لتعلن تضامنها مع فلسطين .

هذه الطفله الرائعه الجميله تناشد الامه الاسلاميه والعربيه وتتهمهم بان قلوبهم ماتت تقول لهم ياويحكم يا مسلمين وتتحدث عن استشهاد الاطفال تبكي وتفهم كل معاني الكلمات الكبيره والثقيله التي تقولها في احد برامج التلفزيون الجزائري الشقيق .

كم هي رائعه هذه الطفله الجزائريه التي تتحدث عن المسجد الاقصى وتناشد المسلمين في ارجاء الارض وتتحدث عن بكاء القدس وعن همجية الكيان الصهيوني وتحرضهم من اجل تخليص القدس من المغتصب الصهيوني الغاصب وتتحدث عن ضياع فلسطين .

هذه الطفله الصغيره التي رضعت حب القدس وتحدثت بها رغم ان قصيدتها التي قراتها اكبر منها الا انها فهمت معانيها وبكت وهي تقرا كلماتها متاثره شاعره بحجم النكبه والتي يعيشها شعبنا الفلسطيني .

لن تفلح كلماتي بايصال روعة هذه الطفله الجزائريه فاقترح على الجميع ان يقوموا بالنقر على الرابط ومشاهدة الشريط كامل والاعجاب بما قالته هذه الطفله المتميزه ربما تمس قلوبنا جميعا وتدفعنا الى تجسيد وحدة شعبنا الفلسطيني لنكون عند مستوى تضامنها معنا .

قد كتبت على صفحتي على الفيس بوك هذه الكلمات ” افتح هذا الفيدو لترى مدى انتماء هذه الطفله الجزائريه وتعاطفها مع القضيه الفلسطينيه واستمع الى هذه القصيده الرائعه كم هي رائع الجزائر هذه الدوله التي انجبت هذه الطفله التي تعبر عن عدالة قضية شعبنا الفلسطيني ليتنا نفهم ونتفاعل مع تعاطف الغير ويكون الجميع على مستوى التحدي وعند حسن هذا التضامن “.

كم هو صادق ماقالته هذه الطفله الجزائريه الرائعه ليتنا نستحق دموعها ويوحدنا حرصها ونكون عند حسن ظنها

>