دحلان لم يفصل بعد نهائيا من حركة فتح حتى الآن

0
162


كتب هشام ساق الله – لم يتم فصل محمد دحلان عضو اللجنه المركزيه المفصول من اللجنة المركزية بشكل نهائي حتى الان بانتظار ان يتم فصله من قبل المجلس الثوري لحركة فتح بأغلبية ثلثي أعضاء المجلس الثوري وفق النظام الأساسي لحركة فتح وما حدث في الدوره السابعة لم يكن فصل وانما هو تصويت على عدم مناقشة الموضوع في هذه الجلسه وإن الخبر الذي تم تسريبه للإعلام هو خبر مغلوط ومخالف للحقيقه .

أكد احد أعضاء المجلس الثوري لي انه لم يتم بعد فصل محمد دحلان بشكل تام ونهائي من عضوية حركة فتح وان ما حدث هو التصويت على عدم طرح قضيته على جدول أعمال المجلس الثوري في دورته السابعه بواقع 76 و اعتراض 5 أشخاص على هذا التأجيل .

واضاف عضو المخجلس الثوري انه تم عقد اتفاق بين مفوضين 15 لجنة من لجان المجلس الثوري ضمنا على عدم طرح موضوع دخلان خلال هذه الدورة التاريخية للمجلس الثوري والتي تنظر تحقيق الوحدة الوطنية مع حماس وموضوع استحقاق ايلول والاعتراف بالدولة الفلسطينية بالمؤسسات الدولية وفي مقدمتها الجمعية العمومية للأمم المتحدة .

وقد القى خلال الاجتماع الرئيس محمود عباس كلمه تاريخيه شرح فيها ماتم خلال الفتره الماضيه وسبل تحقيق الوحده الوطنيه سنبحثها مع أخينا خالد مشعل، باعتباره قائد حماس.السؤال الذي يجب أن نجيب عليه، إلى أين نحن ذاهبون. يجب أن نجيب عليه، وماذا سنعمل؟ يجب أن نجيب عليه، والسؤال أن السلطة لم تعد سلطة”.

وكشف عن اقتراح فرنسي احبطته الولايات المتحدة لعقد اجتماع موسع على هامش الدول العشرين وقال مشيرا الى الاقتراح الذي استمع اليه من الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي” الآن هو(ساركوزي) اقترح علينا اقتراحا، قال: ما رأيكم أنه في بداية شهر 11 (تشرين الثاني) هناك اجتماع لمجموعة العشرين والتي هي أغني دول العالم، وسنقوم بدعوتكم ودعوة نتنياهو والسعودية ومصر والأردن والإمارات وقطر، ونأتي كذلك بنتنياهو ونقول له: يجب أن توقف الاستيطان، فإذا وافق نعود إلى المفاوضات، وإذا لم يوافق فكلنا نذهب معك إلى الجمعية وتحصل على دولة غير عضو، فقلت له مع كل الاحترام لهذا الاقتراح الجيد، ولكن ماذا نستفيد؟ إذا لم يوافق نتنياهو يجب أن تعاقبوه، ومع ذلك سنفكر في ذلك، والاقتراح رفضته أميركا وانتهى”.

وفي نهاية كلمة الرئيس عرج في كلمته على موضوع عضو اللجنه المركزيه المفصول قائلا ” اللجنة المركزية اتخذت قرارا بفصل محمد دحلان من الحركة، وهناك ذهبوا إلى المحكمة الحركية والمحكمة قالت رأيها في الموضوع، وإنما هذا القرار اتخذ، وهناك قضايا عليه” .

وحسبما هو معروف فان عدد اعضاء المجلس الثوري حتى الان 124 ويبقى تعين 5 اعضاء من قطاع غزه لم يتم تعيينهم حتى الان وتسمية 20 عضو من الاسرى في المجلس الثوري لم يتم تسميتهم حضر منهم جلسة افتتاح الجلسه السابعه 96 عضو من اعضاء المجلس ولم يحضر احد من اعضاء المجلس من قطاع غزه بسبب عدم السماح لهم بمغادرة قطاع غزة من قبل حكومة غزه .

وقد صوت الى جانب عدم طرح موضوع دحلان للنقاش بالجلسه 76 عضو وعارضه 5 أعضاء فقط وقد أكد امين سر المجلس الثوري لحركة فتح امين مقبول لاعضاء المجلس الثوري بعد نشر وكالة معا الخبر ان ما حدث من تسريب للخبر هو خطا تم وانه لا يوجد قرار بالفصل تم اتخاذه ولم تنشر وكالة وفا الرسمية للأنباء خبر واضح يؤكد فصل دخلان نهائيا ولم يتحدث بهذا الموضوع أي من أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح .

رغم ان الاخ عبد الحميد المصري عضو المجلس الثوري لم يحضر جلسات المجلس بسبب تواجده للعلاج في مصر الا انه اصدر بيان نفي فيه صحة الخبر الذي نشرته وكالة معا ” نفى عضو المجلس الثوري لحركة فتح الدكتور عبد الحميد المصري صحة الخبر الذي نشرته وكالة معاً وغيرها من المواقع حول مصادقة المجلس الثوري على قرار اللجنة المركزية فصل محمد دحلان ” .

وأكد المصري في تصريح صحفي بأن ما تم نشره هو محض أكاذيب لا أساس لها من الصحة وأن المجلس الثوري ناقش أقتراحاً من عدد من أعضاءه حول نقاش قضيه فصل محمد دحلان في هذه الدورة أو عدم نقاشها ، وبعد اختلاف داخل المجلس تم التصويت على عدم نقاش القضية في هذه الدوره بالأغلبية المطلقة نظراً للظروف التي تمر بها الحركة والساحة الفلسطينية ، وحذر المصري من التعاطي مع هذه الصفحات الصفراء وأخبارها الكاذبة وطالب رئيس المجلس الثوري بمقاضاتها أمام القضاء الفلسطيني.