لم تحل مشكلة تفريغات 2005 ولا الازمه الماليه الخانقه لحركة فتح بقطاع غزه

0
246

9998302581
كتب هشام ساق الله – تيتي تيتي زي مارحتي زي ماجيتي هذا هو حال الوفد الفتحاوي الذي ذهب الى رام الله لحل مشكلة تفريغات 2005 والازمه الماليه الخانقه والديون المتراكمه على حركة فتح في قطاع غزه والتي لم تتلقى موازنات منذ عدة شهور وضيق الحال الذي تعاني منه الاقاليم والمناطق التنظيميه بانتظار ان يتم الفرج .

الهيئه القياديه الحاليه لازالت تلتقي بامناء سر الاقاليم وأعضاء لجان الاقاليم والالتقاء بالاقاليم المنتخه و التي تم اقصائهم من مهامهم التنظيميه ويتم وضع برنامج من اجل اعادة ترتيب الاوضاع التنظيميه في القطاع من خلال اضافه عدد من هؤلاء المقصين الى هذه الاقاليم والدمج بينهم من اجل استنهاض الحاله التنظيميه .

الكل يسال متى سيتم حل المشكله الماليه التي تعاني منها الحركه ومتى سيتم تسديد الديون واسكات هؤلاء المطالبين بديونهم والذين يطرقوا ابواب كادر فتح وقد اصبح هؤلاء نصابين فلا احد يقتنع ان حركة فتح عليها ديون وتعاني من ازمه ماليه خانقه والكل يسمع مايرد في وسائل الاعلام .

كل يوم تسمع ان الولايات المتحده ستدفع للسلطه الفلسطينيه 500 مليون دولار وسلام فياض اقر موازنه ب 3,8 مليار دولار كموازنه للسطله ولا احد يصدق ان هذه الاموال لاتستطيع حركة فتح ان تصرف منها شيكل وان هناك حصار عليها وان هذه الحكومه هي حكومة شكلا تتبع حركة فتح ولكن حركة فتح لاتسطيع الزام هذه الحكومه باي شيء .

اصبح الشارع الفلسطيني يحسب امريكا دفعت كذا والاتحاد الاوربي يدفع كذا والدول العربيه ضمن شبكة الامان التي اقرتها الجامعه العربيه تدفع كذا وكندا والدول الصديقه ستدفع كذا السلطه الفلسطينيه حلت كل مشاكلها وبالتالي لماذا لاتحل حركة فتح مشاكلها الماليه فهي المسئوله عن حكومة سلام فياض الي بدري بدري والي مابدري بيقول كف عدس

شباب تفريغات 2005 لازالوا يعتصموا بمقرات حركة فتح سواء بمكتب الدكتور زكريا الاغا او بمكتب الاخت امال حمد او بمكتب كتلة فتح البرلمانيه وكانوا على امل ان ياتيهم وفد حركة فتح باي بشارة خير حتى ينهو اعتصامهم ويستعدوا لان تحل قضيتهم العادله .

قطاع غزه باخر اولويات اللجنه المركزيه لحركة فتح والسلطه الفلسطينيه فقد تم اسقاطها من سلم الافضليه والاولويه وهناك من يريد ان يضيع كل النتائج والرسائل التي وجهها المهرجان المليوني لحركة فتح وينهي اثاره ويحوله الى نتيجه عكسيه ويعاقب كل قطاع غزه الذين خرجوا تأييدا لحركة فتح ويفشل الهيئه القياديه الجديده لحركة فتح .

كيف يتحدثوا عن لجان لاستنهاض التنظيم واجتماعات تعقد بالضفه الغربيه من اعضاء اللجنه المركزيه والمجلس الثوري والحديث عن توحيد للافكار والاولويات واللغه التنظيميه الواحده في حركة فتح ولا احد منهم يتحرك من اجل انهاء معاناة تنظيم فتح في قطاع غزه وحل مشاكله الماليه الخانقه .

البيض بينقليش ب ….. جمله اعترض عليها سابقا عدد من ابناء حركة فتح ولاموني لاني تحدثت باكمال الجمله فيعرف الكل ما اقصده ومن سيقرا المقال يمكنه ان يعرف ما اقصه ينبغي ان يتم استغلال هذه القياده الوقوره الموجوده على راس المهمه التنظيميه وانجاحها بان تحل المشاكل الماليه وان تخرج هؤلاء الكوادر الذين اصبحوا نصابين ومطاردين لاصحاب الديون ودفع رواتب العاملين في حركة فتح الذين لم يتلقوا من رواتبهم خلال السنه الماضيه سوى شهرين فقط او ثلاثه على الاكثر .

هناك المفرغين على الحركه والمكلفين بمهام تنظيميه من اعضاء قيادات المناطق وامناء سر الشعب واعضاء قيادات الشعب اضافه الى اعضاء لجان الاقاليم واعضاء اللجان المختلفه المنبثقه عن الهيئه القياديه لم يتلقوا نثرياتهم التنظيمه منذ اشهر ولم يعطيهم احد حتى كرت جوال وهناك تفكير بان يقوموا بالحذو حذو تفريغت 2005 ويعتصموا بمكاتب قيادات حركة فتح من اجل المطالبه بحقوقهم المشروعه .