برنامج الرئيس في غزه لاختيار المرشحين الشبان

0
187

65726_422202281195229_537404569_n
كتب هشام ساق الله – منذ صباح اليوم ويتجمع عدد كبير من ابناء قطاع غزه ممن يحلموا بان يصبحوا بموقع الرئيس للشباب استجابوا لاعلان تم توزيعه على الانترنت وبوسائل الاعلام عن اختيار رئيس للشباب تشرف عليه لجنة مكونه من الدكتوره حنان عشراوي عضو اللجنه التنفيذيه لمنظمة التحرير الفلسطينيه والدكتور احمد الطيبي رئيس القائمه العربيه وعضو الكنيست ومستشار الرئيس الشهيد ياسر عرفات وعمار العكر المدير التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينيه وتتم المقابلات عبر الفيديو كونفرانس من مقر فندق موفمبيك على شاطىء بحر غزه ويشرف على هذا البرنامج وترعاه شبكة معا وفضائيتها .

علمت عن البرنامج من اصدقاء على شبكة الانترنت واستشارني احد الشباب والكتاب الصحافيين الواعدين بان يرشح نفسه لهذا الموقع ووافقته وقلت له جرب انت مش خسران دائما الانسان يستفيد من تراكم التجارب وفعلا شارك الشاب وكان احد الذين تم ابلاغهم بصعودهم الى المرحله الثانيه في المسابقه .

شاهدت صفحة البرنامج على شبكة الانترنت وعلى شبكة التواصل الاجتماعي الفيس بوك وتقوم فضائية معا بعمل دعايه لهذا البرنامج وتنوي ان تبث حلقات بشكل اسبوعي واجراء لقاءات مع هؤلاء الشباب الذين سيتم فرزهم للمرحله النهائي بعد ان يتم اجراء مقابلات معهم من اجل اختيار من هو الرئيس القادم للشباب .

وحسب ماعرفت من الاخوه المشاركين عن هذا البرنامج ان اللجنه ستقوم باختبارت عمليه وعلميه لهؤلاء الشباب وتكليفهم بمهام يقوموا فيها وقدراتهم على ايجاد حلول لكافة المشاكل وقدراتهم على الحديث وثقافتهم السياسيه والمعلوماتيه وسيتم تقييم هؤلاء الشباب بعلامات وبالنهايه سيتم اختيار الرئيس للشباب .

تم الطلب من الشباب والفتيات ان يقوموا بارتداء ملابس رسميه من بدل وملابس وقوره في الظهور بالمقابله الاولى على الرغم من ذلك حضر الى المكان عدد كبير من الشبان يرتدوا الملابس الشبابيه واغلب من تم اختيارهم شباب وفتيات يرتدوا ملابس وقوره ورسميه .

الفكره جميله ورائعه ونتمنى ان يتم اختيار الرجل المناسب في المكان المناسب بشكل علمي ومنهجي بعيدا عن الواسطه والمحسوبيه وان يتم بالنهايه اختيار الرئيس الافضل للشباب ليمثل هؤلاء الشباب امام المؤسسات الرسميه ووسائل الاعلام يكون قادر على الحديث عن قضايا وهموم ومشاكل الشباب ويتحدث عن القضيه الفلسطينيه ويكون شاب او شابه نوعيه يتحدث لغات ولديه قدرات متميزه .

وقد اجرت اللجنه وستجري لقاءات مماثله للتي جرت في قطاع غزه في الضفه الغربيه وفلسطين التاريخيه وفلسطيني الشتات لاختيار العدد المطلوب لهذا البرنامج حتى يتم تمثيل كل ابناء شعبنا في الداخل والخارج باختيار الرئيس القادم للشباب .

بانتظار ان تنتهي اللجنه من اختيار وتصفية العدد الكبير الراغب بان يصبح رئيسا للشباب ويشارك في هذا البرنامج والذي بلغ عددهم اكثر من 1200 شاب وفتاه من مخلتف ارجاء فلسطين والخارج .