إقليم غرب غزه يكرم الأسرى المحررين والمبعدين الى قطاع غزه

0
226


كتب هشام ساق الله – أقامت لجنة إقليم غرب غزه حفل جماهيري كبير تكريما للأسرى المحررين من ابناء الاقليم ومحرري مدينة غزه وشمال القطاع والاسرى المبعدين الى قطاع غزه من ابناء حركة فتح حضره عدد كبيره من كوادر الحركه في اقليم غرب غزه يتقدمهم عضو المجلس الثوري لحركة فتح محمد جوده النحال وأمين سر الإقليم الاخ سليمان الرواغ وعدد من اعضاء لجنة الاقليم .

وقد كرمت الحركه ابنائها المحررين من منطقة الشيخ رضوان الاسير المحرر ايمن الفار والاسير خليل ابوعلبه الذان امضيا سنوات طويله في الاسر الصهيوني وتم تحريرهما وقد شارك بالحفل الاخوه الاسرى من ابناء حركة فتح الذين تم ابعادهم الى قطاع غزه في لقاء جماهيري هو الاول التي تقيمه الحركه في قطاع غزه .

وقد حضر المهرجان كل الاسرى المحررين من مدينة غزه من ابناء الحركه وشمال القطاع مهرجان غرب غزه وقد تم عمل منصه خاصه بهم وقد صفق لهم الجمهور طويلا قبل واثناء وبعد المهرجان الفتحاوي .

وقد اشاد الناطق باسم القوى الوطنيه والاسلاميه في لجنة الاسرى نشأت الوحيدي بهؤلاء الابطال المحررين الذين امضوا زهرات اعمارهم في سجون الاحتلال الصهيوني ودعا الى اعطاء قضية الاسرى والمحررين الاولويه القصوى وتمنى تحرير كل الاسرى من كافة السجون الصهيونيه بالقريب العاجل .

وحيا أمين سر إقليم غرب غزه الاخ سليمان الرواغ الأسرى المحررين واشاد بنضالهم الكبير خلال تلك السنوات الطويله التي امضوها داخله اقبية السجون العنصريه وحيا نضالهم وبطولتهم وبسالتهم وعملياتهم الجريئه وتمنى لهم الحياة السعيده في ظل اسرهم وابنائهم وتمنى للأسرى المبعدين الى قطاع غزه السعادة والاستقرار وخاطبهم ان بيوت اهل غزه كلها مفتوحه لكم واننا ابناء وطن وشعب واحد ولا فرق بين غزه ونابلس وبيت لحم فكلها وطننا فلسطين .

واثناء الحفل دخل وزير داخلية حكومة غزه فتحي حماد هو وجمع كبير من رجال الشرطة والأمن يصاحبه مدير الشرطه السابق جمال عبد الله بعد استئذانهم من اللاخوه النظام في الحفلة وقد فاجئ الحضور وسرعان ماتم إخلاء عدد من الكراسي واجلاس ضيوف فتح في هذا المهرجان الشعبي والجماهيري لتكريم مناضلين الحركه المحررين الذين تم تحريرهم من الاسر وسجون الاحتلال الصهيوني .

وقد تم منحه كلمه بناء على طلبه ألقاها على الجماهير حيا فيها حركة فتح وتاريخها النضالي المشرف فهي صاحبة المشروع الوطني والانطلاقة المسلحة واشاد بأبطالها وبتاريخها العظيم التي تعلمت منها فصائل المقاومة الفلسطينية جميعا وحركة فتح اول من قام بعمل صفقات تبادل اسرى وحرر اسرى من السجون الصهيونيه وسط تصفيق حاد وذهول أبناء حركة فتح مما قيل في هذه الكلمة .

وبعد القائه الكلمه غادر المهرجان هو ومن معه واستكمل ابناء حركة فتح مهرجانهم الجماهيري بتكريم الأسرى الأبطال وتوزيع الدروع من قبل الأخ ابوجوده النحال عضو المجلس الثوري وأمين سر الإقليم والاخوه ناصر هنيه وحسام ابوعجوه اعضاء لجنة الاقليم اضافه الى عدد من كوادر الحركه .

والجدير ذكره ان فتحي حماد وزير داخليه حكومة غزه لديه اخ اسير محرر تم تحريره ضمن الصفقه الاخيره اسمه مجدي حماد امضى من الاعتقال ما يقارب 22 عام في سجون الاحتلال الصهيوني .

وهذه البادره والمشاركه الغير مخطط لها جاءت بشكل مفاجىء للجميع تاتي في ظل التراشق والاتهامات الاعلاميه المتبادله بين حركتي حماس و فتح والتي اتهمت فيها حركة حماس عناصر من اجهزة الامن في الضفه الغربيه باستدعاء عدد من الاسرى المحررين مؤخرا للمقابله وهو مانفته الاجهزه الامنيه في الضفه الغربيه بشكل كامل نافيه ان يكون هذا الامر قد تم وحدث .