تعازينا لعائلة المراغة المناضله بوفاة ابنهم العقيد ابوموسى

0
218

سعيد مراغى
كتب هشام ساق الله – حين يموت المرء منا فانه يصبح بين يدي الله وهو من يحاسب ويعاقب ويكافئ فقد انتقل اليوم صباحا الى رحمة الله تعالى العقيد سعيد المراغة امين سر حركة فتح الانتفاضه في سوريا وهذا الرجل بما له وعليه فانه غادرنا وترك خلفه تاريخ نضالي طويل وهو سليل لعائله مناضله لها أيدي وبصمات في ثورة شعبنا الفلسطيني .

العقيد سعيد موسى المراغة ابوموسى هذا الرجل الذي كان قبل الانشقاق الذي حدث عام 1983 احد افضل وانزه ضباط حركة فتح في تاريخها المناضل الطويل وكان مساعد للقائد الشهيد سعد صايل عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح في غرفة العمليات المركزيه وكان يتطلع لان يكون بدل عنه لما لديه من خبره في ادارة هذا الموقع .

حين استشهد القائد ابوالوليد بأيد النظام السوري وتم اغتياله عينت قيادة حركة فتح بدلا عنه الاخ اللواء ابوالمعتصم عفانه وهو ضابط كبير في الحركه وجيش التحرير بدل عنه وحينها بدا النظام السوري باستغلال ماحدث وبدات خيوط الانشقاق في حركة فتح ودعمها بشكل كامل من النظام السوري والنظام الليبي .

شهد لا ابوموسى كل من التقيتهم بانه رجل نزيه ونظيف اليد اضافه الى انه ضابط ملتزم وكان من افضل الضباط الفلسطينيين الذين خرجوا من الجيش الاردني وانضموا الى قوات الثوره الفلسطينيه بعد احداث جرش بالاردن وغادروا الى لبنان تاركين خلفهم كل مميزات الجيش الاردني ليلتحقوا بالثوره الفلسطينيه .

ابوموسى من مواليد مدينة القدس المحتله قبل 86 عام درس في مدارسها والتحق باكرا في الجيش الاردني وحصل على شهادات علميه وتخرج منها وتسلسل بالرتب العسكريه فيه وكان من افضل ضباط الجيش الاردني الذين غادروا الى حركة فتح هو وكوكبه كبيره شكلوا نواة جيش التحرير الفلسطيني والتحق في صفوفها قبل انطلاقتها الفعليه وكان على تواصل مع قادتها رغم انه ضابط في الجيش الاردني .

تدرج ابوموسى بكل المواقع العسكريه في الحركه وشارك بكل معارك الثوره الفلسطينيه وكان دائما من اكفء الضباط في حركة فتح محافظا على نظافة يده وكان عفيفا وعصاميا واحبه كل من عمل معه وشاركه في أي مخيم او معسكر من معسكرات الثوره وحركة فتح وعمل تحت امرته .

هو شقيق الشهيد المناضل اسحق مراغى الذي استشهد في سجن نفحة الصحراوي اثناء الاضراب الكبير الذي خاضه الاسرى عام 1980 هو وراسم حلاوه وعلي الجعفري حين حاول ضباط مصلحة السجون الصهيونيه ان يقوموا بادخال الطعام في جوفه بادخال انابيب الى داخل معدته وقد استشهد وهو يرفض هذا الامر وكان احد قيادات وكوادر الجبهه الشعبيه .

وابن عم وزوج اخت المناضل الكبير ابواحمد فؤاد المسئول العسكري للجبهه الشعبيه وعضو المكتب السياسي وهو مشهود له بالنزاهه والعفه والتاريخ النضالي الكبير ويعتبر من القاده الابطال في تاريخ شعبنا الفلسطيني .

وهناك كم هائل من ابناء عائلة المراغى ناضلوا في صفوف الثوره الفلسطينيه وكذلك كان لهم دور نضالي كبير في تاريخ شعبنا هؤلاء نحن مجبرين على ان نقدم لهم التعازي بوفاة هذا الرجل الذي غادرنا الى ربه وهو اليوم افصل به وله حق علينا ان نكتب عنه وعن تاريخه الطويل وان كنا ضد ماقام به من انشقاق في حركة فتح .

كان المرحوم ابوموسى يطالب بجمله من المطالب التي طالبها كل ابناء حركة فتح طوال تاسيسها وضرورة الشفافيه الماليه والقرار الجماعي الذي يخرج عن مؤسسه تنظيميه ومطالبه العشره التي طالب فيها بداية الانشقاق لم يستطع احد بحركة فتح ان ينكرها عليه ولكن حين توجه هو ومن معه الى النظام السوري واحتضنهم لم تبقى هذه المطالب هي مايحرك هذا التنظيم الذي اصبح ابوموسى امين سره واطلق عليه حركة فتح ألانتفاضه .

وكان قد توفي امين سر حركة فتح-الانتفاضة العقيد ابو موسى اليوم الثلاثاء في دمشق عن عمر ناهز 86 عاما، بعد معاناته مع المرض، بحسب ما افاد مسؤول في هذه الحركة الموالية لنظام الرئيس السوري بشار الاسد.

وقال المسئول الذي فضل عدم كشفه اسمه، ان سعيد مراغة المعروف ب”ابو موسى” “توفي فجر اليوم” الثلاثاء في احد مستشفيات العاصمة السورية.

ونشأت حركة فتح-الانتفاضة في العام 1983 بعد انشقاقها عن حركة “فتح” التي كان يتزعمها الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

وحظيت الحركة الناشئة بعلاقات قوية مع دمشق وطهران. وشكلت، مدعومة من القوات السورية التي كانت متواجدة في لبنان، رأس حربة في الثمانينات من القرن الماضي لطرد مقاتلي فتح من البقاع (في شرق لبنان) ومدينة طرابلس (شمال)، ودارت بين الحركتين معارك عنيفة.

وشكلت فتح-الانتفاضة جزءا من التنظيمات الفلسطينية التي اتخذت من دمشق مقرا لها، وعارضت بشدة مسار التفاوض بين السلطة الفلسطينية واسرائيل، لا سيما اتفاق اوسلو الذي جرى التوقيع عليه العام 1993، وبقيت محبذة للكفاح المسلح ضد الدولة العبرية.

واشارت الحركة الى ان ابو موسى سيوارى الثرى في دمشق بعد صلاة ظهر الاربعاء.

وقدم خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس” العزاء لعائلة القيادي الفلسطيني سعيد مراغة “أبو موسى” أمين سر حركة فتح الانتفاضة “رحمه الله”، الذي وافته المنية اليوم في العاصمة السورية دمشق عن عمر يناهز 86 عاماً، قضاها في الدفاع عن الشعب الفلسطيني، والنضال لتحرير أرضنا.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه مشعل اليوم الثلاثاء (29/1) مع عائلة الفقيد “أبو موسى”، كما وهاتف مشعل رفاق “أبو موسى” في قيادة حركة فتح الانتفاضة للتعزية بوفاته.