جوز ابنك لبنتك والفضيحة 3 ايام واقع حركة فتح في قطاع غزه

0
218

gazzza
كتب هشام ساق الله – جوز ابنك لبنتك والفضيحه 3 ايام مثل شعبي يقال ويشابه الواقع التنظيمي لحركة فتح في قطاع غزه وماقام بفرضه مفوض مكتب التعبئه والتنظيم بالمحافظات الجنوبيه وغادر قطاع غزه فقد سبق ان قام بنفس الخطوه عدة مرات وقامت الدنيا ولم تقعد وبالنهايه كان مايريد وبقيت تشكيلته تمارس مهامها التنظيميه والي مش عاجبه يضرب راسه بالحيط .

لو راجعنا التكليفين الاخرين الذي قام بهما الدكتور نبيل شعث باقصاء عضو المجلس الثوري لحركة فتح الدكتور عبد الله ابوسمهدانه عضو المجلس الثوري ومعه عدد من الكوادر التنظيميه والضجه التي حدثت بتعيين الاخ يزيد الحويحي امين سر للهيئه القياديه واعضاء الهيئه القياديه فقد حدثت ضجه كبيره وصدرت بيانات عديده انتقدت هذه التعينات وبالنهايه الفضيحه 3 ايام وتنتهي .

واستقالة الاخ يزيد وتكليف خلف له واستمرار الهيئه القياديه بممارسة مهامها مع تخويلها صلاحيات بالقيام بالتطهير العرقي بحجة الولاء لاشخاص داخل الحركه وما قامت به من اقصاءات في الاقاليم وشقلبة الوضع التنظيمي ايضا اعقبها صدور بيانات واحتجاجات ورسائل موجهه الى اللجنه المركزيه وبالنهايه تم حفظ الملف والفضيحة استمرت 3 ايام وانتهى الامر .

والان بعد المسيره المليونيه ورفض ثلاث اعضاء من المجلس الثوري في اللجنه التي وقع عليها الرئيس القائد محمود عباس وبقاء عضوين فيها واستمرار عمل اللجنه السابقه ضرب فيها عرض الحائط قرارات المجلس الثوري الاخيره والفضيحه بالنهايه 3 ايام وينتهي الامر وستمارس اللجنه صلاحياتها بدون أي مشاكل وسيتعامل الجميع معها كونها تمثل الشرعيه .

ردات الفعل اصبحت في قطاع غزه محسوبه فهي تتراوح مابين البيان والرسائل المرسله الي اللجنه المركزيه والاحتجاجات والتلويح بخطوات واستقالات واعتصامات بمكاتب اعضاء اللجنه المركزيه في قطاع غزه واشياء كثيره تحدث فقط من اجل الاستهلاك المحلي والفضيحه بالنهايه 3 ايام وتنتهي الزوبعه وتمارس هذه الهيئه عملها بشكل كامل وبدون أي مشاكل .

يبدو ان الاخ نبيل شعث اصبح يعي حجم وقدرات اعضاء اللجنه المركزيه في قطاع غزه واعضاء المجلس الثوري والمجلس الاستشاري ولجان اقاليم حركة فتح في قطاع غزه انهم فقط اعتادوا على الحكي واللت والعجن والبقاء في اماكنهم بدون أي خطوات عمليه وبالاخر الفضيحة 3 ايام وينتهي الامر كما الحال في كل مره .

الاخ نبيل شعث راكن على اللجنه المركزيه ومدعوم من الرئيس وانه مخول بصلاحيات مطلقه للتصرف كما يريد في قطاع غزه وانه استاجر هذه المنطقه الجغرافيه بما فيها وماعليها ولايهم انه يطبق النظام الاساسي للحركه او قرارات المجلس الثوري لحركة فتح فهو يعرف طبيعة هذه المؤسسات ولا يستشعر الخطر او المراجعه التنظيميه من كل مؤسسات الحركه باختصار مش حاسب حساب حد منهم والفضيحة بالاخر 3 ايام وينتهي الامر .

الذين اجتمعوا في قطاع غزه قبل ايام واشتاط بعضهم غضبا على وسائل الاعلام يبدو انهم نفسوا عن انفسهم وقالوا مايريدوا وسيصبلح الامر بالنسبه لهم عادي يتعاملوا مع الموجود فالوكاله التي يتعامل بها الدكتور نبيل شعث تعطيه و تخوله مايقرر وتجعل منه الحاكم العسكري العام لقطاع غزه مطلق اليد والتصرف ولا احد يمكن ان يرده عن قراراته التي اتخذها .

الفضيحه 3 ايام بانتظار ان تنتهى العاصفه التي تجتاح قطاع غزه من الامطار والبرد الشديد وتصل الموازنه ويتم تسديد ما على هذه الهيئه القياديه من ديون ومصاريف ونتريات ويصبح الامر عادي فقد مرت العاصفه والعريس تجوز العروس وانتهى الامر .