سته وعشرون عاما مضت على رحيلك اخي وحبيبي الشهيد محمود الكومي

0
204

محمود الكومي
كتب هشام ساق الله – السنون تمضي ونحن نكبر والاحداث تتلاحق امس صادفت ذكرى مرور ستة وعشرون عاما على استشهاد اول صديق واخ لنا في حركة الشبيبه الطلابيه في الجامعه الاسلاميه بغزه الاخ المرحوم محمود الكومي هذا الشاب الرائع المثقف الرزين العقل والمحب لك من عرفه حيث توفي في 15/12/1986 بعد خروجه من المعتقل الصهيوني بظروف سيئه بعدة ايام من الافراج عنه .

جاءني وانا في كافترية الجامعه الاسلاميه الاخ والصديق الدكتور جهاد البطش رئيس جامعة القدس وكان في ذلك الوقت احد طلاب الجامعة الاسلاميه واخبرني بنقل الاخ المناضل محمود الكومي الى مستشفى الشفاء الان وتوجهنا انا وكل من كان متواجدا الى المستشفى وهناك بكينا جميعا اخا وصديقا وزميلا عزيزا على قلوبنا وزكان اول من فجعنا فيه من اصدقائنا .

تجمعنا امام بيته المقابل لمدرسة صلاح الدين الاعداديه للبنين للاجئين في حي الرمال بالقرب من مسجد فلسطين وتم تجهيز جثمانه وقمنا بلفه بالعلم الفلسطيني وخرجنا بمسيره حاشده وصلينا عليه في مسجد فلسطين بعد صلاة العصر وتوجهنا به الى مقبرة الشيخ رضوان ودفناه وعدنا لاقامة بيت العزاء شارك بالجنازه انذاك الطالب محمد دحلان الذي اصبح فيما بعد عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح وعضو المجلس الثوري الحالي الاخ احمد نصر .

اجتمعت الهيئه القياديه في الجامعه الاسلاميه انذاك وقررت اعتماد الشهيد محمود الكومي اول شهيد لحركة فتح بالجامعه الاسلاميه وقد ارسلنا في ذلك الوقت رساله الى القياده بالاردن بهذا الامر ووقفنا ببيت العزاء ثلاثة ايام .

محمود الكومي انضم الى حركة فتح منذ بداية التحاقه في الجامعه الاسلاميه عام 1984 وكان احد الكوادر المثقفه المتميزه وقد اعتقل للمره الاولى في اعقاب مظاهرة يوم الارض التي اقيمت في الجامعه الاسلاميه وتم محاصرة الجامعه حتى ساعات متاخره من الدوام وتم الاتفاق على خروج الطلاب عشره عشره وتم اعتقاله وهو يغادر بناء على صور تم التقاطها من قبل قوات الاحتلال الصهيوني واعتقل 3 شهور بعد ان تم ضربه بقوه .

عادت قوات الاحتلال الصهيوني باعتقاله اثناء توزيعه بيانات للحركه هو والاخوه سعد الدين البكري وفيصل ابوالروس من كوادر فتح في الجامعه الاسلاميه وتم اقتيادهم الى مركز شركة الشجاعيه ووضعهم مع المجرمين انذاك كنوع من الاذلال ولكن برجولة هؤلاء الشباب استطاعوا ان يسيطروا على هؤلاء المجرمين وان يمضوا فترة اعتقالهم وتم انذاك اعتقال عدد من الاخوه في مركز الشرطه منهم محمد دحلان واحمد عيسى كان انداك عضو مجلس طلبة جامعة بيرزيت اثناء وصوله الى مدينة غزه لتحضير لحفلة استشهاد الشهيد شرف الطيبي الشيد الاول لجامعة بيرزيت .

محمود الكومي درس قسم تاريخ في الجامعه الاسلاميه وكان مولعا بدراسة التاريخ وقرا اضعاف مضاعفه من الكتب خارج المقرر وكان احد الكوادر المثقفه والواعيه وكان عضو بطليعة لجنة شبيبة الرمال في مدينة غزه وهي اول لجنة انطلقت في مدينة غزه بداية انشاء لجان الشبيبه في قطاع غزه وكانت اللجان الاولى لجنة مخيم النصيرات ولجنة رفح كانوا هم اللجان الثلاثه الطليعيه.

رحم الله والده المناضل ابواحمد هذا الرجل الصلب القوي الذي كان كلما راني او راى احد من اصدقاء محمود الا ووقف وبكى وقبل راسه واجلسه الى جانبه ومنح الله والدته الصحه والعافيه واشقائه احمد وايمن وشقيقاته وعائلة الكومي الكرام .

وفي هذا اليوم العظيم نتذكر كوكبه من الاخوه المناضلين من ابناء حركة فتح وجيران الشهيد محمود الكومي في مقدمتهم الشهيد خالد الشيخ علي الذي استشهد في اقبية التحقيق في سجن غزه المركزي اثناء التحقيق معه وكان رحمة الله عليه يحب محمود حب شديد وتعرفت عليه انا في منزل محمود من خلال عدة لقاءات وربطتنا علاقه معا .

نتذكر في هذا اليوم نوجه التحيه لهؤلاء الشباب في ذكرى محمود الكومي الاخوه توفيق ابوخوصه جمال اقطيفان وعاهد اقطيفان وبيان اقطيفان وعماد منير ساق الله ونجيب ابوالجبين وسعد الدين البكري وفيصل ابوالروس ونادر القيشاوي وهاني ابوزيد وزكريا التلمس والمرحوم ناصر ابوعياده واكرم الهسي وجلال شكشك وسليمان الرواغ و وغازي جبريل ونبيل الكتري والمرحوم وفا السقا ومحمود الجمالي وشقيقه حازم والاسير المحرر احمد ابومعيلق ووفيق ابوسيدو واخرين قد ننسى ذكرهم ويعتبوا علينا .

اعيد تنشيط الذاكره بذكر هؤلاء الرائعين الذين سبقونا الى رحمة الله ونتمنى الصحه والعافيه لكل الاخوه الذين عايشوا تلك اللحظات التاريخيه من عمر شعبنا ونتمنى بيوم من الايام ان يتم توثيق تلك الاحداث التاريخيه وكتابة سطورها .