حفيدتا شقيقتي الطفلتين سميه وجودي فرحتا بعودة جدتهما من أداء مناسك الحج

0
261


كتب هشام ساق الله – وصلت شقيقتي ام صخر الى بيتها ببرج الصحافيين بحي تل الهوا بمدينة غزه الساعه الثالثه فجرا بعد معاناه كبيره وطول انتظار بمطار العريش حتى وصلت الى بيتها الساعه الثالثه فجرا وفور وصولها استيقظت الطفلتين سميه وجودي من نومهما ولم يتركاها منذ تلك اللحظة خوفا ان تعود من جديد الى السفر .

كل الحجاج العائدين من موسم الحج شكوا من إجراءات الامن المصري بحجزهم بمطار العريش لساعات طويله وتاخيرهم رغم كل المساعي التي قامت بها السفاره الفلسطينيه في القاهره ومندوبها بمطار العريش من اجل تسهيل عودتهم الا ان الامن المصري أبغلهم بان الطريق الى معبر رفح غير امنه وينبغي ان يتم التاكد من الطريق لضمان سلامتهم .

طوال فتره سفر شقيقتي ام صخر والطفلتين سميه وجودي تبحثان عنها في البيت ويتفقدان حضورها وحين تسال البنت الكبرى سميه البالغه من العمر سنتين ونصف اين جدتك تقول ذهب الى الطياره وحين طالت المده اصبحت تقول انها بالحجه وانها ستجلب لها هدايا وعبايه وحطه للراس اما الصغيره جودي ابنة العام واربع اشهر فهي تذهب الى غرفة جدتها كل يوم ولاتجدها .

منذ ان طلع النهار وبدات الحركه في داخل شقة اختي وجودي تجري بين اقدام شقيقتي وتصر ان تحملها وتمشي بها وهي طوال الوقت تقبلها ولتظهر سعادتها بعودة جدتها من اداء فريضة الحج بشكل لافت لاحظه كل من زار بيت اختي مهنا.

عادت اختي بعد ادائها لمناسك الحج بعد رحله شاقه نأمل من الله ان يتقبل الله منها عبادتها وان يعيدها كما ولدتها امها وقد غفر لها الله كل ذنبوها وأثابها على سعيها وطوافها وكل ما قامت به من عبادات وان يجعلها الله في ميزان حسناتها ان شاء الله .

تسجلت انا واختي وزوجتي واختي الاخره منذ اربع سنوات ولم تخرج أسمائنا بالقرعه الكذابه الذي تقيمها كل عام وزارة الاوقاف في قطاع غزه فأسمائنا جميعا في كشف واحد لا احد يعرف كيف خرج اسم اختي وحده ولم تخرج باقي اسمائنا .

تقدمنا للجنة الحج بطلب لكي يتم ضمنا نحن الثلاثه مع اختي ولكن لا احد يرد فكل شيء يتم بالواسطه والمحسوبيه ورفضت انا ان احج هذا العام بالواسطه فانا اصر على الحج وفق النظام المعمول به حتى ولو كان كاذبا ويتم فيه ممارسة كل انواع الخداع والمحسوبيه فانا عاقد النيه على الحج وانتظر نصيبي ودوري حتى ياتي بدون مزاحمه او واسطه من أي احد .

ازدحم بيت اختي بالمهنئن والمستقبلين من اخوتي واخواتي وازواجهم وابنائهم ومعظمهم من الاطفال الصغار حيث لم تترك اختي احد الا وجلبت له هديه تتناسب مع عمره وحجمه والجميع فرح بهديته وقد احدث هذا التجمع ضجه في برج الصحافيين .

لن تتركا الطفلتين سميه وجودي جدتهما وستناما في حضنها هذه الليله احتفالا بعودتها وتعويضا عن الفتره الطويله التي افتقدوها حتى لا تتركهم مره اخرى وما اجمل العوده واللقاء في تصرفات الاطفال وخاصه الطفله جودي التي لاتستطيع ان تعبر بالكلام وتقوم بردة الفعل العفويه الطفوليه الجميله .

هنيء لهم بعودة جدتهما ام صخر وهنيء للطفلتين سميه وجودي ولابنها الوحيد صخر وزوجته شرين بهذه العوده الميمونه وان شاء الله عقبال الجميع بالحج والعوده سالما وان شاء الله يتقبل الله كل الطاعات .

الحمد لله على السلامه وعقبال الجميع باداء موسم الحج وان شاء الله العام القادم تخرج أسمائنا بالقرعة العادلة وبدون واسطة وبدون تدخل احد بشكل طبيعي حتى نؤدي مناسك الحج العام القادم ان اشاء الله .