دمعة وحزن ودعاء بالمغفره والجنه للصديق المرحوم ماهر ابوشمله ابواحمد

0
74


كتب هشام ساق الله – علمت اليوم بوفاة الصديق العزيز المرحوم ماهر احمد ابوشمله هذا الرجل الرائع الذي تعملت منه اشياء كثيره بالكمبيوتر وكان احد من جذبوني لهذه الاله وامضيت معه اوقات سعيده وطويله وكنت دائما اساله ويجيبني وياتي الى بيتي لتعليمي اشياء كثيره .

لم اره منذ فتره طويلة ولم اسمع إخباره وفجاه بلغني انه توفي وانا العزاء ببيت والده خلف مسجد فلسطين بمحيط مجلس وزراء حكومة غزه كدت ابكي حين تلقيت الخبر وصدمت حين علمت انه مريض منذ تسعة شهور ولم يبلغني احد بمرضه حتى أزوره .

حزنت كثيرا لأني لم أشارك بجنازته فهذا هو واجب الأصدقاء والاخوه ان يودعوا بعضهم البعض امتثالا لقضاء الله وقدره وصلت الى بيت العزاء وسلمت على الاخوه والاصدقاء واحتضنني شقيقه ابوادهم اسامه ابوشمله الذي يعرف مدى علاقتي وصداقتي بهذا الرجل الرائع .

جالت الافكار بي وانا اجلس ببيت العزاء وتذكرت كيف هذا الرجل الذي كان دائما غارق في الزيت والشحمه فقد كان خبيرا في مجال تصليح طرمبات الديزل وعيارها اضافه الى انه ميكانيكي من طراز فريد ورائع و كان متخصص بمهنه تعلمها من والده المرحوم ابوماهر والذي عرفت اليوم انه توفي قبل 7 شهور دون ان اعلم او ان اقوم بواجب العزاء .

تذكرت جلساتنا واصدقائنا المشتركين وتذكرت مواقف الرجل الرائعه معي وكيف كان يمضي الوقت الطويل في تعليمي ومساعدتي وتذكرت حين كنت اذهب اليه الى محله ويحدثني وهو يعمل ويداه في الديزل ودائما اتذكر بسمته الرائعه التي لاتغيب عن محياه .

كان ولع المرحوم ماهر بالكمبيوتر كبيرا و دائما يشتري احدث الموديلات قبل نزولها الى السوق ويقوم بتجميعها بنفسه وكذلك برمجتها وتعلم اشياء كثيره كان يفوق خبراء الكمبيوتر المتخرجين من اكبر الجامعات ولديه حس وفهم للقطع وكل جزء بهذا الجهاز كانوا دائما يسالونه حين يعجزوا عن حل مشكله بهذا الجهاز الجديد وكان دائما لديه الحل والاجابه .

حين اشتريت اول كمبيوتر بحياتي كان في شهر مارس عام 1992 وكنت غلباوي كثير وكثيرا ما خربت البرمجه والاعدادات فقد كنت حديث التعلم ببرنامج الويندوز اول ظهوره وكنت دائما اتصل باخي وصديقي المرحوم ابواحمد اساله وكان دائما ياتي الى بيتي ليرتب لي الجهاز امضينا ساعات وساعات وانا اتحدث معه حتى ساعات متاخره على التليفون في منع التجول الليلي اليومي على قطاع غزه وكنت احمل كمبيوتري حين يصبح فيه خراب واذهب الى بيته في شارع صلاح الدين .

اشتريت اول مودم فاكس ولم اكن اعلم عنه أي معلومه سوى اسمه وقد شاهدته في وكالة الانباء الفرنسيه بمقرها في مدينة القدس المحتله اثناء زياره لي وصديقي الصحافي صخر ابوالعون وتعرفت عليه وتمنيت ان اشتريه وفعلا اشتريته ب 150 دولار انذاك واتصلت بالصديق المرحوم ابواحمد وطلبت منه ان نجرب المودم فاكس مع شخص لديه نفس الجهاز وفعلا جرت محاولات ومحاولات حتى تعلمنا انا وهو على الجهاز .

اخي وصديقي المرحوم ماهر ابوشمله لم يكن منتميا لاي تنظيم فلسطين بل كان منتمى لعمله ولهوايته بحب الكمبيوتر وكان فلسطينا بامتياز دائما كنا نتحدث بالسياسه واحلام شعبنا بالعيش بسلام وهدوء وامان وكان دائما يحن للعوده لبلده الاصليه ولكننا كنا دائما نعود الى هوايتنا المشتركه بحب بالكمبيوتر والتكنولوجيا والانترنت .

حين بدات صرعة الانترنت قمت بعمل اشتراك خاص بي ولم اكن اعلم عن الانترنت سوى بعض المعلومات اخذتها بدوره اقيمت في معهد العلمي بمدينة غزه بشهر 6 عام 1994 بالتعاون مع مركز امين دوت اورج اعطانا اياها من مدينة القدس شخص لازلت اذكر اسمه فادي القاضي وكنت دائما اجلس انا والمرحوم ونبحر بهذا العالم ونتناقش وقد تعلمت منه الكثير الكثر من المعلومات في بداية ظهور الانترنت .

رحم الله اخي وصديقي العزيز ماهر ابوشمله هذا الرجل الذي غادرنا مبكرا وهو في ريعان شبابه بعد ان اصيب بمرض سرطان الرئه وعانى كثيرا منذ ان اكتشف المرض وكان في زياره لجمهورية مصر العربيه لتلقي العلاج وتوفي هناك امس الاول وتم نقل جثمانه الطاهر ليدفن في مدينة غزه وتم دفنه بمقبرة الشيخ رضوان بمدينة غزه .

انا لله وانا اليه راجعون وتعازينا الى ابناء وعائلة الصديق ماهر ابوشمله واخوانه جميعا وكذلك عائلة ابوشمله في الوطن والخارج وكل اصدقاء هذا الرجل الرائع ليس لنا الا ان نترحم عليه ونقرا له الفاتحه وندعو له بالمغفره والجنه ان شاء الله .