لنعلي الصوت ونطالب بتكريم المناضل القائد عبد العزيز شاهين ابو علي

0
213


كتب هشام ساق الله – منذ ان كرمت حركة فتح المناضل الكبير القائد عبد العزيز شاهين ابوعلي في مخيم الامعري وقيادات وكوادر في الحركه بقطاع غزه تتحرق لتكرم هذا المناضل الذي يعاني من المرض وهو من كان له الباع الطويل في تاسيس الشبيبه في الاراضي المحتله والقائد والكاتب والمفكر والمناضل والاسير والوزير والنائب ينبغي تكريمه من كل ابناء الحركه وهو ابن الشهيد الذي استشهد والده وهو صغير السن في بقريته بشيت.

هذا التكريم ينبغي ان تتبناه حركة فتح من خلال اطرها التنظيميه ابتداء من اللجنه المركزيه لحركة فتح والمجلس الثوري الذي كان المناضل عضوا فيه وانتهاء بكل الاقاليم والمناطق والشعب التنظيميه يكون هذا التكريم ضمن اسبوع من الفعاليات الوطنيه الجماعيه التي تطلقها فتح في داخل الوطن وخارجه تكريما لهذا الفارس والقائد الكبير عبد العزيز شاهين .

تحرك عدد من كوادر فتح في قطاع غزه لتكريم هذا المناضل الكبير في اقامة مهرجان كبير له بقطاع غزه وعمل بوستر والحديث عن تاريخه في القواعد التنظيميه بجلسات صغيره وكبيره حتى يشعر ابناء الحركه بالوفاء للقاده الذين يعطون اعمارهم وحياتهم لها امثال المناضل الكبير عبد العزيز شاهين ابوعلي .

تململ الرسميين من قيادات الحركه خوفا من ان يزعل منهم قادتهم هناك برام الله لاختلاف القائد ابوعلي شاهين مع القياده واللجنه المركزيه في مجموعه من المواضيع ولعل اهمها وقوفه الى جانب عضو اللجنه المركزيه لحركة فتح المفصول محمد دحلان ومقالاته اللاذعه للقيادة الحركه .

قال البعض منهم يمكننا ان نحضر كإفراد هذا الاحتفال اما ان نموله او نرعاه فهذا صعب بالنسبه لنا وانا اقول حان الان الموعد لتكريم ابوعلي شاهين بالحديث عن بطولته ونضاله وتجربته الكبيره داخل سجون الاحتلال والتي واكبت انطلاقة الحركه والحركه الاسيره كونه كان احد قادتها الكبار وتجربته في الاقامه الجبريه والنفي والابعاد وتجربته في لبنان وتوونس وعودته الى ارض الوطن ومن قبلها انتماءه للحركه قبل انطلاقتها ومشاركته في النزول الى الارض المحتله بعد احتلال اسرائيل لفلسطين كلها هو ورفيق دربه الشهيد القائد ياسر عرفات والمطارده في جبال الخليل مع عبد الباجس ابوعطوان وكل الفدائيين هناك في جبال الخليل .

ابوعلي شاهين القائد والمفكر والكاتب الذي نستطيع ان نقولها بدون مواراه او تردد بانه افضل من كتب عن حركة فتح ودافع عن برنامجها حتى ولو اختلف معه القاده الحاليين او السابقين لحركة فتح ومايشفع له انتمائه واخلاصه ووفاءه لمسيرة الشهداء .

ابوعلي شاهين هذا الخزان من الذاكره والقصص والحكايات والبطولات عن حركة فتح ينبغي ان يتم جمع كل ماكتبه واصداره بكتب من مفوضية الاعلام والشؤون الفكريه بالحركه ليتم قراءته والاستعانه به وتوثيقه لكل الاجيال في حركة فتح .

حتى لو منعت حكومة غزه وحركة حماس اقامة مهرجان جماهيري كبير لتكريم هذا المناضل الكبير وهو من اشد المعارضين والمنتقدين برجوله لحركة حماس وغيرها لنقيم في كل بيت ومنزل وشارع وحاره جلسه صغيره يتحدث فيها ابناء الحركه عن هذا المناضل الكبير وليكن على مدار اسبوع يسمى تكريم الوفاء للمناضل الكبير والقائد عبد العزيز شاهين وهو حي يرزق ليكون مثال للوفاء لابناء حركة فتح في كل مكان لهذا القائد الكبير .

لن ننسى حين شكلت حماس القوه التنفيذيه في قطاع غزه قبل الانقسام الفلسطيني ابوعلي شاهين عضو المجلس الثوري والمجلس التشريعي السابق حين خرج لوحده في مظاهره جماهيريه حمل فيها صوره الشهيد ياسر عرفات وتظاهر لوحده ضد هذه القوه في شوارع مدينة غزه .

لن ننسى ابوعلي شاهين القائد الكبير حين رفض ترشيح نفسه لاي موقع تنظيمي في المؤتمر السادس ووقف وانتقد الرئيس ومايجري في داخل المؤتمر ولن ننسى ابوعلي شاهين الذي اسس الشبيبه كيف كان يتحرك من الجنوب الى اقصى الشمال في فلسطين وهو مفروض عليه الاقامه الجبريه .

لن ننساك يا ابوعلي شاهين فانت مزروع في قلوبنا وسنظل نحبك ونقول اننا من مدرستك التنظيميه والفكريه مهما كتبت وقلت ممكن ان نتفق ونختلف ولكن لانختلف على كونك قائد ومناضل ومفكر وكاتب لايشق له غبار .

شفاك الله وعافك واعطاك الصحه لتقول وتقول وتكتب ونحن نقرا ماتكتب واعادك الله الى غزه لنعود ونستمع الى رواياتك الجميله عن كل حدث وواقعه تربط بين الماضي والحاضر وتروي التاريخ بطريقه جميله وراعيه .

نورد بعض المحطات التاريخيه من حياة وتجربه هذا المناضل الكبيرعبد العزيز شاهين ابوعلي

عبد العزيز علي شاهين (أبو علي شاهين). العنوان : فلسطين – رفح – مخيم تل السلطان. مكان وتاريخ الميلاد: بشيت-الرملة. المؤهل العلمي : ثانوية عامة 1960 / عدة دورات عسكرية.

1-انتماء لفتح في يناير– كانون ثاني سنة 1962–الدوحة قطر.

2-تفرغ للعمل العسكري/ فتح–العاصفة/ سنة 1967، سوريا–معسكر الهامة.

3-اعتقل في 25 / سبتمبر – أيلول /1967 حتى 23/سبتمبر– أيلول / 1982 في السجون الإسرائيلية، معتمد الحركة الأسيرة (فتح) في تلك الفترة

4-أمضى 12 عاماً منها في العزل الانفرادي.

5-اشرف على إقامة حركة الشبيبة لحركة فتح–بالوطن نهاية عام 1982.

6 -بعد الإفراج عنه وُضع تحت الإقامة الجبرية بمنزله في رفح في/ ديسمبر– كانون ثاني/ 1982 حتى/ مايو–أيار/ 1983 .

7-تم نفيهُ إلى منطقة الدهانية أقصى الشرق الجنوبي رفح / منفرداً منذ / مايو– أيار /1983 حتى/ فبراير–شباط /1985، حيث قضت (المحكمة العليا الإسرائيلية ) بطرده من البلاد لخطورتهِ الأمنية

8-ابعد إلى جنوب لبنان سنة 1985 ومن ثم وصل للأردن.

9-عمل مسئولاً في مفوضية القطاع الغربي مارس-آذار/1985حتى أبريل-نيسان/1986.

10-اعتقل بالأردن ( أبريل- نيسان) حتى ( أكتوبر- تشرين أول /1986 )، وأُبعد للعراق.

11- تَم اختياره أميناً لسر القيادة في الساحة اللبنانية ( نوفمبر-تشرين ثاني / 1986 ) حتى ( ديسمبر- كانون أول /1987 ).

12-عاود عمله في– القطاع الغربي – ( يناير-كانون ثاني/1988 )حتى (سبتمبر-أيلول/1993) مسئولاً عن قطاع غزة. 15-عضو منتخب/ المجلس الثوري لحركة فتح/ 1989- حتى تاريخه.

13-عند إقامة “لجنة الإشراف العليا لقطاع غزة” (القطاع الغربي) نهاية عام 1991 عمل أميناً لسر اللجنة ومسئولاً للملف التنظيمي والملف العسكري.

14-رفضت السلطات الإسرائيلية عودته منذ اتفاق أوسلو 13/9/1993.

15-عاد لأرض الوطن 11/10/1995 .

16-عضو لجنة المرجعية العليا لحركة فتح ( 1995 – 2005 ).

16-عضو منتخب/ المجلس التشريعي الفلسطيني/ أوائل- 1996– حتى يناير-كانون ثاني/2006.

17-عضو المجلس الوطني الفلسطيني 1996 –حتى يناير-كانون ثاني/2006.

18 -وزير التموين الفلسطيني/ مايو– أيار/ 1996/ مايو–أيار/ 2003 .

عذؤا اخي ابوعلي شاهين لم نستطع حصر تاريخك ومحطات حياتك وتجربتك الكبيره التي هي من عمر ثورتنا وحركتنا المناضله حركة فتح لو نسينا شيء او اخطانا في معلومه فانت لم تكتب عن نفسك بل كتبت عن الاخرين المنسيين الذين لم يذكرهم احد وكنت دوما لسان حال كل من لم يجد لنفسه من يدافع حقه وكنت انت لسانه .