قبول استقالتك أخي أبو العبد دلاله على صحة توجهك التنظيمي

0
315


كتب هشام ساق الله – منذ اليوم الاول لتكليف الاخ المناضل يزيد الحويحي وجد منه الاخ نبيل شعث مفوض التعبئه والتنظيم بالمحافظات الجنوبيه رجلا تنظيميا يصعب قيادته حين انسحب يزيد من اللقاء الذي جرى في فندق المتحف وخرج كل الدبيكه والطبالين لإرضائه وإعادته حين تعامل معه بشكل غير لائق مثلما يتعامل مع المندوبين والمرافقين في حاكورته الشخصيه .

فقد اعلن اليوم الاخ نبيل شعث مفوض مكتب التعبئه والتنظيم في المحافظات الجنوبيه ومفوض العلاقات الدوليه بالحركه ومبعوث الرئيس الفلسطيني قبول استقالة الاخ المناضل يزيد الحويحي كأمين سر لمكتب التعبئه والتنظيم في المحافظات الجنوبيه وسيتم تعيين اخر بديلا عنه كثيرون هم من يرضوا بان يكونوا خدم امينين لاشخاص وليس لحركة فتح .

الاخ المناضل ابوالعبد اثبت انه لا يبحث عن المواقع والمسميات التنظييه بقدر ما انه يبحث عن العمل لتنظيمي الجاد ووضع الرجل المناسب في المكان المناسب وكذلك تصويب مسيرة حركة فتح والانطلاق فيها الى الامام وهذا ما عول عليه كل ابناء حركة تفح الذين يعرفون الرجل معرفه قريبه وعملوا معه في مراحل وفترات تنظيميه مختلفه .

انت الربحان اخي يزيد من قبول استقالتك فقد ناقشت الهيئه القياديه استقالتك وهي ليست صاحبة الحق بهذه المناقشه واتخذوا قرار بتوزيع التكاليف بعد الانتهاء من الاجتماع على الاقاليم وطعنوك بالخلف قبل قبول استقالتك فقد وضحت الصوره لابناء حركة فتح وظهر من يعمل لمصلحة الحركه ومن يعمل كمندوبين من اجل تمرير مخطط الاقالات والتغيير في الاقاليم وثبت صحة ماكنت قد قلته عنهم جميعا في مقالاتي السابقه .

الهيئه القياديه العليا ومن خلفها مفوض التعبئه والتنظيم يهددوا بشكل علني ومبطن كل من يخرج عن قراراتهم بشان التغيرات في الاقاليم وسيقوموا باتخاذ اجراءات تنظيميه صارمه وحاسمه ضد كل من يقدم استقالته او يقوم باي عمل ضد قراراتهم فالتلويح بقطع الراتب والفصل التنظيمي هو عنوان هذا التهديد .

وتهمة الانتماء لتيار المطرود من حركة فتح ستلاحق كل من يتحدث ضد تلك القرارات التي اتخذوها والتي تم تمريرها على كل الاقاليم وانتصر فيها من مورس بحقهم الاقصاء سابقا وانتقموا لما جرى معهم بشكل واضح وكل واحد من اعضاء الهيئه القياديه جلب اصدقائه ومريديه ومندوبيه الى هذه التشكيلات الجديده على قاعدة تعميم ظاهرة المندوبين بكل المستويات التنظيميه .

ولا اصدق ماكتبت في رسالتك الموجهه للجنه المركزيه قائلا ” اتقدم باستقالتي واعفائي من هذه المهمه وذلك لاسباب كثيره لست بصدد سردها الان واكتفي بالقول انتي لست من مدرسة المنافقين المرافقين ولا من مدرسة المندوبين ولا من مدرسة المغانم في الحركه لذلك اجد نفسي غريبا واحيا زمن الاغتراب في الحركه لذلك اتمنى ان تتقبلوا باعفائي من المهمه مع خالص التقدير “.

يقولوا ان ردت الفعل هو عباره عن جمعه مشمشيه وزوبعه في فنجان ستنتهي بعد ايام وستصبح القرارات والتكليفات الجديده حقيقه واقعه على الارض لا يمكن ايقافها في ظل صمت اللجنه المركزيه لحركة فتح والمجلس الثوري وكوادر فتح في قطاع غزه والخوف من التهم والقرارات الجاهزه وقوائم الاسماء المعده والتي ستتخذ قرارات ضدها خلال ساعات .

حركة فتح وحدها كجسم معنوي هي من تضررت بتلك القرارات التنظيميه وكذلك اهتزت ثقة المواطنين العاديين وترسخ لديهم ان حركة فتح غير جديره بقيادة الشعب الفلسطيني وتعيد للاذهان فترات الخلافات الداخليه والانفلات قبل احداث الانقسام الفلسطيني الداخلي وجدارة ان تبقى حركة حماس تمسك بزمام الامور في قطاع غزه وتصر حركة فتح على وضع الرجل الغير مناسب في المكان الغير مناسب .

كل التحيه والتقدير لهذا الفارس المناضل الاخ يزيد الحويحي على مواقفه التنظيميه البطله بعدم الموافقه على تفتيت وحدة الحركه واجراء قرارات تعسفيه تؤدي الى استمرار الخلاف التنظيمي وعودة الحركه الى الخلف وعدم قبوله بان يكون مندوب او تابع وفضل بان يكون جندي بحركة فتح يعمل فقط من اجل مصلحتها العليا ولا يعمل في بيارة احد من هؤلاء الذين يتعاملوا مع الحركه على انها مشروعهم الشخصي يفعلون فيها مايشاؤون .

وعلمنا انه سيقام اليوم مؤتمر صحفي سيعقد في خيمة الاعتصام المقامه في خيمة الكتيبه للاسرى المحررين في ساعة المساء الذين امضوا اقل من عشر سنوات في سجون الاحتلال سيعلن فيها عن انسحابات وخروج جماعي لعدد من كوادر من حركة فتح احتجاج على القرارات التنظيميه التي اتخذت بتغير الاقاليم في قطاع غزه واحتجاج على قبول استقاله الاخ يزيد الحويحي .

ان مايحدث هو انتصار حقيقي لتيار المغضوب عليه في اللجنه المركزيه محمد دحلان المفصول من قبل اللجنه المركزيه ويدفع كادر فتح التنظيمي للتوجه اليه والوقوف الى جانبه واحياء لدور نائم يتحمل مسؤولية ايقاظه وتقويته من اتخذوا القرارات بهذه التشكيلات العجيبه الغريبه .