يا فلسطين ارفعي راسك الطالب أسامه علوي الأول على المملكة السعودية

0
155


كتب هشام ساق الله – وانا أتابع على صفحات الفيس بوك وجدت على صفحة الدكتور طلال ابوعفيفه القائد الفتحاوي واستاذ القانون والناشط في مدينة القدس يضع على صفحته صوره كبيرة الحجم لفتت نظري وقرأت ما كتبه عن تفوق طالب فلسطيني اسمه اسامه علوي من قرية دير جرير بمحافظة رام الله في الثانويه العامه والاول على المملكه السعوديه وحاصل على 100 بالمائه .

وكتب الاخ المناضل الدكتور طلال ابوعفيفه على صفحته هذه الكلمات ” انت فلسطيني .. ارفع رأسك عاليا .. … في السعودية حصل الطالب الفلسطيني اسامة علوي من قرية دير جرير في محافظة رام الله على اعلى علامة في امتحانات الثانوية العامة هذا العام .. فرع علمي .. بمعدل 100 % .. وهو الاول على جميع الطلبة السعوديين والعرب البالغ عددهم اكثر من 400 الف طالب وطالبة … ميارك لهذا الطالب المبدع والمميز .. الذي رفع اسم فلسطين عاليا رغم الظروف الصعبة التي يعيشها الفلسطينيون في الشتات … فإلى الامام ايها الفلسطيني … ارفع رأسك عاليا .. في كل زمان ومكان .. في هذا الوطن وفي كل الاوطان .. فأنت محروس برعاية الرحمان .. من كل مكروه واشرار الطغيان .. ومن المحتل وكل عدوان …. والى الامام يا اسامة يا اشجع الشجعان ” .

وهناك تعليقات جميله اضافه الى اعاب كم كبير من المعجبين بما كتبته الدكتور صلال ابوعفيفه وردوده الجميله الرائعه على اصدقائه في حركة لافته لتكريم هذا الطالب المتميز والذي نامل له مزيد من التفوق في المستقبل وتحقيق احلامه .

يتوجب على السلطه الفلسطينيه ان تكرم هؤلاء النوابغ ويتم منحهم اوسمه وطنيه على تفوقهم وكذلك اعطائهم الرعايه الكامله في دراستهم المستقبليه فهؤلاء بيرفعوا الراس وبيبيضوا الوجه لايستطيع احد الا ان يفحر بهم وبتفوقهم الكبير .

بحثت على شبكة الانترنت ووجدت ان الصحف السعوديه كتبت عن الطالب الفلسطيني الذي يعتز بانتمائه لفلسطين شعبنا وارضا وتاريخا وامثال هذا الطالب المتفوق كان ومازال وسيظل حيث تفوق ابناء شعبنا في كل دول الخليج العربي وكانوا دائما من العشره الاوائل في كل عام دراسي ومتفوق .

وكانت كرمت وزارة التربية والتعليم السعودية، يوم السبت، أوائل نتائج الثانوية العامة، في المملكة، وكان على رأسهم الفلسطيني أسامة علوي في المرتبة الأولى في الفرع العلمي بمعدل 100%.

ويقول أسامة ( 18عاما) في اتصال هاتفي خاص مع ، من العاصمة السعودية الرياض، “إن فرحة اليوم لا توصف بعد عامين من الجهد والمثابرة، وبعد التوكل على الله الذي لم يضيع لنا جهدنا، وأن تجد أباك فرحا في احتفال الوزارة”.

وأهدى علوي هذا النجاح إلى الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وقال، “ونسأل الله أن يفك أسرهم في القريب العاجل.

واضاف علوي، الذي ينحدر من قرية دير جرير شرق رام الله، “إنه يتوق لزيارة بلده فلسطين”، التي زارها قبل عامين.

ويحتار علوي بين الهندسة و الطب، في الجامعة الأردنية، إلا يميل أكثر لدراسة الهندسة فهي التي تستهويه.

ويقول والده نزار علوي، الذي يعمل في شركة مقاولات السعودية، إن ابنه الأصغر “جزء من عائلة مجتهدة، فسبقه ثلاث أشقاء: أحمد تخرج من جامعة العلوم والتكنولوجيا حاصلا على شهادة البكالوريوس في الهندسة الطبية، وشقيقته مرام حاصلة على ماجستير في الصيدلية من الجامعة الأردنية، ومحمد يدرسة الهندسة المدنية في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية في السنة الخامسة والأخيرة”.

وينوي الطالب علوي دراسة الهندسة او الطب في الجامعة الاردنية، مفضلا ان يبتسم له القدر لدراسة الهندسة التي يهواها قلبه.

الف مبروك لابناء شعبنا الفلسطيني جميعا بهذا الشاب النابغه وتحيه لاسرته وللاخ الدكتور طلال ابوعفيفه الذي نشر الخبر وابرزه على صفحته الخاصه على الفيس بوك وتمنياتنا ان يتم تكريم هذا الشاب في الوطن ومنحه كل الرعايه والاهتمام هو وامثاله من قبل السلطه الفلسطينيه .