اطمئنوا اطمئنوا اطمئنوا

0
273


كتب هشام ساق الله – تنتشر الشرطه وقوات الامن الوطني وكافة اذرع الامن في قطاع غزه من رفح حتى بيت حانون انتشارا كبيرا وهم في حالة طوارىء قصوى تحسبا لاي ردة فعل قد تحدث بمناسبة الذكرى السنويه الخامسه للانقسام الفلسطيني وخوفا من ان تقام أي فعاليات بهذه المناسبه تخل بالامن والنظام العام في قطاع غزه .

وانا اشاهد هذا الانتشار اقول بانهم بيتعبوا الشباب من عناصر الاجهزه الامنيه في حكومة غزه في اشاعة الشمس اللهابه والحارقه وانا اود ان اطمئنهم بان حركة فتح لا يوجد لديها أي فعاليات بهذه المناسبه اضافه الى أي من التنظيمات الفلسطينيه حتى زيارة قبور الشهداء واهالي المتضررين او أي فعاليات رمزيه لا يوجد في اجندتهم أي شيء .

الانقسام الفلسطيني اصبح اتفاق بين طرفي الخلاف والصراع ينتظر ان يتم تنفيذ اتفاق اخر بالمصالحه والوحده وتشكيل حكومه وطنيه موحده ترمم ما احدثته السنوات الماضيه ويجمع الوطن ويتم اجراء انتخابات تشريعيه وكذلك رئاسيه على امل تدوال السلطه وانهاء الانقسام الى الابد .

حركة فتح منذ الايام الاولى للانقسام الفلسطيني الداخلي اعلنت بانها ليس لديها أي برنامج لاستعادة قطاع غزه بالقوه او باي طريقه اخرى سوى بالمفاوضات والحوار الوطني الداخلي وانه ليس لديها اجندات لزعزعة الاوضاع في قطاع غزه وان مايجري من اعتقالات يتم بشكل متبادل ورد على مايحدث في الضفه الغربيه وهواجس امنيه لدى القاده الامنيين ليثبتوا احتياج سلطتهم لهم .

هناك حمله من الاعتقالات والاستدعاءات قامت بها اجهزة امن حكومة غزه ضد العديد من ابناء وكوادر وقيادات حركة فتح في قطاع غزه بشكل احترازي ودعوات للمقابله امام الاجهزه الامنيه اكيد سيتم توزيعها اليوم وغدا كاجراء وقائي لمنع أي فعاليات افتراضيه تضعها اجهزة الامن في اجندتها الخاصه .

لم يتحدث أي احد من المستويات التنظيميه سواء باللجنه المركزيه لحركة فتح او بالهيئه القياديه العليا بقطاع غزه عن تلك الاعتقالات او الاستدعاءات باعتبار ان الانقسام اصبح واقع والاعتقالات طالما لا تطال الصفوف الاولى في الحركه من الهيئه القياديه العليا والمستويات التنظيميه المختلفه فانها طبيعيه ويتوجب ان تظل بالقلب تسطح حتى لا يزعلوا منهم اصدقائهم بحركة حماس ونظرائهم بالتنسيق على الانقسام الفلسطيني الداخلي .

اما مواقع الانترنت فهي تفرد فظائع كثيره مما حدث في ذكرى الانقسام الفلسطيني الداخلي لتنكا الجرح من جديد وتعيد الذاكره وتزيد من حالة الكراهيه وتحاول ان تذكر ببعض ما حدث ولكن كل مايتم عرضه هو صور وتقارير مكرره وقديمه عن فظائع حدثت كنت اتمنى ان تقوم تلك المواقع بزيارة عوائل هؤلاء الشهداء والجرحى وتظهر وضعهم الخاص والعائلي والاجتماعي بعد خمسة سنوات من الانقسام .

اقولها اطمئنوا وضعوا في بطونكم بطيخه صيفي فش أي شيء يحاك ضدكم لا في الخفاء ولا في العلن وان الهواجس الامنيه التي برؤوسكم هي من اجل ان تثبتوا انكم فقط تعملوا لمستخدميكم وقادتكم السياسيين والحزبيين وهذا شيء طبيعي لدى اجهزة الامن وقد اعتقلتم طوال السنوات الماضيه الاف الكوادر الفتحاويين واستدعيتم كل من له علاقه او غير علاقه واكيد وصلتم الى نتيجه انه لا يوجد توجه لدى حركة فتح بالتعامل بعنف او بقوه او الانقلاب عليكم الجميع اصبح مستسلم بالانقسام وشروطه والاتفاقات التي جرت على توزيع ملفاته على قطاع غزه والضفه الغربيه بانتظار المصالحه وتطبيقها بعد سنه او سنتين او عشره الله اعلم وحتى نصل الى هذه المصالحه اطمئنوا اطمئنوا .