أطباء قطاع غزه يعملوا ليل نهار ويعانوا من ظلم ذوي القربي وطباء الضفة يضربوا ويلوا يد الحكومة والسلطة اثناء احتياج الناس لهم ويحققوا إنجازات جديده

0
379

كتب هشام ساق الله اثناء الحرب والعدوان والكورونا ومايعانيه شعبنا اضرب أطباء الضفة الفلسطينية وطالبوا بحقوق زملائهم في الشق الاخر من الوطن في ظروف صعبة واستثنائية واستجابت لهم الحكومة الفلسطينية وحققوا مطالبهم وأطباء قطاع غزه عملوا في ظروف استثنائية في الكورونا وفي الحرب والعدوان الأخير على قطاع غزه سقط منهم الشهداء وعانوا كثيرا بالبعد عن أطفالهم واهلهم وهم بداخل المستشفيات كل واحد منهم عمل اضعاف مضاعفة مما يعمله أي طبيب في أي مكان بالعالم ولم يحققوا حقوقهم ومطالبهم العادلة ماهو السبب.

أطباء قطاع غزه المظلومين قيل لهم ان التمييز الذي كان عليهم بسبب الانقسام الداخلي وسيطرة حماس على قطاع غزه وبقي هذا الظلم مستمر حتى يومنا هذا ماذا يفعلوا ولو فكروا بالأضراب ضد من سيضربوا فهم بين السنديان والمطرقة لا احد يلتفت اليهم ولا ا حد يقدر وضعهم الصعب ولا احد يتحرك ليحقق مطالبهم ومساواتهم مع زملائهم في نفس الوزراره في الضفة الغربية .

المكتب الحركي المركزي للأطباء رفع كتب كثيرة للاخ الرئيس محمود عباس وشرح مطالب الأطباء ورفع كتب الى وزيرة الصحة وشرح التمييز الواضح بين أطباء غزه وأطباء الضفة الفلسطينية وطالبها بأنصافهم ودفع بدل علاوة المهنه وبدل المخاطرة ودفع كل المبالغ التي خصمت منذ تطبيق التقاعد المالي الظالم الذي فرض على الأطباء ولكن دون جدوى ودون أي التفات الى أطباء قطاع غزه .

هل الدور الانتهازي او استغلال الظروف التي يمر بها شعبنا هي من يرضي وزيرة الصحة الفلسطينية الدكتورة مي كيله ولي يد الحكومة كلها بالاضراب من اجل تحقيق حقوقهم ام ان هؤلاء الصابرين الذين يقوموا بدوروهم وواجبهم الإنساني والمهني ويعملوا اضعاف اضعاف ما يستطيع أي طبيب بالعالم ان يقوم به من عمل ووقت وجهد وحالات مضاعفة هو من يجب ان يتم النصافة انه للأسف الانقسام وعدم وجود حكومة في غزه او جهه يتم مواجهتها والاضراب عن العمل بها .

هذا الظلم الواضح والظاهر هو يجول في خلد كل طبيب يعمل بجد وإخلاص في قطاع غزه وفي خلد المكتب الحركي للأطباء وهذا مايدعونا الى إقامة نقابات موحدة لكل الوطن وعودة العمل النقابي من جديد بعد غياب طويل منذ سيطرة حركة حماس على السلطة حتى تتحقق الإنجازات بشكل مشتركة لكل النقابيين من أطباء ومعلمين وغيرهم فهناك زملاء لكل النقابات في قطاع غزه ينبغي ان تتطبق عليهم كل الاتفاقيات التي يتم انتزاعها من الحكومة والسلطة.

سأقوم بتعداد ما حققته نقابة الضفة الغربيه للأطباء وهذا تم قبل عيد الفطرواعتماد علاوة القدس للأطباء من مدينة القدس المحتلة وتعديلات في الكادر والمسميى الوظيفي وتوظيف عدد من الأطباء الجدد وإعادة الخصومات التي تم خصمها من الأطباء اثناء الاضراب الأخير الانتهازي الذي جرى ولوي يد الحكومة والوزارة .

الزميلات والزملاء الاعزاء  المقصود بالضفة الفلسطينية …

للتوضيح …

اولا …جميع الخصومات التي تمت على خلفية الإضراب سيتم إرجاعها مع راتب شهر 5

ثانيا … الثلاث دفع المتفق عليها للطب العام سيتم دفع اول دفعه منها خلال اسبوع من تاريخ نزول الراتب والخصميات … وستشمل الأطباء العامين في وزارة الصحه والمتقاعدين بعد 1/1/2020

ثالثا …  قد تحدث اشكاليات مع البعض وهذا ممكن لاسباب فنيه … كل طبيب لا يتم إرجاع الخصم ام لم تنزل له الدفعه في حينها …عليه مراجعة النقابه بشكل فوري حتى يتم المراجعه بخصوصه …

رابعا …الخصميات التي تمت لأطباء العقود ( على البنك الدولي و عقود ال يو أن دي بي)  سيتم متابعة أمورهم بشكل فردي وعلى كل طبيب تم خصم اي مبلغ عليه مراجعة النقابه بذلك

خامسا … أطباء العقود على برامج التخصص سيتم عمل تسويه ماليه لمعظمهم مع الزياده الماليه وحسب السنه التي اتموها مع راتب شهر 5 والبقيه مع الشهر القادم إن شاء الله.

سادسا … تعديل الكوادر والدرجات والمسميات سيتم ابتداء من شهر 6 القادم إن شاء الله وحسب كتب الديوان التي صدرت….

سابعا …علاوة القدس لأطباء القدس والمشموله بالاتفاقيه مثبته من 1/5/2021 وستدفع بأثر رجعي من هذا التاريخ لاحقا.