بقلم لواء ركن عرابي كلوب ذكرى رحيل الرائد المتقاعد أحمد محمد ربيع (أبوناصر المغربي)

0
162

(1939م – 2020م)

بقلم لواء ركن/ عرابي كلوب                                    22/5/2021م

المناضل/ أحمد محمد ربيع من مواليد ديشوم قضاء صفد شمال فلسطين عام 1939م من عائلة فلسطينية تعود جذورها إلى الجزائر، هاجرت العائلة عام 1948م أثر النكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني وهجر من دياره وأرضه إلى لبنان حيث أستقرت في مخيمات اللجؤ والشتات مخيم نهر البارد، أكمل دراسته الإعدادية في مدارس الوكالة بالمخيم.

التحق أواخر الستينيات بحركة فتح وأجتاز دورة عسكرية في معسكر طرطوس، وفي سبعينات القرن الماضي التحق بجهاز الكفاح المسلح حيث تم تعيينه في مخيمي نهر البارد والبداوي شمال لبنان، ومع بداية التدخل السوري في لبنان عام 1976م تعرض للاعتقال مرتين من قبل القوات السورية، وبعد الإفراج عنه عاد إلى بيروت والتحق للعمل بجهاز الكفاح المسلح.

في بيروت اجتاز دورة تثقيف سياسي في مدرسة الكوادر بداية الثمانينات ومن ثم سافر إلى موسكو حيث اجتاز دورة عسكرية هناك.

بعد العودة عمل في جهاز الكفاح المسلح في مخيم برج البراجنة أحد ضواحي العاصمة بيروت وأنتدب كمدرب في معسكر التدريب الذي تم أنشأه قرب مخيم مارالياس.

خلال اجتياح إسرائيل للبنان صيف عام 1982م عين آمر موقع في الكوكودي على مشارف مطار بيروت، ومع خروج قوات الثورة الفلسطينية من بيروت عاد إلى شمال لبنان والتزام في جهاز الكفاح المسلح، دافع عن القرار الوطني المستقل عام 1983م خلال الأنشقاق الذي حصل آنذاك، وبقي في طرابلس بعد خرج القوات ولم يغادرها ملتزماً بجهاز الكفاح المسلح لحين حل الجهاز من قبل قوى الأمر الواقع.

ومع عودة الحركة إلى منطقة الشمال بقي ملتزماً ببنيتها التنظيمية.

أحيل إلى التقاعد العام عام 2007م.

الرائد/ أحمد محمد ربيع متزوج وله من الأبناء سبعة (أربعة أولاد وثلاث بنات).

أنتقل إلى رحمة الله تعالى يوم الجمعة الموافق 22/5/2020م في مخيم البداوي شمال لبنان وتمت الصلاة عليه عصر يوم الجمعة في جامع القدس بالمخيم ومن ثم ووري الثرى في مقبرة الشهداء الخمسة بحضور شعبي وبعض القيادات الفلسطينية وممثلين عن القوى السياسية الفلسطينية واللجنة الشعبية الفلسطينية.

رحم الله الرائد المتقاعد الحاج/ أحمد محمد ربيع (أبو ناصر المغربي) وأسكنه فسيح جناته.