الى رحمة الله اخي وجاري وصديقي العزيز الشهيد حازم عادل القمع ابوعادل

0
755

فجعت اليوم وانا اتابع صفحات الفيس بوك باستشهاد الأخ الصديق العزيز المناضل حازم عادل القمع جراء القصف الذي جرى امس في شارع الوحدة حيث يسكن وتم اكتشاف جثمانة اليوم صباحا الى رحمة الله اخي أبا عادل مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا انا لله وانا الية راجعون .

الأخ العزيز الشهيد حازم من أبناء حركة فتح التحق فيها شبلا في الانتفاضة الأولى وكان من اكثر شباب حي بني عامر بطولة ورشق الاحتلال بالحجارة اعتقل عدة مرات ومع بداية السلطة التحق في حرس الأخ الرئيس أبا عمار وعمل مرافق للاخ الرئيس محمود عباس منذ وصولة الى قطاع غزه وتلقى دورات تدريبية في غزه وبالخارج .

الأخ المرحوم حازم القمع كان يصلي معنا في نادي غزه الرياضي كل رمضان وبالايام العادية كان بيته الى جوار نادي غزه الرياضي كم انت خلوق ومؤدب ورجل شهم اخي أبا عادل رحمه الله كان يرسل لي على الفيس بوك كل فجر رسالة اما دعاء واما موعظة وكان منتظم بالارسال رحمك الله اخي أبا عادل واسكنك فسيح جنانه .

الأخ حازم يبلغ من العمر 45 عام وهو متزوج من ابنة عمة إبراهيم ولدية من الأولاد والبنات وهو برتبة رائد او مقدم في حرس الرئيس محمود عباس انا لله وانا الية راجعون الى جنات الخلد اخي أبا عادل .

أتقدم بالتعازي من والدته الحاجة ام عدنان ومن اشقاءه جميعا وابنائهم ومن أبناء عمة وأقاربه وعموم ال القمع ومن اخواله ال الاطبش ومن كل كوادر حركة فتح في حي الدرج منطقة الشهيد خليل الوزير أبا جهاد ومن أصدقاءه في حرس الرئيس ومن كل من عرف هذا الرجل المؤدب الخلوق الذي حزنا لفراقه ودعا اخي أبا عادل .