بقلم لواء ركن عرابي كلوب ذكرى رحيل المقدم المتقاعد سمير يوسف فارس غانم

0
259

(1956م – 2018م)

بقلم لواء ركن/ عرابي كلوب                                             15/5/2021م

المناضل/ سمير يوسف فارس غانم من مواليد مخيم رفح للاجئين بتاريخ 7/4/1956م تنحدر عائلته من قرية حتا قضاء غزة والتي هجرت منها أثر النكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني عام 1948م وأستقرت في مخيمات اللجوء والشتات، أنهى دراسته الأساسية في مدارس وكالة الغوث برفح، ومن ثم انتقل مع العائلة إلى مصر بعد حرب عام 1967م وذلك بسبب عمل والده في إدارة الحاكم العام لقطاع غزة، حيث أكمل دراسته الإعدادية وحصل على الثانوية العامة في القاهرة.

التحق بتنظيم حركة فتح عن طريق مكتب الحركة بالقاهرة (مكتب عدلي) وأرسل إلى لبنان عام 1978م حيث عمل في جهاز الأمن والمعلومات الدائرة الفنية، غادر بيروت مع القوات المتجهة إلى السودان عام 1982م وذلك بعد أجتياح إسرائيل للبنان صيف عام 1982م، بعدها أنتقل عام 1989م للعمل في القوات الفلسطينية في ليبيا منطقة السارة.

عاد إلى أرض الوطن مع عودة قوات الأمن الوطني وأنشأ السلطة الوطنية الفلسطينية عام 1994م وعل بالقوات الحدودية.

حصل على العديد من الدورات العسكرية المؤهلة، حيث كان مثالاً للرجولة والشهامة والكرامة الأصيلة وكان محبوب من جميع أصدقاءه ومعارفه، كريم طيب الخلق والمعشر وصاحب المواقف المشرفة.

تقاعد برتبة المقدم اعتباراً من تاريخ 1/3/2008م.

أنتقل المقدم المتقاعد/ سمير يوسف فارس غانم إلى رحمة الله تعالى بتاريخ 15/5/2018م بعد وعكة صحية آلمت به لم تهمله طويلاً وذلك ليلة الأول من شهر رمضان المبارك، وتمت الصلاة على جثمانه الطاهر ووري الثرى في مثواه الأخير.

رحم الله المقدم المتقاعد/ سمير يوسف فارس غانم وأسكنه فسيح جناته.

هذا وقد نعت الهيئة الوطنية للمتقاعدين العسكريين في المحافظات الجنوبية فقيدهم وزميلهم المقدم المتقاعد/ سمير يوسف غانم مشيدين بمناقب الفقيد طيلة مسيرته النضالية، سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.