بقلم لواء ركن عرابي كلوب ذكرى رحيل المناضل ميسرة محمد عيسى خليل موسى (أبو محمد)

0
135

(1957م – 2020م)

بقلم لواء ركن/ عرابي كلوب                                                28/4/2021م

المناضل/ ميسرة محمد عيسى خليل موسى من مواليد رفح بتاريخ 22/10/1957م تعود جذور عائلته إلى بلدة عاقر المحتلة عام 1948م حيث أستقرت في مخيم رفح للاجئين.

أنهى دراسته وحصل على الثانوية العامة والتحق بالأكاديمية العربية للنقل البحري بالأمارات العربية المتحدة والتي تخرج منها عام 1980م حيث عمل ضابط ثاني في أعالي البحار لفترة من الزمن وحصل على دورة إسعافات أولية عام 1982م.

التحق بمنظمة التحرير الفلسطينية المجلس الأعلى للتربية والثقافة والعلوم التابع للمنظمة برئاسة المرحوم الدكتور/ أحمد صدقي الدجاني حيث عمل في وحدة البحث وكان مثالاً للخلق والوطنية وذلك في عام 1985م.

التحق بعدها في سفارة دولة فلسطين بالقاهرة الملحقية الثقافية، وعمل بها منذ عام 2007م وحتى وفاته.

المناضل/ ميسرة عيسى متزوج وله من الأبناء (بنتان + ولد).

المناضل/ ميسرة محمد عيسى من الكوادر المخلصة في العمل ويشهد له الجميع بحسن الأخلاق ونبل التعامل والتفاني، إنسان بمعنى الكلمة وكان يساعد بكل إخلاص وتفاني وقوفه مع الطلبة الخريجين الذين لم يحصلوا على شهاداتهم بسبب تأخر الأقساط، وكان خير معين لهم بالتعاون مع المؤسسات الخيرية لسداد ما عليهم.

يوم الثلاثاء الموافق 28/4/2020م فاضت روحه الطاهرة إلى بارئها بعد صراع مع المرض وتم تشييعه إلى مثواه الأخير في مقابر منظمة التحرير الفلسطينية بالقاهرة.

هذا ونعي سفير دولة فلسطين بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية دياب اللوح وكافة موظفي السفارة والمندوبية الزميل الخلوق الأخ/ ميسرة محمد عيسى الذي وافته المنية بعد صراع مع مرض عضال وتقدمت السفارة بأصدق التعازي والمواساة إلى آل موسى الكرام وإلى ذوي وأسرة الفقيد، سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بعظيم عفوه ومغفرته ويلهم أهله وزوجته وأبنائه الصبر والسلوان.

كذلك نعت حركة فتح في جمهورية مصر العربية الأخ / ميسرة محمد عيسى الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى في القاهرة أحد كوادر سفارة دولة فلسطين في جمهورية مصر العربية والذي وافته المنية بعد صراع طويل مع المرض.

وتقدمت الحركة بأحر التعازي من آل موسى في الوطن والشتات ومن سعادة السفير والعاملين في سفارة دولة فلسطين بالقاهرة.

للفقيد الرحمة وغفر الله له وأسكنه فسيح جناته وألهم ذويه الصبر والسلوان.

رحم الله المناضل/ ميسرة محمد عيسى خليل موسى (أبو محمد) وأسكنه فسيح جناته.