لو كنت مسئولا بحركة فتح 9

0
225

كتب هشام ساق الله – هناك شهر كامل بعد تسليم القوائم واتضاح الصورة بشكل كبير وهذا الشهر الكامل لو كنت مسئول في حركة فتح لقمت بالتصالح مع كل أبناء الحركة الذين حردانين وغير راضين وكل الفئات المجتمعية بحيث اتصالح مع الجميع من خلال زيارات تنظيمية لأعضاء الكتلة مع أبناء الأطر التنظيمية من اجل حشد الهمم التي ابتعدت على الحركة والتصالح معهم .

لو كنت قائدا ومسئولا بحركة فتح سازور كل عوائل قطاع غزه مره واحده وبهجمة واحده من كل مرشحي الحركة ويتم توزيع كوادر الحركة على مجموعات ويتم زيارتهم في أماكنهم وتقديم الوعودات الإيجابية والاعتذار عن التقصير الذي حدث بالماضي ومطالبة أبناء الحركة في تلك العائلات ان يقوموا بتصفية الأجواء ولا نخرج الا بوعود بان يقوموا بانتخاب قائمة الحركة .

يفترض البرنامج الانتخابي للحركة السياسي والاقصادي والاجتماعي وبكل المجالات يكون جاهز ويتم مناقشته وعرضة على كل الفئات التي يمكن ان نتواصل معها مثل الخريجين والعمال ورجال الاعمال والاقتصاديين والعاطلين وأصحاب المصانع  عن العمل وكل شرائح شعبنا الفلسطيني ويتم عرض ماسنقوم بعملة على هذه الفئات المختلفة وإعطاء وعود قاطعة اننا معهم وبهم سنستطيع ان نحقق كل مايتمنوه .

على المراه الموجودة في الكتلة ان تتحرك اكثر واكثر من أي فئة أخرى وتدخل كل بيوت البلد بحيث تقوم باستقطاب اكبر عدد من النساء والحديث معهن عن معاناتهم خلال الفترة الماضية والمستقبل الذي سيجدوه وقطع وعود بمستقبل افضل والحديث معهم عن كل المواضيع .

الذهاب الى أماكن الصيادين في كل قطاع غزه وعلى طول الساحل والحديث عنهم والتضامن معهم من خلال الممارسات التي يقوم بها جيش الاحتلال الصهيوني ومايتعرضوا لهم من مخاطر وتقديم الوعودات لهم بتحسين ظروفهم واوضاعهم ضمن قوانين سيتم إقرارها في المجس التشريعي القادم وتقديم كل المساعدات المطلوبة إضافة الى المزارعين وان يتم التضامن معهم في حقولهم وأماكن عملهم وتقديم الوعودات بتقديم قوانين تحميهم هم ومنتجاتهم من المنتجات الصهيونية وغيرها إضافة الى تقديم كل أنواع الضمانات الاجتماعية للوقوف الى جانب.